دراسة تكشف أن جسم الإنسان مصمم لبناء مخازن للدهون لإنتاج الطاقة
آخر تحديث GMT 10:20:45
 فلسطين اليوم -

تعد صديقة للبشر رغم أن تخزينها بمكميات كبيرة أمر غير صحي

دراسة تكشف أن جسم الإنسان مصمم لبناء مخازن للدهون لإنتاج الطاقة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة تكشف أن جسم الإنسان مصمم لبناء مخازن للدهون لإنتاج الطاقة

دراسة تكشف أن جسم الإنسان مصمم لبناء مخازن للدهون
لندن ـ كارين اليان

يعتبر تخزين الدهون في الجسم أمرًا جيدًا، فبدونه لم يكن الإنسان سيبقى علي قيد الحياة خلال ملايين السنين من التطور، وكان سيتغير شكله بالتأكيد، ويحتاج جسم الإنسان للدهون لإنتاج الطاقة في أوقات المجاعات، وتبلغ كمية الدهون في جسم الرجل بوزن 75 كيلوغرام حوالي 100 ألف كيلو كالوري مخزنة.

ولو كان مقدرًا للإنسان تخزين هذه الكمية من الطاقة في أشكال أخرى مثل الجليكوجين أو كربوهيدرات، لزاد وزنه من 40 إلى 60 كيلو غرام، لأن الجليكوجين أقل كثافة ويخزن مع تركيبة من الماء، لذلك فالدهون كانت صديقة للإنسان خلال ملايين السنين من التطور. ومن المنطقي أن يخزن جسم الانسان الطاقة على شكل دهون إلى جانب تطوير أنظمة للتشبث به للحالات الطارئة مثل المجاعات، ولكن على مدى السنين تغيرت علاقة الجسم مع الدهون، فبالرغم من أن الدهون صحية وضرورية، إلا أن تراكم الكثير منها يؤدي إلى ضرر في الصحة ويرفع من مخاطر الإصابة بأمراض مزمنة.

ويعتبر تخزين الكثير من الطاقة على شكل دهون أمرًا غير صحي، وللأسف أصبح معظم الناس في الوقت الحالي يميلون إلى تخزين الكثير من الطاقة، وبالتالي الكثير من الأشخاص في الدول المتقدمة والنامية يعانون من السمنة، وبسبب تطوير الجسم لقدرته على حفظ الدهون، يصبح خسارتها مرة أخرى أمرًا شديد الصعوبة.

ويحتوي واحد من أفضل الأنظمة الفسيولوجية في الجسم على بروتين اللبتين الذي تفرزه مخازن الدهون في الجسم، لتخبر الدماغ أن هناك الكثير من الطاقة المتاحة المخزنة على شكل دهون.

دراسة تكشف أن جسم الإنسان مصمم لبناء مخازن للدهون لإنتاج الطاقة

واعتقد العلماء أن بروتين لبتين يمكن أن يعالج السمنة، من خلال حقنه في الجسم لخداعه بوجود كميات كبيرة من الدهون المتاحة، وبالتالي التقليل من الرغبة في تناول الطعام، ولكن للأسف أثبتت هذه العلاجات عدم فعاليتها، ومازال العلماء لا يعرفون السبب.

ويتناسب زيادة بروتين اللبتين في الدم طرديًا مع الزيادة في الدهون المخزنة، ليعتاد الدماغ على هذا المستوى العالي من البروتين، لذلك فالمزيد منه لا يساعد، وبدلا من ذلك، عندما تنخفض مستوياته في الدم تصبح هذه إشارة مهمة جدًا، فعندما يحاول الإنسان خسارة الوزن، ينخفض البروتين بشكل كبير جدًا، في الوقت الذي تكون فيه خسارة الدهون محدودة.

دراسة تكشف أن جسم الإنسان مصمم لبناء مخازن للدهون لإنتاج الطاقة

ويعني هذا أن هبوط مستوى اللبتين هو محاولة للدفاع عن مخازن الدهون، فهو يعمل بوصفه إشارة إلى الدماغ في حلقة ردود الفعل السلبية للمحافظة على استقرار كتلة الدهون في الجسم، ويرتبط انخفاض الليبتين مع زيادة الاحساس بالجوع، وهو نقطة انطلاق نحو الاكتئاب عند الحيوانات. وعندما يحاول الإنسان خسارة الوزن، ترسل الأنسجة الدهنية رسالة إلى الدماغ في محاولة لمقاومة المزيد من خسارة الدهون، وبالتالي يشعر الإنسان بالجوع، ويسعى لتناول الطعام، وربما يشعر بالقلق والاكتئاب.

وأشارت دراسة حديثة أن الأنسجة الدهنية قد يكون لها بعض الخصائص الأخرى التي يستطيع الإنسان اللعب عليها في خسارة الوزن، فبعض أنواع الخلايا الدهنية وخصوصا الخلايا الشحمية لديها القدرة على حرق الطاقة للمساعدة في ابقاء الجسم دافئ، في عملية تسمى توليد الحرارة، من خلال بروتين معين يسمي sLR11، وهذا أمر منطقي، فعلى مدار السنين، يسعى الجسم لتخزين الدهون واستخدامها عند وقت الحاجة.

دراسة تكشف أن جسم الإنسان مصمم لبناء مخازن للدهون لإنتاج الطاقة

وفي تجربة على الفئران، لم تكتسب الفئران التي لا تملك بروتين sLR11 الوزن فهي حرقت طاقة مخزنة أكثر من المكتسبة، وأظهرت العديد من الدراسات أن عددًا من المرضى الذين يخضعون لجراحات لعلاج البدانة ويخفضون من البروتين sLR11 يخسرون بالفعل كتلة الدهون. وبناء على هذه الملاحظات، اقترح العلماء أن يكون sLR11 علاجًا يستخدم في حث الجسم على استهلاك الطاقة المخزنة بدل التشبث بها على شكل دهون، ولكن في النهاية هذا النوع من حرق الدهون يقتصر على شكل واحد من الخلايا الدهنية وهي الخلايا الشحمية.

وتعتبر هذه الخلايا نادرة لدى البشر مما هي لدى القوارض، ويمكن للإنسان أن يحقق حرقًا أكثر للطاقة من خلال الحركة وهذا أمر معروف، ولكن توليد الحرارة من خلال الحركة يؤدي لانخفاض بروتين الليبتين، وهذا ما يفسر رغبة الناس في تناول الطعام بعد القيام بالتمارين الرياضية، لذلك يتضح أن الجسم مصمم على التشبث بالدهون، وبالتالي يتوجب على الإنسان التعامل مع أي زيادات في وزنه فورًا، قبل أن يقوم جسمه بالتشبث بها أكثر.

صورة 1 الدهون مهمة في بقاء الانسان على قيد الحياة

صورة 2 جسم الانسان مصمم للمحافظة على مخازن الدهون

صورة 3 عند خسارة الوزن ترسل الانسجة الدهنية رسالة للدماغ مفادها مقاومة المزيد من الخسارة

 

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف أن جسم الإنسان مصمم لبناء مخازن للدهون لإنتاج الطاقة دراسة تكشف أن جسم الإنسان مصمم لبناء مخازن للدهون لإنتاج الطاقة



GMT 08:12 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أعشاب لها مفعول مُذهل في علاج الحروق وترميم الجلد
 فلسطين اليوم -

بعد يوم واحد من ظهورها بالساري في مطار كوتشي الدولي

الملكة ماكسيما في إطلالة أنيقة باللون الوطني

نيودلهي ـ علي صيام
أنهى الملك فيليم ألكسندر (King Willem-Alexander) ملك هولندا وزوجته الملكة ماكسيما (Queen Maxima) يومهما الأخير من زيارتهما الرسمية للهند، والتي استمرت لمدة خمسة أيام، يوم الجمعة الموافق ليوم 18 تشرين الأول/أكتوبر 2019، وشهد اليوم الأخير من زيارة الزوجين الملكيين للهند ذهاب الثنائي الملكي في رحلة في النهر قبل ذهابهما في جولة في حقول الأرز. الملكة ليتيزيا 48 عام، ظهرت في إطلالة أنيقة باللون الوطني الهولندي وهو اللون البرتقالي حيث ارتدت فستان برتقالي أنيق مصنوع من الدانتيل من ماركة "Natan" وزينت إطلالتها بزوج من الأقراط الأنيقة المرصع كل منها بحجر كريم برتقالية اللون. خلال اليوم الخامس والأخير من زيارة ملك وملكة هولندا للهند، قام الزوجان الملكيان بجولة في عدد المناطق الهندية النائية التي تضررت بالفيضانات في أليبي (Alleppey)-المعروفة أيضًا باسم أ...المزيد

GMT 06:32 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على 9 من أجمل الجواهر الدفينة التي تزخر بها بيروت
 فلسطين اليوم - تعرف على 9 من أجمل الجواهر الدفينة التي تزخر بها بيروت

GMT 14:31 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"طاس" تؤجل الحسم في "فضيحة رادس" إلى أواخر تشرين الأول

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 21:29 2015 الأربعاء ,17 حزيران / يونيو

زلاتان ابراهيموفيتش يذهب إلى الدوري القطري عام 2016

GMT 16:45 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

داني كارفاخال يغيب عن "ريال مدريد" لمدة شهر بسبب الإصابة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday