مشروعات صغيرة لإحياء صناعة سجادة الصلاة في مصر
آخر تحديث GMT 18:13:51
 فلسطين اليوم -

عبر تقديم أشكال مبتكرة ولمسات عصرية وألوان جديدة

مشروعات صغيرة لإحياء صناعة "سجادة الصلاة" في مصر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مشروعات صغيرة لإحياء صناعة "سجادة الصلاة" في مصر

سجادة الصلاة
القاهرة - فلسطين اليوم

تمثل سجادة الصلاة قيمة روحانية وتاريخية تعكس أصالة الحضارة الإسلامية وثراءها؛ فهي ليست مُجرد بُساط لأداء فريضة الصلاة؛ لكنها بتصاميمها ونقوشها وألوانها وأنواعها تاريخ طويل من الفنون، وبوتقة لمزيج تراكمي لثقافات مختلفة، ولطالما شهد تصنيعها في المنطقة العربية مراحل كثيرة من الازدهار في الدول التي اشتهرت بصناعة السجاد، ولا سيما تلك الفترات التي تنامى فيها الاهتمام بالجماليات والزخارف الإسلامية بهذه الدول.

وقد اشتهرت مصر بصناعة السجاد اليدوي بحرفية عالية وجودة فائقة، وعرفت تصنيع سجادة الصلاة، حتى ذكر الرحالة الإيطالي ثيفانو في زيارته للقاهرة عام 1663، أنها تصنع السجاد بتوسع، وأن منتجاتها منه تمتاز بالجمال؛ ولذلك تصدره إلى القسطنطينية والممالك الأخرى. وفي العصر الحديث عرفت مصر تصنيع سجادة الصلاة في أماكن كثيرة، كانت في الغالب هي نفسها أماكن إنتاج السجاد اليدوي، مثل «أبو شعرة»، و«فوة» و«كرداسة» و«المحلة»، لكنّها تراجعت بوضوح ــ في إطار تراجع صناعة السجاد بوجه عام بعد الاعتماد على الاستيراد - إلى أن شهدت مصر أخيراً اهتماماً من جانب المشروعات الصغيرة بإحياء إنتاج سجادة الصلاة آلياً لتلقى إقبالاً من جانب المصريين، ولا سيما السجادة الخاصة بالسيدات والأطفال.

وقال المصمم رامي عبد المجيد، مدير أحد مصانع السجاد،: «أرى أن الاهتمام بإعادة إحياء سجادة الصلاة في مصر ينبع مما تمثله من قيمة وعلامة إسلامية وروحانية عظيمة تبعث على الطمأنينة، ولا يكاد يخلو منها بيت مصري، في الوقت الذي نرفض استيرادها وما ينتج منه ذلك من إنفاق الملايين من العملة الصعبة، ومن هنا قررنا في مصنعنا على سبيل المثال إنتاج سجادة صلاة تتمتع بالجودة العالية والإتقان الشديد»، لافتاً إلى أن سجادة الصلاة تتميّز بتنوع طرق حياكتها وألوانها وتصاميمها وعناصرها، وقد حرصنا عند تصنيعها على تقديم أشكال مبتكرة ولمسات عصرية وألوان جديدة، مع الحرص على تعزيز جماليتها من تشكيلات هندسية ونباتية، والمحافظة على أصالتها وقوام زخرفتها، وهو المحراب الكبير في وسط السجادة على شكل قوس، ويُشير إلى القبلة في مكة المكرمة، مضيفاً: «تصنع السجادة من القطيفة، وهي الأعلى سعراً لنعومة ملمسها عند ملامسة الوجه، ثم الشانيل والبوليستر والحرير الصناعي، وبعضها يكون لأداء الصلاة، والبعض الآخر يكون معلقات، والأخيرة نقوم بطباعة الآيات القرآنية عليها، وتعتمد سجادة الصلاة في تصنيعها على استخدام الكومبيوتر في التصميم والآلات الحديثة».

 صانع السجاد اليدوي خضر البسطويسي، قال إنه «على الرغم من عودة إنتاج سجادة الصلاة في مصر، فإنه يصعب إنتاجها يدوياً مثلما كان الأمر في الماضي؛ نظراً للارتفاع الشديد في أسعار الحرير الطبيعي؛ ما يعني أن السجادة الصغيرة سيتجاوز سعرها خمسة آلاف جنيه في حالة تصنيعها يدوياً؛ ولذلك لا يمكن إنتاجها بتوسع، إلا في حالة الطّلب والهدايا، وأدعو صانعي السجاد إلى التوسع في التصنيع الآلي؛ لأنّه سيؤدي حتماً إلى توفير ملايين الدولارات التي تنفق في استيرادها».

وتقول المصممة شيماء فكري : «بدأت تصنيع سجادة الصلاة للأطفال في شهر رمضان السابق؛ وذلك بهدف تصحيح مفهوم الشهر الكريم عند البعض، وأردت ربطهم بالمواظبة على الصلاة ليستمروا بعد رمضان على أدائها؛ ولذلك قدمت لهم سجادة صلاة من القطيفة الناعمة والخفيفة التي تلائم بشرتهم وتتيح لهم حملها وطيها في حقائبهم، وبتصاميم وألوان مبهجة، ولاقت الفكرة إقبالاً شديداً من جانب الأسر المصرية».

وقد يهمك أيضًا:

نصائح تساعدك في اختيار السجاد المثالي لمنزلك

تعرَّف على أنواع الأرضيات في المنزل وأبرز مميزات استخدامها

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشروعات صغيرة لإحياء صناعة سجادة الصلاة في مصر مشروعات صغيرة لإحياء صناعة سجادة الصلاة في مصر



نيكول كيدمان ومارغو روبي بالبدلة البيضاء وشارليز اختارت بلايزر

ثلاث فنانات تتألقن على السجادة الحمراء وتتنافسن بأناقة

واشنطن ـ رولا عيسى
ثلاث نجمات تألقن على السجادة الحمراء في العرض الأول لفيلمهن الجديد Bombshell، نيكول كيدمان ومارغو روبي خطفن الأنظار بالبدلة البيضاء أما شارليز ثيرون فإختارت أيضاً بلايزر لكن باللون الأسود. نبدأ من إطلالة كيدمان وروبي اللتان تنافستا على البدلة البيضاء لكن كل واحدة منهنّ تميّزت بأسلوبها الخاص، نيكول بدت أنيقة بالبدلة مع القميص المقلّم بالأبيض والكحلي مع الحذاء المخمل باللون البنيّ، فيما إختارت روبي بدلة عصرية وجريئة من مجموعة Mara Hoffman تألفت من بلايزر على شكل توب معقودة من الأمام وسروال واسع ونسّقت معها حذاء مفتوحاً باللون الأسود.   أما شارليز ثيرون فتميّزت بإطلالتها ببلايزر باللون الأسود وقامت بتحديد خصرها من خلال حزام جلدي رفيع مع سلسال معدنيّ متدلي، وأكملت اللوك بتنورة ميدي بقماش الكسرات باللون البني من مجموعة جيفانشي Given...المزيد

GMT 05:32 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها برايا
 فلسطين اليوم - وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها برايا

GMT 06:27 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" في 25 دولة تستضيف مهرجان الرسم
 فلسطين اليوم - متاجر "آبل استور" في 25 دولة تستضيف مهرجان الرسم

GMT 05:40 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها في جنح الجيزة
 فلسطين اليوم - ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها في جنح الجيزة

GMT 06:28 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 فلسطين اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 23:43 2014 الجمعة ,05 كانون الأول / ديسمبر

اعتقال امرأة من تشيلي تحول الماريجوانا إلى شجرة ميلاد

GMT 05:22 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

شعبان يؤكّد ان الألفاظ السيئة تعود على الجسم بالمرض

GMT 23:14 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم الفوائد والأضرار الخاصة بـ"الكبدة" على جسم الإنسان

GMT 17:58 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على وصفة سهلة لإعداد الدجاج التركي في الفرن

GMT 18:39 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

كريم بنزيما يحتفظ بجائزة "لاعب الشهر" في نادي ريال مدريد

GMT 05:37 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

استقبلي فصل الخريف مع نفحات "العطور الشرقية"

GMT 01:50 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

جلال الداودي يوضّح أن لاعبي الحسنية سبب تفوّقه

GMT 16:21 2016 السبت ,11 حزيران / يونيو

تعرفي على أفضل نوع حليب للمواليد

GMT 21:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب الليبي يفرض التعادل على نظيره المغربي بهدف لمثله

GMT 16:57 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

الأهلي والزمالك يحققان الفوز في دوري كرة السلة المصري

GMT 02:16 2014 الأربعاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

أسرة "أنا عشقت" تحتفل بعيد ميلاد أمير كرارة

GMT 04:06 2015 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صغار "الباندا" تشترك في فيلم جديد للكشف عن أسرارها
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday