سريلانكا منطقة عالية الخصوبة تتألق بسحرها وجمال معالمها
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

الطائرات الورقية والألوان في بلدة غنية بالأدغال والأمطار

سريلانكا منطقة عالية الخصوبة تتألق بسحرها وجمال معالمها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - سريلانكا منطقة عالية الخصوبة تتألق بسحرها وجمال معالمها

سريلانكا
كولمبو ـ عادل سلامة

ترتفع سريلانكا عن المحيط الهندي مثل قبعة خضراء لارتفاعات تصل حتى 2500 متر، وتتميز هذه البلد بكثرة أمطارها، مما يجعلها منطقة عالية الخصوبة، وغنية بالأدغال.

ويشعر الزائر لهذا البلد الصغير، الذي تصل مساحته إلى ثلاثة أرباع مساحة أيرلندا، أنه يزور بلدان عدة في وقت واحد، فأحيانًا يشعر أنه في الهند أو في وسط أدغال أفريقيا، وأحيانًا يشعر أنه في أورلاندو، وأحيانًا يشعر أنه يزور أطلال مدن كبيرة مثل روما وقرطاج.

سريلانكا منطقة عالية الخصوبة تتألق بسحرها وجمال معالمها

ويعتبر ثلثي سواحل سريلانكا وشواطئها غير متطورة إلى حد كبير بسبب الحرب الأهلية التي امتدت من عام 1983 وحتى 2009، ومعظم الزوار يفضلون الذهاب إلى الساحل الجنوبي للبلد، وتتميز سواحل بيلافيلي قرب ترينكومالي بشواطئها الذهبية وعدد قليل من السياح، ودفن الأخ الأصغر للكاتبة جين أوستن في مكان في ترينكومالي.

وعلى الرغم من الأضرار الناجمة عن الحرب، تعتبر مدينة جفا مكانًا بهيًا بمبانيه المطلية بالأصفر والمرسومة بأزهار الربيع، وهو مكان نابض بالحياة، حيث الكثير من التجار الهنود والسيارات البريطانية القديمة، ومحلات المرطبات.

سريلانكا منطقة عالية الخصوبة تتألق بسحرها وجمال معالمها

ويمكن للسياح التمتع بالمعالم السياحية في المنطقة الشمالية الغربية الجافة من البلاد، حيث تقع مدينة أنورادهابورا المقدسة بصخورها المذهلة وقلعة سيجيريا، وأكثر الأماكن عزلة هو دير ريتيغالا الواقع بين الغابات ، حيث يستطيع الشخص التمتع بالعزلة والهدوء.

ولا يحتاج السائح إلى سيارة في بلد المرتفعات والشاي، فالبلد تحتوي على شبكة مواصلات عمومية تصل إلى كل نقطة فيها، وبأسعار رخيصة، وتتميز مدينة جالي الجميلة وكأنها مدينة هولندية صغيرة تعود إلى عام 1700، حيث يمكن للزائر شراء طائرة ورقية، والانضمام إلى الآخرين في إحدى الحدائق على المحيط والاستمتاع بألوان الطبيعية الجذابة المحيطة.

ويستطيع السياح أخذ "التوك توك" والتجول في الحي العربي للمدينة وتناول الغداء في المستشفى الهولندي القديم، حيث يعود تاريخ بناء فنائه إلى عام 1680، مع العديد من المقاهي حوله، ويعتبر مطعم "منستري أوف كراب" أفضل الأماكن لتناول الأطعمة البحرية في المدينة.

ولم تكن السياحة اختفت في هذا البلد حتى في أكثر الأوقات عنفًا، ولكن الاستقرار بعد انتهاء الحرب، جلب المزيد من السياح والمزيد من الأعمال التجارية، ولكن ما تزال البلد تعاني من الكثير من المشاكل مثل الاستيلاء على الأرض، والتنافس، وبغاء الأطفال، ولكن السياح بالتأكيد لن يواجهوا الكثير من هذا المشاكل، فهم يسافرون للاستمتاع.

سريلانكا منطقة عالية الخصوبة تتألق بسحرها وجمال معالمها

ويقع فندق "غالكادوالا فروست لودج" في وسط سري لانكا، وهو واحد من أفضل الأماكن للإقامة في البلاد، وبني من المواد المعاد تدويرها في وسط غابة تحتوي على بحيرة مليئة بالتماسيح، فيستطيع الشخص الاستلقاء في سريره وتناول الشاي وهو محاط بالقرود، وينظم مالك الفندق رحلات للزبائن على ظهور الفيلة، فسريلنكا تحتوي على 5800 فيل.

وتتميز سريلانكا بأطعمتها الخاصة، فالطهاة هناك مثل علماء الكيمياء، يمضون ساعات بحثًا عن الأعشاب لإعداد أطباق كاملة المذاق، ويتميز الريف في سريلانكا بالعديد من المأكولات اللذيذة مثل البامية بالكاري، والفطائر.

وتحتوي البلد على العديد من الجزر منها جزيرة جافانا التي ترتفع فوق إحدى البحيرات، وتحتوي الجزيرة على قصور فاخرة مهجورة، وجزيرة دلفت التي كان يملكها رجل أيرلندي يدعى الملازم نولان بين عامي 1811 و1824، وما زال مقر إقامته قائمًا، مع إسطبلات خيله الكبيرة، وجزيرة هامنهيل الصغيرة الواقعة في عرض البحر، والتي كانت سجن عسكري، والتي يمكن الوصول إليها عن طريق زورق حربي قديم.

 

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سريلانكا منطقة عالية الخصوبة تتألق بسحرها وجمال معالمها سريلانكا منطقة عالية الخصوبة تتألق بسحرها وجمال معالمها



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 09:51 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الخليل بينهم محاميان

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 15:43 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

مناخا جيد على الرغم من بعض المعاكسات

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 05:55 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

أفكار حديثة لإستغلال زوايا المنزل في ديكور مميز

GMT 14:26 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 11:57 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday