دراسة أميركية جديدة تحل لغز الإصابة بمرض التوحد
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

حالة تنشأ من التفاعل المعقد بين "الجينات" والبيئة

دراسة أميركية جديدة تحل لغز الإصابة بمرض "التوحد"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة أميركية جديدة تحل لغز الإصابة بمرض "التوحد"

مرض التوحد والاضطرابات المرتبطة به
واشنطن - فلسطين اليوم

أصبح مرض التوحد والاضطرابات المرتبطة به، منتشرة نتيجة لكوكبة من حالات النمو العصبي التي تصيب واحدًا من كل 59 طفلًا في الولايات المتحدة، وهذا المرض يعد  أحد أكثر أسرار الطب الحديث إرباكًا،  يُعتقد أن هذه الحالة تنشأ من التفاعل المعقد بين الجينات والبيئة، ومع ذلك تظل بيولوجيتها الأساسية هي الصندوق الأسود إلى حد كبير، ولكن هناك جهد بحثي جديد في جامعة هارفارد بقيادة كلية الطب بجامعة هارفارد يستعد لتحديد الجذور البيولوجية والتغيرات الجزيئية التي تؤدي إلى مرض التوحد والاضطرابات ذات الصلة بهدف إعلام تطوير أدوات تشخيص أفضل وعلاجات جديدة.

وقال مايكل جرينبرج ، رئيس قسم البيولوجيا العصبية في كلية الطب بجامعة هارفارد وزعيم هيئة التدريس في المركز "هناك حاجة ملحة لفهم البيولوجيا الأساسية للتوحد". "لدى اعتقاد راسخ أن الخبرة متعددة التخصصات التي يعقدها هذا المركز ستقودنا إلى عصر جديد من أبحاث التوحد، مما يعزز فهمنا للحالة ويسفر عن رؤى جديدة حاسمة في أسبابه ستكون هذه الهدية السخية تحويلية في هذا المجال ".

لقد وصل علم الأعصاب إلى نقطة انعطاف فريدة وقال عميد كلية الطب بجامعة هارفارد جورج كالي دالي إن التطورات مثل تحليل الخلية المفردة وعلم البصريات الوراثية، بالإضافة إلى قدرة غير مسبوقة على تصور الآليات الجزيئية وصولاً إلى المستوى الأدنى ، ستمكن الباحثين اليوم من معالجة اضطراب معقد للغاية مثل التوحد.

اضطرابات التوحد هي حالات النمو العصبي التي تظهر عادةً في السنوات القليلة الأولى من الحياة،  بمجموعة من الأعراض وضعف التفاعلات الاجتماعية ومهارات الاتصال المهشمة، ومع ذلك ما هو جزء هذه الحالات المتجذر في الطفرات الوراثية وكيف تتأثر العوامل البيئية هو مجال عدم اليقين مجال رئيسي آخر من عدم اليقين هو مقدار الميزات الأساسية لمرض التوحد التي تنشأ في الدماغ وما تأثير الأعضاء والأنظمة خارج الدماغ.

سيعالج اثنان من مجالات التحقيق الأولية للمركز الجديد هذه الفجوات الحرجة في المعرفة.
ستركز مجموعة من الباحثين على فهم ما ينفد على وجه التحديد خلال النوافذ الحرجة في أول عامين من الحياة - وهي فترة تتميز بتطور سريع في الدماغ ، ومرونة عصبية كبيرة ، وأسلاك مكثفة من دوائر الدماغ. هذا هو أيضا نافذة نموذجية لتشخيص مرض التوحد،  سيحاول العلماء فهم ما تغيرات الدوائر الجزيئية أو الخلوية أو العصبية التي تقوم عليها عمليات تغذية مرض التوحد خلال هذه المرحلة، ويمكن أن يساعد تحديد مثل هذه التغييرات الحرجة في إلقاء الضوء على كيفية تعديل التجارب لنمو الدماغ لدى الأفراد المصابين بالتوحد.

ستفحص مجموعة أخرى من الباحثين دور العوامل الناشئة عن الأعضاء وأجهزة الأعضاء خارج المخ والتي قد تؤدي إلى خطر التوحد،  على سبيل المثال ، ظهر الجهاز العصبي المحيطي  المكون من خلايا عصبية في جميع أنحاء الجسم والتي تعمل بمثابة عقدة لجمع ونقل الإشارات إلى الدماغ  كلاعب رئيسي في تطور مرض التوحد.

تعد الحساسية الشديدة حتى اللمسات الخفيفة ميزة شائعة في مرض التوحد وأحد أعراض الاضطراب المحيرة العديدة. لم تحدد الأبحاث الحديثة التي أجراها علماء البيولوجيا العصبية وعلماء الوراثة في كلية الطب بجامعة هارفارد التغيرات الجزيئية التي تؤدي إلى زيادة حساسية اللمس في اضطرابات طيف التوحد ، بل تشير أيضًا إلى العلاج المحتمل

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

دراسة تؤكد أن حبوب منع الحمل تزيد من خطر الإصابة بالسكري

دراسة تحذر من تناول عصير البرتقال بسبب زيادة احتمالات الإصابة بالسكري

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة أميركية جديدة تحل لغز الإصابة بمرض التوحد دراسة أميركية جديدة تحل لغز الإصابة بمرض التوحد



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات
 فلسطين اليوم - 10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد
 فلسطين اليوم - دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 08:24 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن
 فلسطين اليوم - مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن

GMT 12:04 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عمرو موسى يحضر عزاء الفنان شعبان عبد الرحيم

GMT 11:41 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 07:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 12:01 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أثري مصري يرد على إيلون ماسك أغنى رجل في العالم

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 12:07 2020 الثلاثاء ,09 حزيران / يونيو

حفر اسم ليفربول على كأس الدوري الإنجليزي

GMT 12:26 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناسا" ترسل مركبة غير مأهولة إلى المريخ في 2020

GMT 05:32 2018 الخميس ,13 أيلول / سبتمبر

فوائد كثيرة لا تتخيلها في كوب القهوة اللذيذ

GMT 16:42 2015 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

التونة البيضاء غنيه بالأحماض الأمينية

GMT 03:25 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

ستايل أحمد حلمي وتغيير اللوك شعار الأناقة بالنسبة له

GMT 16:33 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

الفواكه ذات اللون الأحمر مصدر غني بالفيتامينات الطبيعية

GMT 16:45 2018 الإثنين ,07 أيار / مايو

مجموعة من الطرق لتزيين الحمام بشكل مميز

GMT 08:52 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

"لامبورغيني أفينتادور إس" بمميزات فاخرة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday