طريقة عصرية وأنيفة لتخزين المقتنيات المنزلية استعدادًا للربيع
آخر تحديث GMT 09:09:20
 فلسطين اليوم -

ميل جماعي لدى الناس للاحتفاظ بالأشياء القديمة

طريقة عصرية وأنيفة لتخزين المقتنيات المنزلية استعدادًا للربيع

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طريقة عصرية وأنيفة لتخزين المقتنيات المنزلية استعدادًا للربيع

طريقة عصرية وأنيفة لتخزين المقتنيات
لندن - ماريا طبراني

أطلق موقع "هوز" الإلكتروني، مع محررته فيكتوريا هاريسون تحديًا لأعضائه، لإعادة تدوير منازلهم وخلق مساحات جميلة للتخزين. حيث تعتبر بداية العام الجديد 2016 بمثابة فرصة للحصول على ديكورات جديدة للمنزل، بالإضافة للحصول على المزيد من الأناقة الحيوية لاستقبال فصل الربيع.وأوضحت فيكتوريا هاريسون، "نتحدى الناس لإزالة الغبار عن الأشياء القديمة في منازلها وجمع القطع التي احتفظوا بها في مخازنهم لفترة طويلة والتخلص منها." فهناك ميل جماعي لدى الناس كي يخزنوا القطع القديمة، وتعتبر أكثر الصور مشاهدة في الموقع لخزانة ذكية مناسبة في زاوية المطبخ.

طريقة عصرية وأنيفة لتخزين المقتنيات المنزلية استعدادًا للربيع

وتعتبر خبيرة التنظيف اليابانية ماري كوندو خبيرة في شؤون التخزين والتخلص من القديم، حيث قدمت مجموعة من النصائح في كتابها "ماجين لايف" عن الترتيب والتنظيف، والذي باع أكثر من ثلاثة ملايين نسخة، وشعارها في الكتاب ابعاد الفوضى إلى الأبد.وبدأت كتابها بضرورة رمي الأشياء القديمة وترتيب المساحة فيما بعد، وتعد من يتبع نصائحها بأنهم لن يتشوشوا مرة أخرى حول المكان الذي وضعوا فيه الأشياء، وتلقى طريقتها في الفترة الحالية رواجا كبيرا، وتؤكد مصممة الديكور انا اوزين أنه من الضروري استخدام الجدران أيضا لخلق مساحة في المنزل، وفعلت هذا مؤخرا لأحد الزبائن حيث قامت ببناء خزانة صغيرة فوق المبرد في بقعة من الجدار لم تكن مستخدمة بعمق 15 سم.

طريقة عصرية وأنيفة لتخزين المقتنيات المنزلية استعدادًا للربيع

وقالت "انا"، "تُعطي الخزائن مساحة اضافية، مساحة مناسبة لتعليق المعاطف، أو الحقائب اليدوية أن الأشياء الصغيرة التي يجب ان تكون في متناول اليد، والتي تربط دائما على الجزء الخلفي من الباب". ووفق مسح أجراه موقع "هوز" مؤخرا، وجد أن أكثر من نصف أصحاب البيوت يميلون الى اضافة خزائن على الجدار، وخصوصا في خرف النوم كي يحظوا بمساحة إضافية قدر الامكان، وإذا لم يكن بمقدور الشخص تحمل تكلفة الخزائن، فالسلال التخزين تفي بالغرض، ولكن الخزائن أسهل في الترتيب التنظيف وتفضى جمالية على الحائط.وتنصح مصممة الديكور ديانا جرينهالغ بتعويض الخزائن بإضافة المزيد من الرفوف على الجدران، موضحة أنها مثالية لتخزين الكتب والصور، مضيفة "يعتقد الناس غالبا أنهم يحتاجون لمساحة كبيرة لرفوف السميكة، ولكن يمكن استخدام الرفوف الرفيعة لخلق معرض على الحائط، وخصوصا في الزوايا".

وتقترح أيضا "الاستفادة القصوى من الدرج، ليس فقط تحته بل بين الدرجات أيضا من خلال تحويها الى جوارير لتصبح مثالية لتخزين الأحذية، ومهما كانت ميزانية الشخص فالأمر يحتاج المحاولة، وتقدم العديد من المتاجر خيارات عدة حول طرق التخزين، من بينها الأدراج البلاستيكية الشفافة وسلال القش والأدراج المصنوعة من الورق المقوى".وتابعت، "يمكن أن يكون صندوق صغير للأحذية بمنظر جميل مناسب ليوضع فوق الخزانة لتغطية الجدران أو لإضفاء لمسة أنثوية". لذلك يعتبر خيار اعادة تدوير طرق التخزين مثالي لبدء عالم جديد.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طريقة عصرية وأنيفة لتخزين المقتنيات المنزلية استعدادًا للربيع طريقة عصرية وأنيفة لتخزين المقتنيات المنزلية استعدادًا للربيع



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 08:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday