طفلتان توأم ملتصقتان من الحوض أصبحتا قادرتين على المشي وركوب الدراجة
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

لا تريدان أن تنفصلا وتفضلان البقاء متصلتين الى الأبد

طفلتان توأم ملتصقتان من الحوض أصبحتا قادرتين على المشي وركوب الدراجة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طفلتان توأم ملتصقتان من الحوض أصبحتا قادرتين على المشي وركوب الدراجة

بين وبان تبلغان من العمر سبع سنوات وهما توأم ملتصق من الجذع وتتشاركان في الأقدام معا
بانكوك - ريتا مهنا

 يعرف عن التوائم بعلاقتهم الوثيقة، وتقاسمهم كل شيء مثل الملابس والأسرار، ولكن "بين" و"بان" اللتين  تبلغان السابعة من عمرهما لا ينفصلان أبداً،  فهما يتشاركان نفس الخصر والقدمين. وكونهما توأماً ملتصقتين أصبحتا مجبورتين على المشي على ايديهما. ويعيش التوأم في تايلاند، وولدتا ملتصقين من الجذع مع رأسين وأربع أذرع، وتسيطر بين على احدى القدمين فيما تسيطر اختها بان على القدم الأخرى، واستطاعتا تعلم المشي وارتداء الملابس وركوب دراجة ثلاثية العجلات مع بعضهما. وآثار الأطباء قضية فصل الاختين، ولكنهما رفضتا بسبب علاقتهما القوية وأصرتا أنهما تريدان البقاء متصلتين الى الأبد.
طفلتان توأم ملتصقتان من الحوض أصبحتا قادرتين على المشي وركوب الدراجة

وتعتبر حالة التوائم المتصلة نادرة جدا، فهي تحدث مرة كل 2.5 مليون حالة ولادة، وتعيش بين وبان في "ناخون صوان" التي تبعد حوالي  250 كيلومتر شمال بانكوك مع جديهما اللذين يصفونهما بالطفلتين الطبيعيتين السعيدتين. وقالت جدتهما نوكنوا بونشينان " انهما تحبان الغناء والايس كريم، وتساعدان بعضهما البعض على خلع الملابس ويضحكان مع بضعهما." واعتمدت الفتاتان على المشي مثل السلطعون على قدميهما وأيديهما، ويمكنهما الصعود درجتين بدون مساعدة.

وتمتلك الفتاتان دراجة وردية اللون، تقودانها لمسافات طويلة، وتستخدمان كرسيا متحركا في المدرسة لدفعهما من مبنى الى أخر، وتذهب التوأمان الى مدرسة خاصة بالأطفال المحرومين في المنطقة وتحظيان بشعبية بين الطلاب والموظفين. وقال معملهما براتيب سوثات "لقد ظنت الطالبتان بين وبان في البداية انهما مختلفتان، وكانتا تُسألان في الفصول الدراسية لماذا شخصان يملكان نفس الجسم، وأرادا أن ينظرا عن كثب اليهما، ولكن بعد أن مضى بعض الوقت، أدركوا أنهما مثل الاطفال الاخرين، ويستمتعون باللعب جميعا مع بعضهم."
طفلتان توأم ملتصقتان من الحوض أصبحتا قادرتين على المشي وركوب الدراجة

ويأمل معلمو التوأم وجداهما تعلميهما المهارات اللازمة لعيش حياة مستقلة في المستقبل، ويقول مدير المدرسة سنن جابان " أريد لكل من بين وبان ان تحظيا بعمل في المستقبل، لأن لديهما الحافز والقدرة على ذلك." وتمتلك جدتهما لهما الكثير من التطلعات فتريد لهما أن تصلا الى الجامعة وتصبحا طبيبتين لتكونا قادرتين على مساعدة الأخرين في مشاكلهم الصحية، وتقول " أول مرة رأيتهما صدمت كثيرا، فلم أتوقع أن يكون أحفادي توأما ملتصقا."

وأضاف جدهما ساني وربيان " عادت جدتهما من المستشفى وهي تبكي، وقد شعرت بالشفقة على التوأم عندما رأيتهما لأول مرة بعد أن ولدتا بشهرين، ولكنني اليوم فخور بهما، حتى وان كانتا تعصيان أوامري في بعض الأحيان، انهما لا يحبان أن يجبرا على فعل الأشياء، وتصران على أن تفعلا ما تريدان، فهما طفلتان عفويتان وعنيدتان."
طفلتان توأم ملتصقتان من الحوض أصبحتا قادرتين على المشي وركوب الدراجة

وتمتلك الفتاتان شخصيتين مختلفتين بالرغم من أنهما تعيشان في نفس الجسد، وتضيف جدتهما " تحب احداهما الشعر القصير والأسلوب العابث، فيما تفضل الأخرى الشعر الطويل، وإحداهما تحب المعكرونة والأخرى لا تحبها." وتصران على أنهما لا تريدان الانفصال بالرغم من أن الأطباء قالوا أن هناك احتمالا لحصول ذلك ، ويقول جدهما " قد يكون من الجميل لو فصلتا، ولكني لا أعتقد أن هذا أمر ممكن، فهما سعيدتان كما هما اليوم." و تابعت جدتهما " لم يسبق وأن تمنيت أن ينفصلا، حتى لو استطاعتا، فلم يعبر الأمر الى ذهني ولم أفهمه أبدا."

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طفلتان توأم ملتصقتان من الحوض أصبحتا قادرتين على المشي وركوب الدراجة طفلتان توأم ملتصقتان من الحوض أصبحتا قادرتين على المشي وركوب الدراجة



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 18:29 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

أسماك الوطواط العملاقة تغزو شواطئ غزة

GMT 09:39 2024 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

الأطعمة الدهنية تؤثر سلبًا على الجهاز المناعي والدماغ

GMT 21:38 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

سيمافور المحطة!

GMT 21:32 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

ماذا حل بالثمانيتين معاً؟

GMT 16:34 2020 الخميس ,16 تموز / يوليو

أخبار من السعودية وسورية ولبنان

GMT 10:41 2020 الخميس ,24 كانون الأول / ديسمبر

انتخابات رابعة وخارطة سياسية وحزبية مفخّخة في إسرائيل

GMT 08:40 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

معلومات عن السيارة نيسان " إكس تيرا" موديل 2021 الجديدة كليًا

GMT 02:15 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

فراس سعيد يؤكّد أن فكرة "التاريخ السري لكوثر" خارج الصندوق
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday