العاصمة الإماراتية تختطف الأنظار من دبي كمركز ثقافي رائد
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تشتهر المدينة بأسياخ اللحم والحمص والعصائر

العاصمة الإماراتية تختطف الأنظار من دبي كمركز ثقافي رائد

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - العاصمة الإماراتية تختطف الأنظار من دبي كمركز ثقافي رائد

السياحة في العاصمة الإماراتية
دبي - جمال أبو سمرا

نشر الصحافي البريطاني، نيك بولبس، تجربة سفره إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث في بداية الرحلة بدا الأمر غريبًا بالنسبة له، ولكن في النهاية شعر بالسعادة في تلك الدولة العربية التي يأتي لها السياح من كافة أنحاء العالم.

وأوضح أنَّ "ارتداء ملابس البحر العارية على الشاطئ كان أمرًا جديدًا بالنسبة لي، حين أتى أحد الموظفين وقال"أنا آسف يا سيدي، ولكن عليك مغادرة المكان"، كان ذلك خلال يوم شديد الحرارة في العاصمة الإماراتية، أبو ظبي، حيث أكد الموظف أنني ارتدي ملابس غير لائقة".

وأضاف "كان الأمر محيرًا بالنسبة لي، ظللت أحملق في ملابسي، والتيشرت والسراويل والبضائع، كان هناك سوء فهم، ولكن أوضح المرافق لي خلال الرحلة أن الرجال في بعض الأحيان يأتون لإلقاء نظرة على السيدات، مما يجعلهن يشعرن بعدم الارتياح".

وأشار إلى أنَّ "أبوظبي تُعد مكان غريب، موجودة وسط 200 جزيرة في الخليج العربي، ولكنها وصلت للمقارنة بمدينة دبي، كثيرًا ما كانت تغفل المرح الصاخب، ولكنها المدينة الخليجية الأكثر شعبية، تقع شمال شرق أبوظبي".

وأكد أنَّ "أبوظبي تعتبر المركز الثقافي لقلب هذه الأمة الحديثة الولادة، ولكن دبي تفتخر بوجود أطول برج في العالم ومراكز التسوق، في حين أن العاصمة الإماراتية مركزًا للمساجد، والذي يحمل أحدهم اسم الشيخ زايد الكبير، يوجد أيضا بها ناطحات السحاب والضواحي الواسعة، وتظهر كاللؤلؤة بعد غروب الشمس".

ولفت أنَّ "مسجد الشيخ زايد يشبه تاج محل في الهند، يحتوي على 82 قبة لامعة من الذهب، وأكثر من ألف عامود، كان معي المرشد السياحي، فاطمة، والتي ارتدت العباءة السوداء الطويلة، وقالت لي إن المسجد بني من الرخام المقدوني، وأشارت بفخر إلى الفسيفساء الزجاجية الإيطالية والأحجار شبه الكريمة المتواجدة في صفوف الأعمدة".

واستطرد "بعد أن خلعنا أحذيتنا للدخول إلى المسجد الواسع، كان على الأرض أغلى السجاد الإيراني اليدوي، كما صنعت الثريات متعددة الألوان من كرستال سواروفيسكي، التميمات المنخفضة مكتوب عليها آيات من القرآن الكريم، يختلف المسجد عن باقي مساجد المسلمين، حيث إن غير المسلمين مسموح لهم بالتجول داخل المسجد بحرية، إلا في أوقات الصلاة، ولكن على جميع الزوار ارتداء الملابس المحتشمة، وعلى النساء ارتداء الحجاب".

وأكد أنَّ "أبوظبي غيرت نظرة العالم لدولة الإمارات، والتي كانت معروفة بمراكز التسوق العملاقة والفنادق، ولكن الآن أصبحت مركزا ثقافيا بشكل أكبر، التغير الكبير ظهر مع وجود سباق فورميلا1 في عام 2009، والذي مهد الطريق للرياضة الغنية، حتى تصبح على قائمة العاصمة الثقافية، فقد زار الغواص العالمي، توم دالي، ساحة ركوب الجمال والمخيم الصحراوي".

وأضاف أنَّ "مع عبور جسر خليفة، تصل إلى وسط جزيرة السعديات، وهي أحد أركان المدينة الثقافية، حيث متحف اللوفر الذي صممه جان نوفيل، وسيتم افتتاحه في عام 2015، ومتحف غوغنهايم، يضم تحفة مخروطية، صممها المهندس المعماري، فرانك جيري، قبل عامين".

وأوضح أنَّه "يوجد داخل الجزيرة الفنادق الراقية، مع افتتاح 377 غرفة في فندق سانت ريجيس، حيث يحتوي الفندق على كل ما نتوقعه، الغرف مع الخدم المهرة، حمامات السباحة ومنتجع صحي ومطعم رائع".

وأشار إلى أنَّه "يمكن الذهاب إلى شاطئ البحر بواسطة الدرجات المائية، ولكن تم حظر الرياضات المائية الآلية في محاولة لحماية النظام البيئي الهش في المنطقة والمخلوقات البحرية التي تقطن تلك الأماكن، وكانت الفرصة رائعة لرؤية السلاحف ذات المنقار الصقر تأتي إلى الشاطئ لتضع بيضها".

واختتم أنَّه "بالعودة إلى وسط المدينة، توجهنا إلى مطعم زهرة اللبنانيين بالقرب من مول أبوظبي، حيث يشتهر بأسياخ اللحم والحمص والعصائر، ومعجنات والسبانخ الطازجة".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العاصمة الإماراتية تختطف الأنظار من دبي كمركز ثقافي رائد العاصمة الإماراتية تختطف الأنظار من دبي كمركز ثقافي رائد



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 07:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

فتح تحقيق فيدرالي في وفاة ضابط شرطة في "أحداث الكونغرس"

GMT 19:16 2020 الإثنين ,04 أيار / مايو

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 00:25 2015 الإثنين ,19 كانون الثاني / يناير

مقارنة بين أنواع منتجات فرد الشعر المناسبة المختلفة

GMT 20:59 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

5 آلاف تهنئة لعمرو يوسف بعد إعلان زواجه من كندة علوش
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday