إنقاذ المواد القديمة والمتهالكة موضة جديدة في الأثاث والديكور
آخر تحديث GMT 11:33:54
 فلسطين اليوم -
نتائج التحقيق في عملية دوليب تظهر أن العبوة زرعت في المكان ولم تُلقى المتحدث باسم جيش الاحتلال يؤكد أن قوات الجيش نصبت الحواجز على الطرقات وعززت المنطقة بمزيد من القوات بعد عملية دوليف نتنياهو يتلقى تحديثات منتظمة استخباراتية حول العملية وجهود الاستخبارات للقبض على المنفذين، وفي الدقائق القادمة سيعقد جلسة مشاورات أمنية مع قادة المنظومة الأمنية والعسكرية جيش الاحتلال يؤكد أن الإنفجار في عين بوبين وقع بسبب انفجار عبوة ناسفة يدوية الصنع بالمكان قوات الاحتلال تطلق النار تجاه منازل المواطنين شرق بلدة خزاعة جنوب قطاع غزة وزراء وأعضاء كنيست يدعون لفرض السيادة على الضفة واغتيال قادة حماس في غزة كرد على العملية قوات الاحتلال تقوم بإغلاق حاجز 17 قرب قرية عين عريك غرب رام الله. الناطق باسم الجيش الإسرائيلي يؤكد أن الهجوم التفجيري في مستوطنة دوليب صعب للغاية الإعلان رسميًا عن مقتل المستوطنة المصابة في الحدث قرب دوليب ليبرمان يؤكد أن عملية رام الله تُشكل صفعة على وجه حكومة نتنياهو
أخر الأخبار

فينتشنز كوتيس يشارك بقطع فريدة في معرض "ويلر"

إنقاذ المواد القديمة والمتهالكة موضة جديدة في الأثاث والديكور

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إنقاذ المواد القديمة والمتهالكة موضة جديدة في الأثاث والديكور

إصلاح المواد القديمة صيحة جديدة في عالم الأثاث
واشنطن - رولا عيسى

أصبحت فكرة إنقاذ وإصلاح المواد القديمة صيحة جديدة في عالم الأثاث، وغدت هذه الطريقة أكثر الخيارات اقتصادية أمام المصممين لإعادة القيمة إلى اللقطع القديمة.

ويضيف تاريخ القطعة الخشبية، وصدأ الورق المعدني القديم، وشريط من الجلد البالي سحرا لا يوصف وقصة على قطعة الأثاث المصممة بشكل جيد والفريدة من نوعها، ويعرف فينتشنز دي كوتيس هذا جدا من خلال مشاركته في معرض ميلر غالاري هذا الأسبوع.

ويجلب المهندس الداخلي والمصمم والنحات الايطالي دي كوتيس، الكثير من مجموعته بروتيتو ديموستيكو إلى لندن للمرة الأولى، وهي عبارة عن مجموعة من الأثاث جمعها بنفسه و بيديه من مواد مترفة سواء معاد تدويرها أو مكشوفة.

ويعرض في معرض "ويلر" طاولة قهوة فاخرة من النحاس وشمعدانات نحاسية براقة، وضوء سقف مطلي بالفضة، وأريكة جلدية، وكرسي والعديد من القطع الأخرى، التي شهدت بالفعل حياة أخرى.

إنقاذ المواد القديمة والمتهالكة موضة جديدة في الأثاث والديكور

وتعتبر تصاميم دي كوتيس مجموعة من المتناقضات، مثل الجديد والقديم، الثمين والصناعي، يجمع فيها المصنع والخام بطريقة سلسلة ورائعة، وبغض النظر عن القطعة، تأتي المواد في المقام الأول بالنسبة له، ويستخدم تقنيات معاصرة لابتكار عمليات جديدة لمعالجة القطع وتحقيق نتائج متطورة أطلق عليها اسم " الأناقة الصناعية".

وولد المصمم الايطالي في شمال ايطاليا، ودرس الفن في البندقية، قبل أن ينتقل لدراسة الهندسة المعمارية في ميلانو، وبعد أن صمم بوتيك لأحد أصدقائه لفت نظر رئيس مجلس شركة الإضاءة الايطالية فلوس " سيرجيو جنداني" الذي افتتح له ورشته الخاصة.

وكان المهندس المعماري مسؤولا عن العديد من دور الأزياء في عاصمة الأزياء العالمية ميلانو بما في ذلك أنطونيا في بيريرا واكسليسور ميلانو، فضلا عن العديد من مشاريع التجزئة والضيافة والفنادق في جميع أنحاء العالم، وفي منتصف عام 2000، أطلق خط أزيائه التجريبي، الذي تولاه بنفسه عارضا نهجه في المواد، والذي شهد مزيج من الحرير والدانتيل العتيق والزجاج، واستمر دي كوتيس في التحرر والإبداع واتخاذ المزيد من المخاطر وعدم الرضوخ للاعتبارات التجارية في خط إنتاج قطعه.

 

ويمتلك دي كوتيس، اليوم، ورشتي عمل له خارج ميلانو، وهو عادة ما يشير لها باسم المختبرات، يستخدمها لتفكيك وإعادة بناء القطع المستخدمة، وتقول مسؤولة المعرض في بريطانيا ريبيكا ويلر: "يعمل دي كوتيس على مواد غير متوقعة مثل النسيج والنحاس الصدئ، لينتج قطع رائعة بشكل يدوي، معيرا انتباه كبير للفهم الحقيقي للقطعة من حيث الشكل، في جمع عبقري لقطعة جميلة يمكن استخدامها في الحياة اليومية، هذا هو الأثاث الذي يكون بلا شك شكل من أشكال الفن، ويمكن استخدامه ومريح في نفس الوقت، والذي سيزداد تألقا كلما تقدم به العمر".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إنقاذ المواد القديمة والمتهالكة موضة جديدة في الأثاث والديكور إنقاذ المواد القديمة والمتهالكة موضة جديدة في الأثاث والديكور



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب

جينيفر لوبيز تُثير الجدل بين متابعيها بارتداء حقيبة من هيرميس

واشنطن - فلسطين اليوم
لا خلاف على جاذبية النجمة العالمية "جينيفر لوبيز"، فعلى الرغم من بلوغها سن الـ 50، إلا أنها تحتفظ بشبابها ورشاقتها المثيرين لغيرة الجميع داخل الوسط الفني وخارجه. هذا ولا تتخلى جينيفر عن أناقتها، حتى إذا كانت ذاهبة للجيم، فقد رصدتها عدسات الباباراتزي الخميس، وهي تذهب إلى الجيم في "ميامي" بإطلالة أثارت دهشة الكثيرين. فبالإضافة إلى ما ارتدته من ليغينغ أسود أبرز رشاقة ساقيها وتوب أبيض من علامة Guess، أكملت جينيفر إطلالتها الرياضية بحقيبة هيرميس فاخرة تبلغ قيمتها 20 ألف دولار، ما أثار دهشة واستغراب رواد الإنترنت، فقال أحدهم: "تحلم الكثيرات باقتناء مثل تلك الحقيبة"، كما قال آخر: "ما هذا، أتذهبين إلى الجيم بحقيبة ثمنها 20 ألف دولار!". وجنبًا إلى جنب مع حقيبتها الباهظة، لم تفوت "جيه لو" الفرصة لاستعراض سيارتها ال...المزيد

GMT 18:41 2019 الإثنين ,19 آب / أغسطس

يوفنتوس يضع خطة خطف بوجبا في صيف 2020

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 08:51 2016 الأحد ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الروسية جوليا فينس شبيهة "باربي" ترفع 120 كلغ

GMT 02:16 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

"الوعد" مسلسل جديد تقدمه مي عز الدين في رمضان المقبل
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday