مؤلف بريطاني يحول بيته إلى تحفة فنية من المغامرات الخيالية
آخر تحديث GMT 19:57:45
 فلسطين اليوم -

استغرق 25 عامًا في بنائه واستوحاه من أماكن مختلفة

مؤلف بريطاني يحول بيته إلى تحفة فنية من المغامرات الخيالية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مؤلف بريطاني يحول بيته إلى تحفة فنية من المغامرات الخيالية

مؤلف بريطاني يحول بيته إلى تحفة فنية
لندن - كاتيا حداد

استطاع البريطاني جون تريفليان تحقيق حلمه الذي طالما حلم به منذ كان عمره 25 عامًا فقط، وهو أن يجعل منزله كمغامرة مختلفة، والآن بعد أن أصبح عمره 50 عامًا تمكن من جعل الحلم حقيقة.

واستوحى تريفليان كل غرفة من زمن ومكان مختلف، وزينها بكل ما يتطلب لجعلها كما يحلم بها، ويعود ذلك الشغف إلى عمر 25 عامًا، حينما غادر منزله وانتقل إلى منزل ذي ثلاث غرف، وكان يلجأ إلى عالم الأحلام والقصور الساحرة لتحويل هذا البيت إلى قصة خيالية ساحرة.

وأفاد تريفليان: "كنت ذلك الطفل الذي يجري حول القلاع ويحلم بها، أخذه حلمه إلى جميع أنحاء العالم لتنفيذ مشروعه الاستثنائي، لأنه البيت الذي من المفترض أن يعيش به".

واهتم تريفليان بالتفاصيل، وأنشأ غرفة المعيشة على هيئة برج مراقبة من قلعة فيكتوريا في ويلز، مع مفروشات يعقوبية أصلية والأرائك المنسوجة في إيطاليا.

وأعاد تسمية المنزل إلى "تاليستون"، ويعني المكان الخفي، ويوجد به 12 تصميمًا من مكان وزمان مختلف، فهناك غرفة على غرار نيو أورليانز في الخمسينات، مطبخ الفودو، مكتب مباحث نيويورك، غرفة نوم اسكتلندية قوطية وعرزال كمبودي، فضلًا عن تايبي المنقولة.

وجال تريفليان العالم حتى يتمكن من جمع كل قطعة في المنزل، من تجار التحف أو المزادات، أو جمعها في رحلات البحث الطويلة.

ووضع تريفليان خطة لنفسه، وهي أن يخطط لمشروعه طوال الـ 25 عامًا الأولى من حياته، ثم يبدأ التنفيذ في الـ 25 عامًا الأخرى، حيث يكمل هذا البيت في 6 تشرين الأول / أكتوبر الذي يتمم 25 عامًا من انتقاله إلى هذا البيت.

ويعمل تريفليان في دار نشر ويؤلف بعض القصص الخيالية، ويقول إن الكثيرين يعتقدون أنه ثري أو أنه حصل على درجة علمية في التصميم الداخلي، ولكنه لا يمتلك إلا خياله وبعض المتطوعين والفنانين الذين ساعدوه على إتمام مشروعه.

وفتح تريفليان بيته للجيران والأصدقاء لمشاهدته، لأنه يفضل أن يرى الناس بأنفسهم حلمه بدلًا من أن يحكي لهم عنه، وتعرض لأزمة مالية جعلته يضطر أن يعرض منزله للبيع، ولكن ببعض المساعدات من الأصدقاء الذين أطلقوا حملة لجمع التبرعات له، تمكن من الاحتفاظ به.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤلف بريطاني يحول بيته إلى تحفة فنية من المغامرات الخيالية مؤلف بريطاني يحول بيته إلى تحفة فنية من المغامرات الخيالية



GMT 07:38 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات غير تقليدية تزيّن غرف نوم مولودك الجديد في 2019
 فلسطين اليوم -

بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الراقي

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 06:28 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 فلسطين اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 07:19 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الفيصل يتسلم جائزة القادة تحت 40 عامًا على مستوى العالم

GMT 15:47 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وُضع التقرير في الملف المعروض على غرفة فض النزاعات

GMT 13:20 2014 الإثنين ,15 أيلول / سبتمبر

افتتاح كلية الدعوة الإسلامية في مدينة الظاهرية

GMT 00:44 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البقر الأنكولي يواجه خطر الاختفاء بسبب التدخلات الجينية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday