طبيب فلسطيني يُعيد حاسة السمع لـ17 مريضًا في غضون 35 دقيقة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تُجرى الجِراحة في "المستشفى الأوروبي" في قطاع غزة

طبيب فلسطيني يُعيد حاسة "السمع" لـ17 مريضًا في غضون 35 دقيقة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طبيب فلسطيني يُعيد حاسة "السمع" لـ17 مريضًا في غضون 35 دقيقة

مستشفى غزة الأوروبي
غزة– محمد حبيب

نجح طبيب فلسطيني من قطاع غزة في إعادة السمع لـ17 مواطنًا فقدوا الأمل في إعادة تلك الحاسة لديهم، وذلك في غضون 35 دقيقة فقط، حيث تحول الأصمّ إلى إنسان طبيعي يسمع كل الأصوات من حوله.

وأجرى رئيس واستشاري قسم الأنف والأذن والحنجرة، الدكتور إيهاب الزيان، والطاقم الطبي المساعد له العملية رقم 17 لاستبدال عظيمة الركاب في الأذن الوسطى (Stapedectomy) للمريضة ي. ز (البالغة من العمر 20 عامًا) والتي استغرقت 35 دقيقة، مما يُعدّ زمنًا قياسيًا لهذه العملية على المستوى العالمي.

وأوضح الزيان أنَّ مرض تكلس عظيمة الركاب (Otosclerosis) هو من أمراض الأذن الداخلية الوراثية النادرة، ويؤدي إلى حدوث ضعف سمع من متوسط إلى شديد في إحدى الأذنين أو في كلتيهما، ويُعالج هذا المرض عن طريق استخدام السماعات الطبية أو عن طريق عملية معقدة في الأذن الداخلية، تستبدل فيها عظيمة الركاب في الأذن الوسطى بعظيمة اصطناعية يتمّ توصيلها بين الأذن الوسطى والداخلية.

وفي حال نجاح العملية يعود السمع للمريض بنسبة تتجاوز الـ90%، وتعدّ هذه العملية هي الأرقى والأصعب والأكثر تعقيدًا على مستوي عمليات الأذن بكل أنواعها.

وأضاف الزيان أنَّ أول عملية تمّ إجراؤها من هذا النوع قبل ثلاث سنوات، وبعد أنَّ تمّت بنجاح بدأ إجرائها بشكل روتيني في المستشفى، وقد بلغ العدد الإجمالي لهذه الحالات 17 حالة تمّت بنسبة نجاح كبيرة جدًا، مبيّنًا أنَّ سبب قلة عدد الحالات هو ندرة هذا المرض وتأخير تشخيصه في كثير من الحالات، مما يعيق وصول الحالات إلى المستشفى لإجراء عملياتها.

وأكد الدكتور الزيان على أنَّ هذه العمليات لم تُجرى في قطاع غزة من قبل وأن مستشفى غزة الأوروبي هو المركز الوحيد الذي يُجري هذه العملية على مستوى قطاع غزة، علمًا بأنَّ هؤلاء المرضى كانوا يحوّلون للعلاج بالخارج منذ عقود، وبالإضافة إلى التميُّز في جراحات الأذن بشكل عام كعمليات ترقيع طبلة الأذن واستئصال النتوء الحلمي لعظم الأذن وترميم عظيمات السمع وتحسين السمع.

وطمأن الدكتور الزيان المرضى الذين يعانون من ضعف السمع عدم اليأس أو الإهمال؛ لأنه في معظم الحالات يوجد حلول جراحيّة أو طبية لهم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طبيب فلسطيني يُعيد حاسة السمع لـ17 مريضًا في غضون 35 دقيقة طبيب فلسطيني يُعيد حاسة السمع لـ17 مريضًا في غضون 35 دقيقة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:35 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

ترتيب الأبراج الأكثر عصبية وغضب وطريقة التعامل معها

GMT 11:32 2018 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

اصنعي بنفسك سجادة مميزة لمدخل باب المنزل

GMT 09:24 2016 السبت ,26 آذار/ مارس

الفوز لأهله وليس للمسؤولين

GMT 20:31 2016 الثلاثاء ,08 آذار/ مارس

طريقة عمل شيش طاووق

GMT 04:37 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

صداقات وأسرار حياة عبد المنعم إبراهيم لم يعرفها أحد

GMT 06:28 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

ميشيل تتعجّب مِن تربية النساء بقسوة وتدليل الرجال

GMT 11:53 2016 الأربعاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أهم ضوابط إتيكيت التقاط الصور "سيلفي" لتجنُّب الإحراج

GMT 06:52 2019 الخميس ,16 أيار / مايو

النكبة في عيون مفجري الثورة الأوائل
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday