إنفاق المال على الآخرين يضاعف الشعور بالسعادة ويحسن الصحة النفسية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

دراسة تكشف أن التبرع يخفض ضغط الدم بقدر تناول الدواء

إنفاق المال على الآخرين يضاعف الشعور بالسعادة ويحسن الصحة النفسية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إنفاق المال على الآخرين يضاعف الشعور بالسعادة ويحسن الصحة النفسية

إنفاق المال
لندن ـ كاتيا حداد

 كشفت دراسة حديثة صدرت أخيرًا، أن التبرع بالوقت يمكن أن يعمل على تحسين الصحة. ويواجه كثير من الأشخاص يوميًا خيارات صعبة تتعلق بكيفية إنفاق المال الذي يمتلكونه، في الوقت الذي يتردد فيه البعض حال مواجهة طلبًا بالتبرع هل ينفق بسخاء أم لا. ويشير البحث إلى أن إنفاق المال على الآخرين يعزز من الشعور بالسعادة، ولكن هل يمكن بأن يعمل أيضًا عل تحسين الصحة البدنية؟.

وكانت دراسة تم نشرها عام 1999 وخضع لها أشخاص من كبار السن تبلغ أعمارهم 55 عامًا فأكثر، وتناولت عدد المنظمات التي قدموا إليها المساعدة وعدد الساعات التي قضوها في التطوع فضلاً عن الخضوع لاختبار بدني. وبعد مرور خمس سنوات، فقد تبين بأن هؤلاء الأشخاص الذين قدموا مزيدًا من المساعدة للآخرين تزداد لديهم نسبة البقاء على قيد الحياة بواقع 44 بالمائة.

إنفاق المال على الآخرين يضاعف الشعور بالسعادة ويحسن الصحة النفسية

وبحسب الدراسة، فإن الباحثين قاسوا ضغط الدم للمتطوعين مرة واحدة ثم تكرار ذلك بعد مرور أربع سنوات. ووجدوا بأن كبار الذين تطوعوا علي الأقل أربع ساعات في الأسبوع خلال 12 شهرًا الأولى من قياس ضغط الدم كانوا أقل عرضة لتطور الحالة بعدها بأربع سنوات. وربما تؤدي مساعدة الآخرين إلى تحسن، إلا أن الدراسات الحديثة لم تحدد ما إذا كان التحسن في الصحة البدنية أو على صلة به.

 ولقياس مدى تأثير إنفاق المال على الآخرين في تحسين ضغط الدم، فقد حصل المشاركون في التجربة من كبار السن وعددهم 128 ( تتراوح الأعمار ما بين 65 – 85 ) على 40 دولارًا في الأسبوع لمدة ثلاثة أسابيع. وأنفق نصف المشاركين المال على أنفسهم بينما أنفق النصف الآخر ذلك المبلغ على الآخرين.

 وطُلب من المشاركين إنفاق مبلغ 40 دولارًا جميعهم في يوم واحد. ومع قياس ضغط الدم قبل وأثناء وبعد إنفاق ذلك المبلغ، فقد تبين بأن هؤلاء الذين كانوا يعانون من ضغط مرتفع للدم وأنفقوا المبلغ بالكامل على غيرهم انخفض لديهم ضغط الدم بصورة ملحوظة وبشكل مماثل لما تقوم به أدوية ضغط الدم المرتفع وممارسة الرياضة. أما هؤلاء الذين أنفقوا المال بالكامل على أنفسهم لم تشهد حالتهم أي تغيير خلال الدراسة.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إنفاق المال على الآخرين يضاعف الشعور بالسعادة ويحسن الصحة النفسية إنفاق المال على الآخرين يضاعف الشعور بالسعادة ويحسن الصحة النفسية



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:35 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

ترتيب الأبراج الأكثر عصبية وغضب وطريقة التعامل معها

GMT 11:32 2018 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

اصنعي بنفسك سجادة مميزة لمدخل باب المنزل

GMT 09:24 2016 السبت ,26 آذار/ مارس

الفوز لأهله وليس للمسؤولين

GMT 20:31 2016 الثلاثاء ,08 آذار/ مارس

طريقة عمل شيش طاووق

GMT 04:37 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

صداقات وأسرار حياة عبد المنعم إبراهيم لم يعرفها أحد

GMT 06:28 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

ميشيل تتعجّب مِن تربية النساء بقسوة وتدليل الرجال

GMT 11:53 2016 الأربعاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أهم ضوابط إتيكيت التقاط الصور "سيلفي" لتجنُّب الإحراج

GMT 06:52 2019 الخميس ,16 أيار / مايو

النكبة في عيون مفجري الثورة الأوائل
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday