تطوير اختبار علمي يتنبأ بتوقيت الوفاة خلال خمسة أعوام مقبلة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

يعتمد بنية الأسرة وتاريخها الطبي ويتجاهل النظام الغذائي

تطوير اختبار علمي يتنبأ بتوقيت الوفاة خلال خمسة أعوام مقبلة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تطوير اختبار علمي يتنبأ بتوقيت الوفاة خلال خمسة أعوام مقبلة

اختبار علمي يتنبأ بتوقيت الوفاة
إستوكهولم ـ منى المصري


تمكن باحثون سويديون من تطوير استبيان لمدة خمس دقائق على الإنترنت، يحدد بدقة فرص البقاء على قيد الحياة خلال الأعوام الخمسة المقبلة.


وأكد الباحثون أن الاختبار يتألف من 11 سؤالًا بسيطًا للإناث و13 سؤالًا للرجال، زاعمين بأنه يكفي لتحديد احتمال الوفاة لكل شخص.


ويعتبر الاختبار الذي صدر صباح الخميس، على موقع "Ubble" متاحًا بحرية للجميع، ويستهدف الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 40 و 70 عامًا.
وتشتمل الأسئلة على نمط الحياة، وبنية الأسرة والتاريخ الطبي، لكنها لم تنطوي على ذكر الوزن والنظام الغذائي وتناول الكحوليات، ويؤكد العلماء أنَّ السؤال الأهم هو: "ما مدى شعورك بأنك في صحة جيدة؟".


ويزعم العلماء بأنَّ نتائج أبحاثهم التي نشرت في مجلة "لانسيت" الطبية، تعد المؤشر الأكثر دقة لتحديد معدل الوفيات لمدة خمسة أعوام.


واستند الاختبار الصحي الذي وضعه العلماء، على دراسة علمية معقدة اعتمدت على بيانات أكثر من 500 ألف متطوع بريطاني، والتي تعقبت كل متطوع لمدة تقترب من خمسة أعوام، وتقييمهم وفقا لـ 655 عاملًا يتعلق بالظروف الصحية ونمط الحياة والمقاييس الديموغرافية.


واستعان الباحثون بعمليات حسابية معقدة لتحديد، أي من هذه العوامل هي الأكثر ارتباطا بمعدل وفيات المشاركين، وفي النهاية تمكنوا من تقليص655 إلى 12 مقياسًا فقط، والتي تعطي أفضل مؤشر للتنبؤ بالبقاء على قيد الحياة لمدة خمسة أعوام مقبلة.


واختلفت الأسئلة بين الرجال والنساء قليلًا، ما يدل على وجود عوامل مختلفة تؤثر على صحة الجنسين، كما تمكن العلماء من العثور على أداة تكشف معدل الوفاة دقيق بنسبة 80%، عقب إجراء المزيد من الاختبارات على 35 ألف متطوع بريطاني.


وتنطوي هذه الأداة على تحديد عمر الوفاة أو ما اسماه العلماء "Ubble age"، وهو متوسط العمر الذي يتوقع فيه العلماء أن يواجه فيه الشخص خطر الموت خلال الأعوام الخمسة المقبلة، وذلك عقب الإجابة على الأسئلة المحددة.


وصرَّح مؤلفو الدراسة بأنَّ عمر "Ubble age" هو عمر الشخص فوق سنه الحقيقي، وبالتالي فمن الضروري أن يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة، لتغيير نمط الحياة.


وأعرب رئيس فريق البحث من جامعة "أوبسالا" في السويد، إريك إنجلسون، عن أمله بأن يتم استخدام هذه الأداة من قبل عموم الناس لتقييم الصحة العامة، وكذلك الأطباء لتحديد الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الوفاة.


وأوضح أنجلسون: "تعتبر هذه الدراسة هي الأولى من نوعها التي اعتمدت على عينة بحثية كبيرة، ولم تقتصر على فئات معينة من السكان، أو نوع واحد من المخاطر، أو التي تتطلب الاختبارات المعملية".


وأضاف أن طرح مجموعة من الأسئلة البسيطة، تعتبر مؤشر لتحديد معدل الوفاة والبقاء على قيد الحياة أفضل من القياسات البيولوجية الاعتيادية مثل معدل النبض وضغط الدم.


وكشفت الأبحاث عددًا من العوامل المفاجئة في معدل الوفيات، مثل سرعة المشي المبلغ عنها ذاتيا التي قد تشكل مؤشرًا أقوى على مواجهة خطر الموت أكثر من عادات التدخين.
 
كما تواجدت أسئلة حول عدد السيارات التي تمتلكها الأسرة والتي تعد مؤشرًا قويًا على ترف العيش، وترتبط أيضًا بعمر الوفاة، كما غابت أسئلة حول النظام الغذائي والوزنوتناول الكحوليات والسمنة عن الاختبار، كما تعتبر أسئلة مثل: "ما مدى شعورك بأنك تتمتع بصحة جيدة؟" بدلا من ذلك، مؤشر فعال للصحة العامة.


وأكد انجلسون: "كل شخص يعرف نفسه بطريقة أفضل، وتجمع الإجابة عن مدى شعور الشخص بصحته، بين الكثير من الجوانب المختلفة، سواء أكان يعاني من مرض ما، أو مدى قوة صحته العامة، أو مدى فائدة الطعام المتناول، ولذلك نتمكن من التنبؤ بمعدل الوفاة".


وبيَّن الباحث المشارك في الدراسة، أندريا جانا، من معهد كارولينسكا في السويد: "يتميز فحص النتائج على الانترنت في الاستبيان بأنه يستغرق فترة وجيزة، دون الحاجة إلى الفحوصات المخبرية أو الفحص الجسدي، مما يعد تطورًا علميًا مثيرًا".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تطوير اختبار علمي يتنبأ بتوقيت الوفاة خلال خمسة أعوام مقبلة تطوير اختبار علمي يتنبأ بتوقيت الوفاة خلال خمسة أعوام مقبلة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

فتح تحقيق فيدرالي في وفاة ضابط شرطة في "أحداث الكونغرس"

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 08:32 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"جيمني 2019 " الجديدة في الأسواق في 5 حزيران المقبل

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 19:10 2017 الإثنين ,11 أيلول / سبتمبر

نسرين أبو صالحة تخوض مغامرة في وادي رم

GMT 12:15 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تقرير يوضح ألونسو يعود لفورمولا-1 عبر بوابة رينو

GMT 05:10 2018 الإثنين ,03 أيلول / سبتمبر

"اللون الفيروزي" سحر وهدوء في ديكورات منزلك

GMT 02:02 2018 الأربعاء ,18 إبريل / نيسان

عائشة بن أحمد تتابع تصوير مشاهدها في "نسر الصعيد"
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday