سيدة تخلع ملابسها الداخلية في العلن إثر إصابتها باضطراب نادر في الدماغ
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تسعى لجمع 95 ألف جنيهًا إسترليني لإجراء عملية جراحية

سيدة تخلع ملابسها الداخلية في العلن إثر إصابتها باضطراب نادر في الدماغ

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - سيدة تخلع ملابسها الداخلية في العلن إثر إصابتها باضطراب نادر في الدماغ

امرأة مُصابة باضطراب نادر في الدماغ
لندن ـ كاتيا حداد

تدعي سيدة أنَّ لديها اضطراب نادر في الدماغ يجعلها تخلع ملابسها في العلن، وتؤكد أنَّ هذه الحالة تدمر حياتها.

وأصيبت ليان يون، التي تبلغ من العمر (41) عامًا، بورم غير سرطاني صغير، مُستقر في دماغها، ما يجعلها تدخل في نوبات لها آثار جانبية غربية ومحرجة، فهذه النوبات تجعلها تخلع ملابسة الداخلية.

صرحت السيدة ليون بأنَّ هذه الحالة تبدو مسلية للناظرين، لكنها في الحقيقة هي حالة مؤذية بالنسبة لها، لأنَّها لا يمكنها الاستمرار في وظيفة، في حين أنَّها تناضل من أجل تربية طفليها الصغيرين.

وتعتمد على مقدمي الرعاية لتوصيل طفليها، كيران (9 سنوات) وميغان (6 سنوات)، إلى المدرسة، كما تعتمد بشكل كبير على زوجها ديفيد (43 عامًا) وهو بائع أحذية.

وأكدت ليون أنَّها ليس لديها أي فكرة عما تفعله أثناء النوبات، فهذا يشبه المشي أثناء النوم، موضحةً أنَّ هذه الحالة عرضتها لكثير من المواقف المحرجة.

وأضحت أنَّها أصيبت ذات مرة بنوبة وهي تتسوق، وبدأت تخلع ملابسها، وعندما استعادت وعيها فوجئت بأنها لا ترتدي سوى ملابسها الداخلية.

وأضافت: أنا متأكدة من أنَّ هذه الحالة تبدو مضحكة لبعض الغرباء ولكن ما أتعرض له سوف يدمر حياتي، وتعرضت لنوبة ذات مرة في سيارة الأجرة، هذا شيء مهين لأنَّ أحد السائقين طلب الشرطة للإبلاغ عن فعل غير لائق.

وأُصيبت ليون بهذه النوبات منذ أن كانت في الرابعة من عمرها، واحتار الأطباء في تشخيص حالتها، التي تتلخص في وجود ورم غير سرطاني صغير يسبب نوبات وانقطاع كهرباء الدماغ وفقدان الذاكرة، ويٌعتقد أنَّ هذه الحال تصيب فردًا واحدًا فقط في كل مليون شخص.

وأجرت ليون، وهى فى الـ17 من عمرها، عملية جراحية للتخلص من هذا الورم، ولكن نتيجة هذه العملية كانت أسوأ، وتتعرض السيدة ليون لخمس نوبات أو أكثر يوميًا، وتستمر بعض النوبات لثوان قليلة والبعض الأخر يستمر لمدة نصف ساعة.

وبيَّنت السيدة ليون أنَّها تعيش في رعب، كما أنها في كثير من الأحيان تتبول على نفسها أثناء النوبات، لذا تضطر لارتداء حفاضات البالغين.

وأضافت: لا أستطيع الخروج ليلة واحدة مع أصدقائي خوفَا من هذه النوبات، فسوف يكون من المحرج إذا عدت إلى منزلي دون ملابس.

تعاني السيدة ليون أيضًا من مواقف محرجة في المنزل، وأوضحت أنه ذات مرة عندما استعادت وعيها وجدت أنَّها تضع ساقها في أحد بناطيل ابنتها التي تبلغ من العمر 8 سنوات, مضيفة "في كثير من الأحيان أمشي من غرفة إلى أخرى لا ارتدي شيئًا سوى ملابسي الداخلية، ولا أدرى ماذا يحدث".

وتابعت: أكره أن يرى أطفالي والدتهم خلال النوبات عدة مرات من اليوم الواحد، مؤكدةً أنَّ زوجها متفهم حالتها لدرجة كبيرة، ولكن حالتها تضع ضغطا مستمرًا على زواجهما.

وبالرغم من حالة ليون المنهكة إلا أنَّها تناضل أيضًا للاستمرار في أي وظيفة.

كانت تعمل ليون لفترة وجيزة في سوبر ماركت لكنها تركته بعد تعرضها لموقف محرج من مواقفها المعتادة، موضحةً "ليس لدي أي فكرة عما حدث ولكن يمكنني القول أن زملائي كانوا خائفين منى بعد ذلك الموقف".

يمكن علاج حالة السيدة ليون النادرة باستخدام جراحة ثقب المفتاح للتخلص من الورم، ولكن هذه العملية متاحة حاليًا فقط في الولايات المتحدة وتكلف 95 ألف جنيه إسترليني.

وأكدت السيدة ليون: أنها يائسة لإيجاد وسيلة للتغلب على هذا الورم، وتحاول جمع المال لإجراء هذه العملية المكلفة في أميركا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سيدة تخلع ملابسها الداخلية في العلن إثر إصابتها باضطراب نادر في الدماغ سيدة تخلع ملابسها الداخلية في العلن إثر إصابتها باضطراب نادر في الدماغ



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 12:31 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 10:26 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 11 مواطنا من الضفة بينهم محاميان

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 13:20 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 15:06 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 13:18 2018 الخميس ,15 شباط / فبراير

التفاح يقوّي عضلة القلب ويساعد في إنقاص الوزن

GMT 01:21 2015 الجمعة ,11 كانون الأول / ديسمبر

شركة مرسيدس تعرض صور وتصاميم صالون سيارتها الجديدة
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday