السلطة الفلسطينية والامم المتحدة تطلقان حملة لجمع تبرعات بقيمة 350 مليون دولار
آخر تحديث GMT 18:47:55
 فلسطين اليوم -

لتنفيذ 203 مشاريع ستنفذها 88 مؤسسة مختلفة في الضفة الغربية والقطاع

السلطة الفلسطينية والامم المتحدة تطلقان حملة لجمع تبرعات بقيمة 350 مليون دولار

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - السلطة الفلسطينية والامم المتحدة تطلقان حملة لجمع تبرعات بقيمة 350 مليون دولار

حملة لجمع تبرعات بقيمة 350 مليون دولار
القدس المحتلة - منيب سعادة

أطلقت الأمم المتحدة والسلطة الفلسطينية اليوم الاثنين، مناشدة لجمع 350 مليون دولار لتوفير إمدادات الإغاثة الإنسانية للفلسطينيين العام المقبل، قائلتين إنهما بحاجة لمزيد من الأموال لكن كان عليهما التزام الواقعية في مواجهة تمويل "منخفض على نحو قياسي". وحددت (خطة الاستجابة الإنسانية لعام 2019) 203 مشاريع ستنفذها 88 مؤسسة مختلفة منها وكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية.

اقرا ايضا : المندوب الفلسطيني يشكو إسرائيل لدى الأمم المتحدة

وذكر منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس المحتلتين جيمي مكغولدريك أن الخطة تعطي أولوية لما يصل إلى 1.4 مليون فلسطيني معظمهم في حاجة إلى الطعام والرعاية الصحية والمياه ووسائل الصحة العامة.

وقال في بيان مشترك صدر اليوم قبيل إطلاق المناشدة في رام الله بالضفة الغربية المحتلة "الأطراف الإنسانية تواجه تحديات لم يسبق لها مثيل بما في ذلك تمويل منخفض قياسي وزيادة في الهجمات لنزع الشرعية عن العمل الإنساني". وأضاف أنه على الرغم من أن "ثمة حاجة لقدر أكبر كثيرًا من المساعدة فإن الخطة "تعكس ما يمكن أن ننجزه واقعيًا في هذا السياق المقيد للغاية".

وكانت الأمم المتحدة قلصت على مدار العام الماضي تمويلها للفلسطينيين، بما في ذلك لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) التي تقدم الخدمات لخمسة ملايين لاجئ. وتعهدت الأمم المتحدة بتقديم 365 مليون دولار للوكالة عام 2018، لكنها دفعت فقط شريحة أولى قدرها 60 مليونًا قبل أن تعلن في أغسطس الماضي أنها ستوقف مزيدًا من التبرعات.

واعتبرت الخطوة إلى حد بعيد –وفق مراقبين- وسيلة للضغط على قيادة السلطة الفلسطينية للدخول في مفاوضات تسوية مع "إسرائيل". وانهارت محادثات التسوية التي توسطت فيها الولايات المتحدة بين الجانبين عام 2014 ولم تحرز محاولات استئنافها مؤخرًا بسبب إجراءات الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الأخيرة لإنهاء القضية.

وتعد "صفقة القرن" مجموعة سياسات تعمل الإدارة الأميركية الحالية على تطبيقها حاليًا-رغم عدم الإعلان عنها حتى اللحظة-، وهي تتطابق مع الرؤية اليمينية الإسرائيلية في حسم الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وكان ترامب أعلن عن "إزاحة" القدس عن طاولة المفاوضات-المتوقفة من 2014-ونقل سفارة بلاده إليها وإعلانها عاصمة للكيان الإسرائيلي، وبدء بإجراءاته لإنهاء الشاهد الأخير على قضية اللجوء عبر تقليص المساعدات الأمريكية المقدمة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا). وسيذهب نحو 77 في المئة من الأموال التي تسعى خطة 2019 لجمعها إلى غزة لأن القطاع الساحلي المكتظ بالسكان يواجه "وضعا إنسانياً مزريا" بعد سنوات من حصار تقوده "إسرائيل" وخسائر بشرية جراء مسيرات العودة المطالبة بكسر الحصار.

وقال وزير التنمية الاجتماعية الفلسطيني إبراهيم الشاعر في بيان "السياق الإنساني في الأرض الفلسطينية المحتلة ما يزال يشهد تدهورًا بسبب انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في وقت نعاني فيه من شُح الموارد ونقص الأموال بسبب تسييس المساعدات الإنسانية".

قد يهمك ايضا : خليفة يشارك في المؤتمر الـ24 لاتفاقية الأمم المتحدة لتغيّر المناخ

                  "الانروا" تؤكّد أن قيام واشنطن بتجميد الدعم سيضر بخدمة اللاجئين

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السلطة الفلسطينية والامم المتحدة تطلقان حملة لجمع تبرعات بقيمة 350 مليون دولار السلطة الفلسطينية والامم المتحدة تطلقان حملة لجمع تبرعات بقيمة 350 مليون دولار



استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه

تقرير يرصد الظهور الأول لـ كيت موس على غلاف "فوج" بإطلالة من شانيل

لندن ـ فلسطين اليوم
منذ أن ظهرت ماريان فيثفول وجولي كريستي وجين بيركين على ساحة المشهد في الستينيات، كانت صورة فتاة لندن انتقائية وبوهيمية وغير متوقعة، تلك الملامح التي عادت مرة أخرى تتأرجح في التسعينيات، فظهرت السترات والسراويل القصيرة جدًا التي تعبر عن نوع معين من الفتاة البريطانية، والتي مثلتها عارضة الأزياء الإنجليزية كيت موس بدرجة كبيرة وفقًا لموقع مجلة فوج. كانت كيت موس، المولودة في جنوب لندن في سن التاسعة عشرة فقط حيث ظهرت على غلاف مجلة فوج البريطانية، والتي استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه. والتقطت صور غلافها الأول لمجلة فوغ البريطانية، العارضة التي تحولت إلى مصورة كورين داي، والتي قالت عن كيت: "لقد كانت طفلة مغرورة من كرويدون، ولم تكن مثل عارضة أزياء.. لكنني كنت أعلم أنها ستكون مشهورة." في ذلك الوقت، لم تكن هيبة Vogue...المزيد
 فلسطين اليوم - 11 نصيحة لعطلة منزلية لا تنسى في ظل الحجر الصحي

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 10:29 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 15:06 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 07:42 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 15:07 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم خزانات الملابس الملائمة للمساحات الصغيرة

GMT 19:39 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

أكرم عفيف يحلم بحصد الألقاب مع السد القطري

GMT 03:06 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على سبب تحول أصابع يد امرأة صينية إلى اللون الأسود

GMT 01:21 2018 الثلاثاء ,15 أيار / مايو

أحمد عز يؤكّد أن "أبو عمر المصري" دعوة للتسامح

GMT 17:08 2015 الخميس ,03 أيلول / سبتمبر

مذكرات عامر منيب التي رواها عن نفسه قبل وفاته

GMT 10:12 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

هلا عياش وعصام جعفري أصحاب أفضل أطباق توب شيف

GMT 01:26 2017 السبت ,01 تموز / يوليو

لاعبة سلة روسية تتمتع بسيقان طولها 170 سم
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday