منزل بريطاني للبيع مقابل 70 ضعف لمتوسط الأسعار
آخر تحديث GMT 00:08:33
 فلسطين اليوم -

من المتوقع أن يتم هدمة من قبل المشتري الجديد

منزل بريطاني للبيع مقابل 70 ضعف لمتوسط الأسعار

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - منزل بريطاني للبيع مقابل 70 ضعف لمتوسط الأسعار

منزل عائلي كبير يقع في احد أكثر الشوارع البريطانية
لندن - كاتيا حداد

تم طرح منزل عائلي كبير يقع في احد أكثر الشوارع البريطانية الباهظة في السوق مقابل 16 مليون جنيه إسترليني، ومن المتوقع أن يتم هدمة من قبل المشتري الجديد.

وبني المنزل المكون من ست غرف للنوم وست حمامات بواسطة ريتشارد سيفيرت في الخمسينات للمليونير هاري هيامز، وتبلغ مساحه المنزل ستة أضعاف حجم منزل انجليزي متوسط الحجم، ويطل المنزل على شارع افنيو في لندن، إذ يعد احد أرقى الشوارع والتي تصطف به الأشجار في العاصمة، ولدى المنزل المزدوج واجهه من الطوب ونوافذ طولية ومدخل رئيسي ورواق وغرف استقبال كبيرة .

ويتعين على من يشتري المنزل الواقع بشارع افينو تعيين مهندسا معماريا لأعاده تخطيطه مرة أخرى بعد هدمه وبناء منزل آخر جديد على مساحة 15.000 قدم مربع، على الرغم من عرض المنزل من قبل وكيل العقارات الراقية أستون تشيس بسعر 15 مليون جنيه إسترليني، أي حوالي 70 ضعف متوسط تكلفة أي منزل في انجلترا وويلز.
 
ويذكر أن رسوم الدمغة فقط للمنزل تبلغ 1.8 مليون جنيه إسترليني على الأقل، ولكن بناء منزل جديد بدلا من تمديده وتجديده يعني أن المطور معفي من دفع ضريبة القيمة المضافة، وقال مارك بولاك، المدير المؤسس لشركة أستون تشيس : " شارع افنيوهو شارع المليونير الحقيقي وهو بلا شك واحد من أروع الشوارع في لندن".
 
وأضاف مارك "انه وعلى عكس العناوين الأخرى الذي يرغب المشاهير والأغنياء في العيش والسكن بها، يتوفر بشارع افنيوا العديد من المنازل المتلاحمة على الجانبين والتي توفر نوع من أنواع الحميمة والتقارب بين الجيران والعائلات الشارع مثل أيضا شارع بيشوب في هامستيد أو طريق سونينغهيل في ساري"، وذكر أن منزل تسعة وسبعين الواقع بشارع أفينو كان منزل لندن الجديد لهاري هيامز، الذي انتقل إليه بعد أن من تزوج كاثلين هوي في عام 1954.
 
وتابع السيد بولاك: 'أن منزل 79 بشارع افنيو يوفر للمشتري أو المطور التجاري ملكيه خاصة ومميزة مع كونه فرصة جيدة وصفقة رابحة لشراء ملكيه على شارع مميز بسعر 20 مليون جنيه إسترليني، فغالبا ما يتم عرض مثل هذه المنازل بأسعار حيث تتراوح عادة بين 25 مليون إلى 35مليون جنيه إسترليني ".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منزل بريطاني للبيع مقابل 70 ضعف لمتوسط الأسعار منزل بريطاني للبيع مقابل 70 ضعف لمتوسط الأسعار



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - فلسطين اليوم
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انش...المزيد

GMT 05:13 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 فلسطين اليوم - إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 20:45 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

اعتقال مسئول بارز في اندرلخت بسبب الفساد

GMT 15:46 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار هيونداي توسان 2016 في فلسطين

GMT 17:24 2019 الإثنين ,04 شباط / فبراير

قصر محمد رمضان من الداخل قمه فى الفخامه والرقى

GMT 00:00 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

سعر الريال العماني مقابل الدولار الأميركي الأحد

GMT 01:40 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

منى زكي تروي قصتها مع زوجها قبل الجواز
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday