الأريكة الكلاسيكية موضة رائجة تضيف على المساحات أناقة وجاذبية
آخر تحديث GMT 08:43:27
 فلسطين اليوم -

عادت بقوة إلى ساحة الديكور لتضفي تغييرًا مثاليًا

الأريكة الكلاسيكية موضة رائجة تضيف على المساحات أناقة وجاذبية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الأريكة الكلاسيكية موضة رائجة تضيف على المساحات أناقة وجاذبية

الأريكة الكلاسيكية
مراكش_ثورية ايشرم

تعتبر الأريكة الكلاسيكية من الخامات القديمة والراقية التي عادت بقوة إلى ساحة الديكور المنزلي والتي تضفي تغييرًا مثاليًا على المكان سواء كان معتمدًا في تأثيثه على اللمسات الكلاسيكية أو العصرية أو التقليدية، فالأريكة الكلاسيكية أصبحت تلك القطعة التي يمكن اعتمادها في كل المساحات المنزلية وإضافة نوع من الجاذبية الراقية التي تخطف الأنظار خاصة وإنها تتنوع في تصاميمها وأشكالها وأحجامها إضافة إلى خاماتها المتعددة وألوانها الكثيرة التي تتيح الفرصة أمام الأفراد لاختيار ما يناسبهم من هذه القطع التي يمكن اعتمادها في كل مكان في المنزل لمنحه تلك الروح الكلاسيكية واللمسة العريقة التي تسافر بك إلى حقب زمنية قديمة.

الأريكة الكلاسيكية موضة رائجة تضيف على المساحات أناقة وجاذبية

وتميزت هذه الأريكة التي أبدع المصممين في اختيار تصاميمها وخاماتها الناعمة بمجموعة من الخصائص الغنية التي تضفيها على المكان إذ يمكن استخدامها كتكميله لجلسة عائلية سواء كانت عصرية أو تقليدية في غرفة الجلوس أو الصالون أو حتى في الحديقة، ويمكن اعتمادها أيضا في غرفة النوم لما تتميز به من رقي وجمالية تضفيها على غرفة النوم، إضافة إلى أنها قطعة تتماشى كثيرًا مع أجواء المكاتب الخاصة بالعمل واعتمادها أيضا في أركان وأماكن الاستقبال سواء في المنزل أو في الشركات أو العيادات أو أي مرافق أخرى، يكفي فقط الاختيار منها حسب الذوق حتى تكون قطعة فريدة من نوعها تزيد من جمالية المكان وتعطيه الرونق وتمنح الأفراد الأناقة التي يرغبون في الحصول عليها في مختلف الأماكن، لا سيما أنها تختلف وتتنوع في جماليتها وتصاميمها الراقية.

الأريكة الكلاسيكية موضة رائجة تضيف على المساحات أناقة وجاذبية

ويمكن الاختيار بين مجموعة من التصاميم التي برزت في الساحة العالمية والتي تتنوع بين الأريكة ذات التصميم الكلاسيكي البسيط وبخلفية قصيرة وبسيطة فضلًا عن التي جاءت راقية بتصميمها المختلف حيث تميزت بخلفية كبيرة تأخذ نصف الجدار تقريبا وتعطي المكان جمالية وتغنيه بلمستها الراقية، وهناك مجموعة منها برزت بدون خلفية إذ اكتفى فيها المصممون باعتماد الجوانب واستخدام الوسائد التي جاءت على شكل أقراص وغيرها من الأشكال التي أضفت الأناقة على الأريكة، كما أن التصميمات تنوعت بشكل كبير لتكون مميزة وخامة يختار منها الأفراد حسب رغبتهم وحسب المكان الذي يرغبون في وضعها فيه، إضافة إلى تشكيلة الوسائد التي تميزت بها هذه الأرائك الراقية والناعمة، وجمالية الألوان التي برزت بها أيضا والتي تنوعت بين الداكن والفاتح والمشرق والصارخ حتى يجد الأفراد فرصة لاختيار ما يرغبون فيه أيضا حسب أذواقهم.

الأريكة الكلاسيكية موضة رائجة تضيف على المساحات أناقة وجاذبية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأريكة الكلاسيكية موضة رائجة تضيف على المساحات أناقة وجاذبية الأريكة الكلاسيكية موضة رائجة تضيف على المساحات أناقة وجاذبية



بدأت مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد لها

أريانا غراندي تتألَّق في حملتها الأولى مع "جيفنشي"

باريس - فلسطين اليوم
بدأت المغنيّة العالمية أريانا غراندي، مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد للعلامة التجارية الفرنسية "جيفنشي"؛ إذ أُطلقت الحملة الأولى لها مساء أمس، بعد أيامٍ من نشر غراندي إعلانًا تشويقيًا يخصُ الحملة، عبر حسابها الخاص على إنستغرام. ونشرت غراندي، عددًا من الصور، من توقيع مصور الموضة البريطاني الشهير، كريج ماكدان، استطاع من خلالها ماكدان، الحفاظ على تقاليد الدار في التقاط الصور، وهي الطريقة التي يفضلها أيضًا مؤسس الدار" هوبير دي جيفنشي". وارتدت غراندي في الحملة التي تحمل اسم "Arivenchy"، عددًا من القطع، كانت جميعها من مجموعة خريف وشتاء 2019 الخاصة بالدار، أبرزها، فستان مطوي منقوش بالأزهار، وسترةٌ خضراء، وحقيبةٌ جلدية باللون البنّي من ستايل الـ "Vintage" ذات حزامٍ جلديٍ عريض، وإطلالةٌ مسائيةٌ رائعة، فيما اعتمدت ت...المزيد

GMT 02:12 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

استلهمي إطلالات المناسبات المميزة من جيجي حديد
 فلسطين اليوم - استلهمي إطلالات المناسبات المميزة من جيجي حديد

GMT 13:44 2019 الجمعة ,12 تموز / يوليو

تشافي يرحّب بعودة نيمار إلى برشلونة من جديد

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday