خبراء يكشفون أن معاجين الأسنان أبرز أسباب رائحة الفم الكريهة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

المليارات من الخلايا البكتيرية تعيش وتتكاثر في فم الإنسان

خبراء يكشفون أن معاجين الأسنان أبرز أسباب رائحة الفم الكريهة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - خبراء يكشفون أن معاجين الأسنان أبرز أسباب رائحة الفم الكريهة

رائحة الفم الكريهة
واشنطن - رولا عيسى

كشف الخبراء أهم الأسباب البارزة التي تكمن وراء صدور رائحة الفم الكريهة، ولعل من أغربها كانت معاجين الأسنان نفسها.

وأوضح الطبيب الاختصاصي في أمراض الجهاز التنفسي، هارولد كاتز، أن الحالة الصحية للسان تعكس رائحة الفم، وكلما تخلل الغشاء الذي يغلف سطح اللسان المزيد من الشقوق، كلما زاد عدد الجراثيم التي يخفيها و تفاقم الرائحة الكريهة للفم.

وأوضح مؤسس عيادات أمراض الجهاز التنفسي في كاليفورنيا، في أحدث كتبه "Bad Breath Bible"، ما قد يخبره اللسان عن الصحة، فضلاً عن شرح مفصل للأسباب الأخرى وراء رائحة الفم الكريهة، بدءا من معاجين الأسنان التي تحتوي على مواد منظفة، وحتى الحميات الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين.

وتنتج رائحة الفم الكريهة من تراكم مليارات من البكتيريا السيئة التي ترتبط برائحة التنفس الكريهة، التي تفرز الفضلات التي تحتوي على الكبريت، نتيجة التغذية على البروتين.

ويعتبر الفم بيئة حيوية لتكاثر الكائنات الحية مثل البكتريا التي تعيش وتتطور في الأجواء الدافئة والمظلمة، وقد تكون بعض هذه البكتيريا مفيدة، التي تساعد الجسم على مقاومة الأمراض وهضم البروتينات، وقد تكون هناك بكتيريا أخرى ضارة، تتسبب في الإصابة بالعديد من الأمراض مثل التهاب الحلق أو التهاب في الأذن.

وتعيش البكتيريا وتتكاثر في الفم، تحت سطح اللسان، في الجزء الخلفي من الحلق واللوزتين، وتتكاثر بالمليارات التي تتغذى على الطعام وتفرز فضلات التي تسفر في النهاية عن إنتاج مواد ذات رائحة كريهة.

وتفرز بعض أنواع البكتريا رائحة فضلات كريهة تتألف من مركبات الكبريت، وتشمل هذه المركبات كبريتيد الهيدروجين التي تنبعث منها رائحة البيض الفاسد، ومركب الميثيل التي تنبعث منها رائحة الملفوف الفاسد، ومركب بوتريسين وكادافيرين الذي ينتج رائحة مثل التسوس، والعديد غيرها من الروائح الكريهة.

وتتواجد هذه المركبات التي تفرز رائحة قوية، في غدد حيوان الظربان، وبالتالي فإن الروائح النفاذة تأتي من فضلات هذه البكتريا، وذلك في إشارة إلى رائحة الفم الكريهة.

ويحتوي اللسان على تضاريس مثل الخريطة، وتؤثر الاختلافات في هذه التضاريس على احتمال ودرجة رائحة الفم الكريهة، وكلما ازدادت خشونة السطح الخارجي للسان،  تفاقمت مشكلة رائحة الفم الكريهة .

ويؤدي وجود الشقوق في اللسان إلى ظهور رائحة الفم الكريهة، لأنها توفر بيئة مثالية لتكاثر البكتريا، كما ينتج الطلاء أصفر أو الأبيض على اللسان، من تراكم الفضلات التي تفرزها البكتريا التي ترتبط بالرائحة الكريهة.

وتحتوي بعض الألسنة على الحليمات، وهي ألياف على السطح العلوي للسان، وقد تكون أطول قليلا من المعتاد، مما ينتج ما يعرف باسم "اللسان المشعر".

وكلما زاد طول الحليمات كلما أصبح سطح اللسان أكثر خشونة، وتزداد الشقوق التي تختبئ بها البكتريا المتعلقة برائحة الفم الكريهة، ولذلك يشجع العديد من أطباء الأسنان الناس على استخدام مكشطة اللسان لتخليص اللسان من البكتيريا المسببة للرائحة السيئة.

وتحتوي بعض معاجين الأسنان على مادة كبريتات لوريل الصوديوم، والعديد من المنظفات الصابونية التي تخلق رغوة، لكنها لاتجدي نفعاً في تنظيف الأسنان، وربطتها الأبحاث مؤخراً بحدوث آثار جانبية خطيرة بما في ذلك آفة القروح أو تقرحات الفم، ولذلك فمن الضروري قراءة التعليمات المرفقة بالملصق على معجون الأسنان وتجنب كبريتات لوريل الصوديوم.

تساعد أيضًا بعد الأغذية الغنية بالبروتين على تغذية البكتيريا في الفم، مما يعني أنها تخلق المزيد من النفايات كريهة الرائحة، كما تعتبر السكريات اليت تحتوي على السكروز والجلوكوز والفركتوز، من أكثر المواد المغذية لجميع أنواع البكتيريا، بدءاً من البكتيريا التي تتسبب في رائحة الفم الكريهة، وحتى البكتريا المسئولة عن أمراض اللثة وتلطيخ الأسنان.

وتوفر العصائر الحمضية البيئة المناسبة للبكتيريا التي تتسبب في رائحة الفم الكريهة، لأن قدرتها على إنتاج الفضلات ترتفع في البيئات الحمضية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء يكشفون أن معاجين الأسنان أبرز أسباب رائحة الفم الكريهة خبراء يكشفون أن معاجين الأسنان أبرز أسباب رائحة الفم الكريهة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 17:36 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء الإثنين 26 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 09:35 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

ترتيب الأبراج الأكثر عصبية وغضب وطريقة التعامل معها

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 17:17 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

ارتفاع الكوليسترول أثناء الحمل

GMT 04:39 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

إيناس الدغيدي تؤكد عدم رفض الرقابة لـ"الصمت"

GMT 04:46 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى بعيد "الفصح"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday