كرواتيا ترجو أن تعزز السياحة في فترة عيد الميلاد اقتصادها
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

في القطاع الذي يمثل نحو 17% من الناتج المحلي

كرواتيا ترجو أن تعزز السياحة في فترة عيد الميلاد اقتصادها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - كرواتيا ترجو أن تعزز السياحة في فترة عيد الميلاد اقتصادها

سياحة عيد الميلاد في كرواتيا
زغرب ـ كارلا أبو شقرا

تأمل الحكومة الكرواتية أن تعزز سياحة عيد الميلاد المجيد اقتصادها، وتستعد للحدث بمهرجان لنحت الجليد والنحاس، وحلقة ضخمة للتزلج في فصل الشتاء، في بلد معروف أكثر بمكان يقصده السياح خلال فصل الصيف للتمتع بشواطئها الجميلة. وتروج عاصمة البلاد مدينة زغرب لنفسها كمكان مناسب للاحتفالات بهدف منافسة وجهات عيد الميلاد التقليدية في أوروبا مثل فيينا وبراغ، وتعرض مجموعة من التسهيلات السياحية مثل الطيران وعروض الفنادق الخاصة، وجولات المشي والعشرات من الحفلات الموسيقية والأسواق المضيئة، حيث يتوافر الطعام والشراب الكرواتي.

كرواتيا ترجو أن تعزز السياحة في فترة عيد الميلاد اقتصادها

وحازت أسواق زغرب على لقب "أفضل الأسواق في عيد الميلاد" في استطلاع أجراه أحد مواقع السفر على الإنترنت، وشارك فيه أكثر من 100 ألف سائح، ويؤكد المسؤول في مجلس السياحة في المدينة لوكا بينكو "نعتبر مناسبة عيد الميلاد مهمة جدا بالنسبة لاقتصاد المدينة، فنحن نقدم برنامج كبير للجذب السياح، ربما العديد يعتقد أن كرواتيا بلد للزيارة في الصيف، ولكننا نمتلك بيئة متنوعة للغاية".

وتعتبر السياحة واحدة من العوامل المهمة لهذا البلد، الذي دخل حديثا في الاتحاد الأوروبي ويحاول ببطء الخروج من فترة ركود اقتصادي دامت لست سنوات، وأصيب قطاع السياحة بأضرار كبيرة في التسعينات، خصوصا بعد حرب استقلال كرواتيا عن يوغوسلافيا، لكنه منذ ذلك الحين يحاول التعافي تدريجا، ويمثل عائد السياحة نحو 17% من الناتج المحلي الإجمالي للبلد.

كرواتيا ترجو أن تعزز السياحة في فترة عيد الميلاد اقتصادها

وفي العام الماضي، تمكن أكثر من 13 مليون سائح زيارة كرواتيا التي تقع على البحر الأدرياتيكي، وهذا الرقم يمثل ثلاث أضعاف عدد سكان البلاد، وفي حين كانت معظم وجهات السياحة إلى الساحل الذي يضم مئات من الجزر، إلا أن برنامج الشتاء تمكن من جذب نحو 56 ألف سائح إلى مدينة زغرب في كانون الأول/ديسمبر عام 2014، محققا بذلك ارتفاعا بنسبة 21% عن العام السابق.

ويشير بينكو "نشهد نفس الحدث في هذه السنة، ونأمل أن نستطيع أن نحقق أرقاما أكبر من العام السابق، وأنا متأكد من أننا سننجح"، ويستطيع السياح في كرواتيا تحميل تطبيق ذكي على هواتفهم النقالة يرشدهم حول أفضل المناطق من أواخر تشرين الثاني/نوفمبر وحتى 10 كانون الثاني/يناير، بدءا من ورش العمل الفنية للأطفال وحتى أفضل الأماكن لتناول الطعام.

وترافق مع هذه النهضة السياحية في المدينة ارتفاع عدد الفنادق فيها، فمنذ عام 2006 ارتفع العدد من خمسة إلى 43 فندقا صغيرا، ومن 38 إلى 53 فندقا كبيرا، وارتفع عدد الأماكن الخاصة للإقامة من 42 إلى 900.

وشهدت البارات والمطاعم زيادة كبيرة وسط عمارة هابسبورغ لمدينة زغرب، والتي تعد موطنا لنحو 800 ألف شخص، ويوضح مدير شركة كرواتية للسياحة أمدريا بيساك "تعتبر زغرب مدينة كبيرة بما يكفي لتقدم أبرز ما تقدمه باقي العواصم الأوروبية، وصغيرة بما يكفي لتكون مكانا ساحرا للتجول، وساهمت برامج الحكومة في جذب السياح بتعزيز شعور بالتفاؤل لدى المواطنين، وتغيرت العادات الدولة الكاثوليكية إلى حد كبير، حيث جرت العادة أن يحتفل الجميع في الداخل مع الأسرة، وانتشرت روح الاحتفال في الشوارع، حيث يشعر الناس بالإثارة أكثر".

كرواتيا ترجو أن تعزز السياحة في فترة عيد الميلاد اقتصادها

ويسعى القائمون على صناعة السياحة في البلاد إلى بذل مزيد من الجهد والاستثمارات لتنويع العروضات التي تقدمها كرواتيا لتشجيع الزوار على زيارتها على مدار السنة، وتقول مالكة أكبر وكالات السفر في البلاد نيكولينا فريلك "يكمن التحدي الرئيسي للسياحة في كرواتيا في توسيع نطاق الموسم، وأصبحت هذه القضية على جدول الأعمال لفترة طويلة"، وتأمل نيكولينا أن تصبح مدينة زغرب واحدة من المعالم السياحية، وتصبح ملهمة للعديد من المعالم الأخرى لجذب السياح إلى أماكن غير الشواطئ، ويشيد معظم السياح حاليا في البوسنة وسلوفينيا وإيطاليا لمكان للسياحة في عيد الميلاد، إلى جانب كل من أمريكا وآسيا.

من جانبهم، يأمل العديد من السكان ألا تصبح مدينة زغرب شعبية كثيرا كمكان لقضاء عطلة الميلاد، وخصوصا أولئك الذين يحبون قضاء العيد بهدوء، ولكن التوقعات تشير إلى عودة النمو الوطني بنحو 1% في 2015، ليصبح توسيع السياحة الشغل الشاغل للحكومة. ويشير أحد السياح الإيطاليين الذين يزورون المدينة لأول مرة، فيما يحتسي قدحا من الشمبانيا مع زوجته ويشاهدان فرقة شعبية محلية في ساحة متنزه زرينجيفاك المركزي "إنها مريحة جدا وتملك روحا".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كرواتيا ترجو أن تعزز السياحة في فترة عيد الميلاد اقتصادها كرواتيا ترجو أن تعزز السياحة في فترة عيد الميلاد اقتصادها



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 09:58 2020 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

43 مستوطنا يقتحمون الأقصى

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 09:55 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 02:55 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

رامي السبيعي يغضب من التجاهل الإعلامي لإنجازاته
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday