قطع جدار برلين تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

وضعها فندق في لاس فيغاس داخل حمام الرجال

قطع "جدار برلين" تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - قطع "جدار برلين" تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة

جدار برلين
برلين ـ فلسطين اليوم

تنتشر هياكل جدار برلين التاريخي، الذي قسم غرب المدينة عن شرقها الشيوعي، بعد 25 عامًا من سقوطه، في مختلق بقاع العالم، فيما أكّد كتاب نشرته وكالة الحكومة الألمانية، يحتوي على مجموعة مكونة من 240 جزءًا من الجدار، متواجدين في أنحاء العالم، أكثر من ثلثهم في الولايات المتحدة.

وتمَّ تشييد الجدار في عام 1961، بعد تقسيم ألمانيا بين قوى الاحتلال، المتمثلة في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا والاتحاد السوفيتي، في أعقاب نهاية الحرب العالمية الثانية، ليصبح أحد أقوى رموز الحرب الباردة.

قطع جدار برلين تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة

وقتل نحو 136 شخصًا على الأقل على طول الجدار، حاولوا الفرار من الشرق، الذي كان تحت الحراسة المشددة لمدة 28 عامًا.

ومنذ بداية هدم الجدار الفاصل في 9 تشرين الثاني/نوفمبر 1989، تم تقسيم الجدار وبيعه كهدايا تذكارية، في حين طالبت بعض الجهات الأخرى بناء طريق سريع في جميع أنحاء ألمانيا، ومع ذلك تم بيع أجزاء كبيرة منه للمتاحف الفنية في أنحاء العالم، مثل متحف الحرب الإمبراطوري في لندن، ومكتبة رونالد ريغان الرئاسية في كاليفورنيا.

قطع جدار برلين تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة

وظهرت مواقع تثير الدهشة على طول الجدار، على مدى الأعوام الـ25 الماضية، مثل الشارع الرئيسي محطة كازينو، وبيرة وفندق في لاس فيغاس، جيث تمَّ استخدام ألواح الجدار في أحد مراحيض الرجال في الفندق، وتعليق ثلاثة مباول على البلاط الخرساني المغطى بالرسومات، على الجدران التي تصل ارتفاعها إلى نحو 1.8 متر، فيما الجدار نفسه محمي بواسطة الزجاج، ويمكن للزوار الإناث مشاهدة النصب في الحمام بمصاحبة أحد رجال الأمن.

ويمكن العثور على صف من شرائح جدار برلين في بهو الشركة الإخبارية الأرجنتينية "بيرفيل"، في العاصمة بيونس آيرس، حيث اشترت الوكالة الإخبارية 20 قطعة من الجدار في عام 1991، وأوضحت أنَّ "شرائها لتلك القطع لأنها تمثل رمز الحرية".

قطع جدار برلين تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة

وتوجد قطع من الجدار في قرية صغيرة تدعى شنغن، جنوب شرقي لوكسمبورغ، وتم تثبيتهم في عام 2010، للاحتفال بمكانتها في التاريخ الأوروبي، فقد تم توقيع اتفاق "شنغن"، الذي بشر ببداية "أوروبا بلا حدود" في عام 1985، من طرف خمس من الدول العشر الأعضاء في الجماعة الاقتصادية الأوروبية، لمنح المواطنين حرية السفر دون شيكات الحدود، وشيد هذا الجزء من الجدار بمناسبة الذكرى 20 للاتفاق.

ويوجد أطول قسم للجدار في الولايات المتحدة، حيث عشرات القطع التاريخية المتنوعة تقف أمام مبنى "بوليفارد"، بما فيها قطعة الدب الأخضر، التي رسمها فنان الشارع المعروف باسم بيمير.

و نقلت قطع من الجدار إلى أمام متحف ويندي في لوس أنجلوس في عام 2009، احتفالا بإحياء الذكرى العشرين لسقوط جدار برلين، وهو معهد البحوث والتعليم الذي يحافظ على القطع الأثرية من الحرب الباردة.

وفي فندق "هيلتون أناتول دالاس" يوجد جزئين من الجدار، كجزء من مجموعة الأعمال الفنية ذات الشهرة الخاصة، أعطاها الشريك الألماني للفندق في عام 1990، ووضعت في البداية في حديقة الفندق، قبل نقلها إلى الممر في عام 2011.

قطع جدار برلين تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة

وضعت قطعة من جدار برلين أيضًا في الفاتيكان، في آب/ أغسطس 1994، وقد زينت إحدى لوحاته برسمة من كنيسة القديس ميخائيل، وكانت هدية من طرف مدير رياضة السيارات "فيراري" ومدير فريق "فورميلا1"، ماركو بيشينيني، والذي حصل على الجدار في مزاد في مونتي كارلو عام 1990.

ويقع أطول امتداد للجدار لايزال على قيد الحياة في معرض الجانب الشرقي في برلين، ويبلغ طوله نحو 1.3 كيلومتر.

قطع جدار برلين تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قطع جدار برلين تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة قطع جدار برلين تباع كهدايا تذكاريّة عن الحرب الباردة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 19:25 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة مرسيدس -بنز GL 500 في فلسطين

GMT 20:09 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

أحب وطني ولست معجبة بشعبه

GMT 15:29 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

جورج وسوف ينفي إصابة بشار الأسد بـ"جلطة دماغية"

GMT 21:10 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الأريكة في غرفة النوم تمنحك مساحة للاسترخاء
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday