الجهاز الهضمي المخ الثاني للإنسان وليس مصنعًا للأغذية فحسب
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

الإصابة بالقلق تُفقِد المعدة فرصة القيام بعملها بشكل صحيح

الجهاز الهضمي "المخ الثاني" للإنسان وليس مصنعًا للأغذية فحسب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الجهاز الهضمي "المخ الثاني" للإنسان وليس مصنعًا للأغذية فحسب

الجهاز الهضمي "المخ الثاني" للإنسان
لندن - ماريا طبراني

كشفت تقارير صحافية أن الجهاز الهضمي هو أكثر من مجرد مصنع للأغذية، فهو في واقع الأمر "المخ الثاني"، والذي قد يكون بأهمية المخ الأول في رؤوسنا.

وأشارت صحيفة "إندبندنت" البريطانية نقلاً عن دراسة طبية حديثة إلى أنه "ربما نعرف بالفعل هذا إلى حد ما، ولكن هل تعلم أنه إذا أُصبنا بالتوتر أو القلق، أنه سوف يكون المكان الأول الذي تظهر فيه أعراض ذلك، وفي تلك الحالة ستحدث عمليات تضعف الطاقة في الجهاز الهضمي؛ ليتم تحويلها إلى أماكن أخرى".

وأكّد الخبراء أننا في حالة دائمة من التوتر أو القلق، لذلك تفقد المعدة والجهاز الهضمي الفرصة للقيام بعملهما بشكل صحيح، وأشارت دراسة في عام 2011 في الدماغ والسلوك إلى أن الإجهاد يغير هيكل البكتيريا، وأشارت دراسة 2012 أن بكتيريا الأمعاء يمكن أن تؤثر على استجابات التوتر لدى الناس.

وليس هناك من ينكر أن بعض الأمراض الحديثة في ازدياد، مثل متلازمة القولون العصبي وأمراض التهابات الامعاء مثل مرض كرون والتهاب القولون التقرحي، وهذا الطيف من الأحداث غير السارة للجهاز الهضمي والتي تصيب ما يقدر من 10 إلى 20% من سكان المملكة المتحدة، هي أكثر خطورة مما يعتقد البعض.

وأشارت دراسة عام 2012 نُشرت في مجلة "أمراض الجهاز الهضمي" إلى أن أمراض التهابات الامعاء آخذة في الظهور كمشكلة عالمية في أوروبا وأميركا الشمالية أكثر من البلدان النامية.

وتُعزَى أسباب ذلك إلى عدم الانتباه كفاية لخطورة تلك الأمراض، أو ربما النظام الغذائي الذي يحتوي على نسبة عالية من السكر، والأطعمة المصنعة والمكونات الاصطناعية منخفضة الألياف.

وتُعَد إحدى النظريات الناشئة وراء هذا الخلل هي فرضية النظافة، حيث تسيطر البكتيريا على كل الأشياء التي نتعامل معها بشكل مباشر، من أول الطعام وحتى فرشاة الأسنان، إلى جانب ضعف الجهاز المناعي.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجهاز الهضمي المخ الثاني للإنسان وليس مصنعًا للأغذية فحسب الجهاز الهضمي المخ الثاني للإنسان وليس مصنعًا للأغذية فحسب



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 12:31 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 10:26 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 11 مواطنا من الضفة بينهم محاميان

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 13:20 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 15:06 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 13:18 2018 الخميس ,15 شباط / فبراير

التفاح يقوّي عضلة القلب ويساعد في إنقاص الوزن

GMT 01:21 2015 الجمعة ,11 كانون الأول / ديسمبر

شركة مرسيدس تعرض صور وتصاميم صالون سيارتها الجديدة
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday