منزل تان هاوس يُحال من قطعة أرض سعرها 450 ألف جنيه إلى تحفة باللون البرتقالي
آخر تحديث GMT 05:26:04
 فلسطين اليوم -

فاز بجائزة ريبا لعام 2016 ويتميز بناؤه من الصفيح مرصوف بالغرانيت ويحتوي على بركة سباحة

منزل تان هاوس يُحال من قطعة أرض سعرها 450 ألف جنيه إلى تحفة باللون البرتقالي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - منزل تان هاوس يُحال من قطعة أرض سعرها 450 ألف جنيه إلى تحفة باللون البرتقالي

الغرف تتصل مع بعضها في المنزل البرتقالي
لندن - سليم كرم

يقع في شيبرد بوش منزل يبدو مثل الأكواخ الإفريقية باللون البرتقالي، ويبدأ المنزل من بوابة منقسمة باللون البرتقالي أيضا والمغلفة بمادة البولي يوريثين فوق سبائك الحديد والقصدير، ثم يأتي بيت الصفيح الذي يعود للمهندس هنينغ ستومل وزوجته اليس داوسون وبناتهم غوستين وايشا وداسون بالإضافة الى قطهم اوردي, ويرى الداخل مكتب هينينغ أمامه بعد العبور من باب صغير، ولأول وهلة لا يبدو المبنى وكأنه منزل، فالإنسان يدخل الى فناء واسع مرصوف بالغرانيت مع بركة سباحة عميقة، وحول هذه الواحة تقع الأكواخ التي ترتبط مع بضعها على شكل حدوة حصان.

ويمتلك كل كوخ الذي يعتبر غرفة واحدة نوافذ أفقية، وتفتح كل المساحات على بعضها البعض من الداخل، ويربط بين الاكواخ الجدران المزدوجة محافظة على مساحة مرتبة فيبدو في النهاية كل الاكواخ وكأنه مجمع، وفي نهاية هذا المجمع يقع اثنتين من فرق النوم ومطبخ وغرفة استخدام، ويمكن فصل هذا الجزء من المنزل من خلال اغلاقه لإفساح باقي المنزل كي يكون بيت صغير للضيوف.

ويرتفع من قلب المجمع مدخنة طويلة فوق موقد من الخشب في غرفة المعيشة التي تضيف لها لمسة من الفخامة وتبقيها دافئة في الأيام الباردة، ويمتد اللون البرتقالي من الخارج الى الداخل مع مقابض المطبخ والأبواب، وصنعت الأرضيات من الخرسانة في جميع أناء المنزل بينما الجدران والسقوف صنعت من الجص الطبيعي مع الاهتمام بالتفاصيل الدقيقة في الزوايا وسد الثغرات حول الابواب.

ويتكون المنزل من الكثير من التفاصيل الذكية، خلف غرفة النوم الرئيسية تمتد خزائن الكتب وحمام، ويقع في غرفة الدراسة مكتب برتقالي طويل يطل على الفناء والبركة، ويتشارك غرفتي النوم الرئيسيتين والمطبخ وغرفة الجلوس طريق واسعة مطليه باللون البرتقالي ايضا وتستخدم العائلة هذه المساحة للتخزين.
وتعود أصول هينينغ إلى ألمانيا ولكنه قضى كل حياته في بريطانيا، وانشأ مكتبه الخاص في مارليون بعد أن عمل لشركات مرموقة مثل فوستر وشركاه وديفيد شيبرفيلد، فيما الس منتجة أفلام لديها نظرة جمالية، وكانت بحاجة الى مربية أطفال اثناء عملها وعثرت على واحدة عن طريق ابن هينينغ، وتم زواجهما في عام 2008.

واشتريا مساحة صغيرة من مزاد علني في كادمن، وكانت ورشة عمل قديمة بنو عليها المنزل المستوحى من نفس ورشة العمل، ثم باعاها الى الفنان المشهور راشيل ايتريد وتقول اليس " هينينغ ممتاز في ايجاد المواقع والمساحات."

وأراد بعدها الزوجان الانتقال الى الغرب من أجل المدارس، وفي عام 2011 عثرا على موقع منزلهما هذا في شيبرد بوش مقابل 450 ألف جنيه استرليني، وشرعا بعدها بتنظيف ما في المكان  بتكلفة 50 ألف جنيه استرليني، وكلف ببناء المنزل 800 ألف جنيه استرليني ليصبح تكلفته النهائية 1.3 مليون جنيه استرليني، ولكن تقدر قيمة الملكية اليوم بحوالي 3.1 مليون.

وأحب الزوجان الانارة العلوية للمكان، لذلك صمما مناور في التصميم الرئيسي، فذهبا الى ستوكهولم كي يعرفا كيف صممت المنازل التقليدية لتستفيد من الضوء العلوي وطوراه قليلا، ولكن مخططو المنطقة رفضوا اعطائهما الاذن في البناء في البداية نظرًا لاعتراض السكان الملحين فتفاوض الزوجان مع الجميع حتى استطاعا أن يقنعوهم بالبناء.
وبدأ البناء بالفعل في عام 2013، وخلال العمل استأجرت الأسرة منزل بناه هينينغ لجارتهم، وكان بناء جدران المنزل سهلا، ولكن الجدران خلقت بعض المشكلات للبناه فكان السقف يسقط مما يضطرهم لإعادة بناؤه من جديد، وبالرغم من أن الزوجين كانا يأملان أن يسكنا منزلهما بعد 15 شهرًا من بداية البناء الا أن الأمر استغرق ثلاث سنوات.

ويعتبر هذا وقت طويل ولكن نظرًا الى النتيجة الحالية فان الانتظار كان يستحق، وفاز هذا المنزل بلقب منزل العام الذي يمنحه المعهد الملكي للمهندسين المعماريين البريطانيين ريبا، في مساحة امتدت على 2420 قدم مربع في مكان هادئ وبتشطيبات استثنائية.
ويعتبر كل ما في المنزل استثنائي ومميز من الأسقف الى الفراغات الى الاطار الهندسي العام والجدران، وفي البداية ظن الأطفال أنهم سيكرهون اللون البرتقالي ولكن ما ان رأوه حتى احبوه كثيرًا، وكان هينينغ يريد ان يطلوه باللون الرمادي ولكن اليس هي من اختارت البرتقالي، ويقول هو " منذ أن التقيتها أصبحت حياتي ملونة باستمرار."

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منزل تان هاوس يُحال من قطعة أرض سعرها 450 ألف جنيه إلى تحفة باللون البرتقالي منزل تان هاوس يُحال من قطعة أرض سعرها 450 ألف جنيه إلى تحفة باللون البرتقالي



 فلسطين اليوم -

عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - فلسطين اليوم
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انش...المزيد

GMT 05:13 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 فلسطين اليوم - إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 08:27 2017 الجمعة ,26 أيار / مايو

نصائح مهمة لأزياء الرجال خلال سن الأربعين

GMT 22:33 2015 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

حددي نوع جنينك مع الجدول الصيني للحمل

GMT 01:06 2017 الخميس ,15 حزيران / يونيو

زراعة البراز إجراء جديد مقزّز للشفاء من الإسهال
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday