دراسة تكشف أهمية السكر الطبيعي في الوقاية من الكبد الدهني
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

يدعم العمليات الجارية في خلايا الكبد

دراسة تكشف أهمية السكر الطبيعي في الوقاية من "الكبد الدهني"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة تكشف أهمية السكر الطبيعي في الوقاية من "الكبد الدهني"

السكر خير علاج للكبد الدهني
واشنطن - رولا عيسى

أكد علماء من جامعة واشنطن من خلال دراسة جديدة، بأن السكر الطبيعي المُسمَى "طرهالوز" يمنع دخول الفركتوز في الكبد، كما أنه يدعم العمليات التي تجري في خلايا الكبد للتخلص من تراكم الدهون الزائدة فيه. حيث يُعرف عن السكر الأبيض بكونه أحد مسببات مرض الكبد الدهني. ويمكن إيجاد هذا النوع من السكر في بعض النباتات والفطريات بما في ذلك شيتاكي ومحار الفطر، وأشار الخبراء إلى أن هذا الاكتشاف سيؤدي إلى إيجاد علاجات وقائية جديدة لمرض الكبد الدهني.

دراسة تكشف أهمية السكر الطبيعي في الوقاية من الكبد الدهني
 
ويرتبط مرض الكبد الدهني ارتباطا وثيقا بالسمنة، ويؤثر على حياة ما يقرب من 25% من الناس في أمريكا، ويعتقد أن هذا المرض يحدث بسبب إيجاد الكبد صعوبة في معالجة السكر وخاصة الفركتوز، الذي يوجد بشكل طبعي في الفواكه، ويستخدم بشكل اصطناعي في تحلية المياه الغازية مثلا. ويعتبر الكبد مكان تخزين الفركتوز الذي يسمى أيضا بالدهون الثلاثية، وفي الحالات الشديدة تتراكم الدهون على الكبد إلى مستويات سامة تتطلب في بعض الأحيان عملية زرع كبد جديد، ولا يوجد حاليا أي علاج لهذا المرض، وقد ثبت أن فقدان الوزن يحد من تراكم الدهون على الكبد.
 
واختبر الباحثون تأثير سكر طرهالوز على الفئران التي تعاني من الكبد الدهني، وشرح مؤلف الدراسة الدكتور برايان ديبوش " بشكل عام، عند إطعام الفأر نظام غذائي عالي السكريات، فانه سيصاب بمرض الكبد الدهني، ووضعنا لهذه الفئران مياه للشرب تحتوي على 3% من طرهالوز." وأضاف "استطاعت هذه الفئران أن تخسر الوزن أيضا في نهاية الدراسة، وانخفض مستويات الكوليسترول لديها في الدم إلى جانب انخفاض مستويات الأحماض الأمينية والدهون الثلاثية."
 
ويوجد سكر طارهالوز بشكل طبيعي في النباتات والحشرات ويتألف من جزيئين من الجلوكوز المرتبطة ببعضها البعض، وأعطت إدارة الغذاء والدواء الأميركية الموافقة عليه للاستخدام البشري. وتابع دكتور برايان "يجب إجراء المزيد من الأبحاث عن الموضوع، وحتى الآن لا أستطيع أن أصفه كدواء لمرضاي، ونعتقد أن خسارة الوزن لدى الفئران كانت بسبب خسارة بعض الدهون، ولكننا لا نستطيع أن نؤكد أن هذا هو التأثير الوحيد."
 
ونصح الناس بضرورة تجنب الأطعمة التي تحتوي على الفركتوز وخصوصًا المشروبات المحلاة بالسكر، وفي دراسة أخرى أجراها دكتور برايان وفريقه وجدوا أن البروتين الموجود على سطح الكبد يحمل كميات كبيرة من الفركتوز. ويشير "جاءتنا الرغبة في فحص تأثير سكر طرهالوز على الكبد بعد أن استخدم في دراسات على الإضرابات العصبية مثل أمراض البريون أو التصلب الجانبي الضموري، وتساءلنا عن تأثيره على تراكم الدهون على الكبد."
 
ووجد الفريق أن تأثير سكر طرهالوز يكمن في منعه لنقل الطاقة على هيئة سكر إلى خلايا الكبد، مما ساهم في عمل الخلايا كما لو أنها تتضور جوعا في عملية تسمى الالتهام الذاتي تضطر فيها لاستهلاك الدهون المخزنة مسبقا. وبيَن مؤلف الدراسة، "يبدو أننا جوعنا الكبد باستخدام السكر الموجود في الطبيعة، مما أدى إلى عملية الالتهام الذاتي، وتتحول الخلية إلى هذه العملية ردا على الإجهاد أو بسبب نقص الطاقة وتبدأ بالتهام الدهون المخزنة فيها في عملية تشبه عمليه تنظيف المنزل."
 
ويتوقع أن يعتمد علماء أخرون على سكر طرهالوز كاستراتيجية علاجية في المستقبل، وأضاف "يلعب الالتهام الذاتي العديد من الأدوار في الجسم، بدءا بالتنمية الصحية والمشاركة في علاج السرطان وتطوير المناعة الذاتية، واستطاعت هذه الدراسة أن تكشف الأنشطة الخلوية المهمة لوقف أو عكس المرض."

دراسة تكشف أهمية السكر الطبيعي في الوقاية من الكبد الدهني

دراسة تكشف أهمية السكر الطبيعي في الوقاية من الكبد الدهني
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف أهمية السكر الطبيعي في الوقاية من الكبد الدهني دراسة تكشف أهمية السكر الطبيعي في الوقاية من الكبد الدهني



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 15:43 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

مناخا جيد على الرغم من بعض المعاكسات

GMT 09:51 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الخليل بينهم محاميان

GMT 09:32 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 12:19 2015 الثلاثاء ,25 آب / أغسطس

كل شيء عن عملية الليزك

GMT 03:17 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة إيمانويل ماكرون تتبع نظامًا غذائيًّا موسميًّا وصحيًّا

GMT 11:48 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الذهب يرتفع مع توقف صعود الدولار
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday