أهمّ المعالِم الثقافية والسياحيَّة في كيب تاون الجنوب أفريقية
آخر تحديث GMT 17:16:03
 فلسطين اليوم -

تستقبل محميَّة "تايبل ماونتن" قُرابة المليون زائر سنويًّا

أهمّ المعالِم الثقافية والسياحيَّة في كيب تاون الجنوب أفريقية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أهمّ المعالِم الثقافية والسياحيَّة في كيب تاون الجنوب أفريقية

أهمّ المعالِم الثقافية والسياحيَّة في كيب تاون
كيب تاون - فلسطين اليوم

يتنوَّع الجذب السياحي بين المعالم الثقافيَّة والترفيهيَّة الجذَّابة، والطبيعة الخلَّابة، عند السفر إلى كيب تاون في جنوب أفريقيا، مع الإشارة إلى أنَّ السير على القدمين وسيلة مفضَّلة عند السفر إلى كيب تاون، لا سيَّما أنَّ العديد من المعالم الثقافية والسياحيَّة تقرب من بعضها البعض، وبخلاف ذلك يبدو نظام الحافلات ممتازًا للانتقال بين المواقع.

أماكن الجذب السياحي في كيب تاون:
محميَّة "تايبل ماونتن" الوطنيَّة
إقرأ ايضــــا:    

تعرّف على أجمل جُزر العالم لقضاء شهر العسل لا يُنسى

تُعرف محميَّة "تايبل ماونتن" الوطنيَّة بأنَّها من عناوين السياحية الأهمِّ في جنوب أفريقيا، وهي تستقبل قرابة المليون زائر سنويًّا. وإلى تنوُّعها البيولوجي والجيولوجي، هي مُدرجة على لائحة اليونسكو للتراث العالمي. وفي العنوان المذكور، هناك جداول ووديان ونباتات (نحو 2.200 نوع، مع 1.470 نوعًا من الأزهار النادرة). علمًا بأنَّ الحديقة النباتيَّة داخل المحميَّة كانت تأسَّست في سنة 1913.

تحضن المحميَّة أيضًا شاطئ "بولدرز" ورأس الرجاء الصالح، وغيرهما من المعالم. وهناك العديد من الطرق للوصول إلى القمَّة، بما في ذلك السير على القدمين، أو ركوب عربة التلفريك التي تدور بزاوية 360 درجة، لتُقدِّم وجهات نظر خلَّابة على المدينة والمحيط.

شاطئ بولدرز
يحلو الاسترخاء على شاطئ "بولدرز"، كما التقاط صور البطاريق الأفريقيَّة التي تستوطن الشاطئ.

"فيكتوريا آند ألفريد"
ميناء صاخب في "كيب تاون" كان قد بُني في أواخر القرن التاسع عشر، من قبل ألفريد ابن الملكة فيكتوريا الثاني، وكان نقطة توقُّف مهمة للسفن الأوروبيَّة لقرون. وأصبح اليوم مكانًا سياحيًّا يضم مجموعة من أماكن التسوق والمطاعم، مع إطلالات جميلة على "تايبل ماونتن" والمحيط الأطلسي.

"غرين ماركت"
الجولة في ساحة "غرين ماركت"، التي تبعد مسافة قصيرة سيرًا على القدمين من "فيكتوريا آند ألفريد"، ضروريَّة، لرمزيَّة هذه الساحة القديمة في "كيب تاون"، الساحة التي كانت سوقًا للرقيق. وأمست، اليوم، قبلة الباعة المحليين، الذين يعرضون منتجاتهم من الأقمشة الملوَّنة والحلي اليدويَّة.

متحف المقاطعة السادسة
أُسِّس هذا المتحف في النصف الأوَّل من القرن العشرين؛ المقاطعة كانت موطنًا لعشر سكَّان المدينة، وفي سنة 1966، زمن العنصريَّة، أُعلنت المقاطعة حيًّا لذوي البشرة البيضاء، وأُجبر أكثر من 60 ألف شخص من ذوي البشرة السمراء، على الانتقال إلى مدن الصفيح التي أنشئت في "كيب فلاتس".

"لونجستريت"
لا يُفوَّت السير في هذا الشارع الذي يفيض طاقةً، ويُعدُّ من شوارع كيب تاون الأكثر طولًا، وهو يضمُّ مباني شاهقة مبنيَّة وفق الطراز الفيكتوري، ويستضيف الاحتفالات الشبابيَّة بصورة دائمة.

"روبن آيلاند"
لا تُفوَّت زيارة هذه الجزيرة الواقعة على بعد أميال قبالة ساحل الواجهة البحريَّة (فيكتوريا آند ألفريد)، مع التعرُّف إلى تاريخها المُعقَّد. علمًا أنَّ اليونسكو ضمَّت بعض المقار فيها إلى لائحة التراث العالمي، ومن بينها السجن حيث كان يُحتجز نيلسون مانديلا داخله.

كيب تاون في سطور
كيب تاون، ثالث المدن الأكثر كبرًا في جنوب أفريقيا لناحية عدد السكان (نحو 3 ملايين نسمة)، وعاصمة مقاطعة كيب الغربيَّة، والعاصمة التشريعيَّة لجنوب أفريقيا. تبلغ مساحتها 2499 كيلومترًا مربعًا، وتشتهر بمرفئها وطبيعتها الخلَّابة.

كانت كيب تاون في الأصل مرفأ للسفن الهولنديَّة المبحرة إلى شرق أفريقيا والهند وقارة آسيا. وهي تأسَّست في سنة 1652 وكانت أول استيطان أوروبي دائم في المنطقة الواقعة جنوب الصحراء الكبرى. مطار كيب تاون الدولي هو ثاني مطارات جنوب أفريقيا لناحية النشاط.
قد يهمــــك أيضــــا:   

نصائح مهمة لا تغفلها عند السفر الى الصين في رحلة ممتعة

تعرَف على أجل الأماكن السياحية في الهند وأهمها حول العالم

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أهمّ المعالِم الثقافية والسياحيَّة في كيب تاون الجنوب أفريقية أهمّ المعالِم الثقافية والسياحيَّة في كيب تاون الجنوب أفريقية



تألقت نيكول كيدمان بفستان مستقيم يتخطى حدود الركبة

إطلالات تخطف القلوب للنجمات بأسبوع الموضة في "ميلانو"

ميلانو - فلسطين اليوم
مع بدء عروض الأزياء العالمية لموسم ربيع وصيف 2020 في ميلانو، بدأت أناقة التجمات العالميات تظهر بشكل بارز وساحر مع إطلالات راقية وتصاميم تستحق التوقف عندها. لذلك رصدنا لك أجمل هذه الاطلالات التي شاهدناها في ميلانو. تابعي معنا أناقة النجمات والعارضات الاخيرة اللواتي اخترن أجمل صيحات الموضة مباشرة من أسبوع ميلانو للموضة. أناقة الفستان المزخرف سحرت النجمة Nicole Kidman الأنظار خلال توجّهها لحضور عرض Prada لموسم ربيع وصيف 2020، بفستان مستقيم يتخطى حدود الركبة مع الزخرفات المتموجة بالألوان الساحرة والمنسّقة مع القماش البيج. كما زيّنت خصرها بالحزام الفضي المضلّع وأكملت أناقتها بحذاء زهري جلدي ساحر. ولفتتنا التصاميم الشبابية باللون الزيتي التي اختارتها Winnie Harlow خلال حضورها عرض Prada. أما موضة الشورت القصير مع القميص الزرقاء الواسعة من اخ...المزيد

GMT 02:10 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 فلسطين اليوم - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 فلسطين اليوم - أفكار بسيطة لديكور مميز لمنزلك في استقبال خريف 2019

GMT 20:37 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

اعتقال مسئول بارز في اندرلخت بسبب الفساد

GMT 08:32 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

مطعم "العراة" يوفر تجربة تناوُل الطعام بدون ملابس

GMT 11:13 2018 الجمعة ,14 أيلول / سبتمبر

الشعر الرمادي يتربع على عرش الموضة خلال عام 2018

GMT 07:24 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

ترامب يشيد بانتصار معسكره بعد إقرار قانون

GMT 21:05 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

نوفاك ديوكوفيتش يستعد لبطولة أستراليا في ملبورن

GMT 08:25 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع شعبية حقائب "كيلي" رغم زيادة الأسعار بنسبة 350٪

GMT 05:56 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الحمد الله يدعو اليونان إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية

GMT 18:36 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

النجمات اللائي قمن بدور شرطيات في الدراما المصرية

GMT 08:08 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

الأمهات يستعملن أصوات طفولية لتعليم أطفالهن مبكرًا

GMT 15:43 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

إنجاب طفل وسيم يجعل الرجل أكثر وسامة في أعين النساء
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday