أعداد كبيرة مِن المُتظاهرين بساحة التحرير في بغداد والسيستاني يُطالب بحمايتهم
آخر تحديث GMT 17:45:06
 فلسطين اليوم -
وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت السلطات اللبنانية تعلن أن 60 شخصًا ما زالوا في عداد المفقودين بعد انفجار مرفأ بيروت قصر الإليزيه يعلن أن ماكرون والأمم المتحدة يستضيفان مؤتمرا للمانحين من أجل لبنان عبر الفيديو الأحد قوات مكافحة الشغب تتقدّم باتجاه المتظاهرين المتواجدين قرب فندق "لو غراي" في بيروت الصليب الأحمر اللبناني يعلن عن وجود 13 فرقة تستجيب الآن في مظاهرة بيروت وتعمل على نقل الجرحى وإسعاف المصابين وتم نقل 4 جرحى حتى الساعة متظاهرون من مختلف المناطق اللبنانية يتوافدون إلى وسط بيروت للمشاركة في الاحتجاجات قوات الأمن اللبناني تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين يحاولون الوصول لمحيط البرلمان تمساح ينتظر أصغر أفراد قطيع حمار الوحش ويفترسه داخل بحيرة
أخر الأخبار

طالبوا مُجدّدًا بتغيير الطبقة الحاكمة واختيار رئيس حكومة جديد

أعداد كبيرة مِن المُتظاهرين بساحة التحرير في بغداد والسيستاني يُطالب بحمايتهم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أعداد كبيرة مِن المُتظاهرين بساحة التحرير في بغداد والسيستاني يُطالب بحمايتهم

من احتجاجات العراق
بغداد- فلسطين اليوم

توافدت أعداد كبيرة من المتظاهرين العراقيين، الجمعة، إلى ساحة التحرير في العاصمة العراقية بغداد، وقال ناشطون عراقيون ومنظمات مدنية، إن أعدادا كبيرة من المتظاهرين في المحافظات الجنوبية، توافدوا على ساحة التحرير، حيث يعتصمون هناك، بينما نفت وزارة الداخلية توثيق حالات قتل واعتداء في ساحات التظاهر.
تأتي المشاركة استجابة لدعوات المتظاهرين بدعم المحتجين في بغداد، والتأكيد على تطابق المطالبات بتغيير الطبقة الحاكمة واختيار رئيس حكومة جديد، من خلال انتخابات حرة بعيدة عن التدخلات الخارجية.
ووسط دعوات بالكف عن التعرض للمتظاهرين في العراق، بدأ توافد المتظاهرين إلى ساحات وجسري الجمهورية والسنك وسط العاصمة، دون تسجيل أي مواجهات.
يأتي ذلك في ما أعلن المتحدث باسم قائد القوات المسلحة، أهمية الحفاظ على سلامة وأمن المحتجين المدنيين، بعد دعوة جديدة للمرجع الشيعي بالعراق علي السيستاني اليوم، مثنيا على دور شيوخ العشائر في مواكبة التطورات العراقية.
حذّر الشيخ عبدالمهدي الكربلائي، ممثل السيستاني، من استغلال اسم المرجع أو رفع صوره في الاحتجاجات الشعبية القائمة، مع ورود تقارير مختلفة عن رصد ميليشيات الحشد لتظاهرات تابعة لها بهدف تخريب الحراك الشعبي باسم المرجع السيستاني.
ونظمت الأحزاب والميليشيات الإيرانية تظاهرات قرب ساحة التحرير، ورفعت شعارات تؤكد ضرورة القضاء على المخربين والمندسين في الساحات، واعتدت على متظاهري التحرير بالسلاح الأبيض، وهو ما أسفر عن إصابة 17 متظاهراً بالطعن.
وانطلقت الجمعة، مئات الحافلات من كربلاء ومحافظات أخرى ترفع شعارات وصوراً للمرجع السيستاني.
ووسط قلق سياسي وشعبي من أن تتحول تلك التظاهرات إلى أعمال تخريب، مع محاولات اختراق ساحات التظاهر في بغداد والمحافظات للتخريب وإلصاق التهمة بالمتظاهرين السلميين.
وأقر مجلس النواب قانون المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بحضور نحو 220 نائبا، وحسب القانون الجديد، فإن مفوضية الانتخابات ستتكون من 9 قضاة، أحدهم من إقليم كردستان العراق.
وقال رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، إن البرلمان سيصوت على قانون الانتخابات الأسبوع المقبل بعد الاتفاق عليه.

السيستاني يُطالب بحماية المتظاهرين
طالب المرجع الشيعي العراقي، آية الله علي السيستاني، قوات الأمن العراقية بحماية المتظاهرين، وفي خطبة صلاة الجمعة، التي ألقاها ممثل له، حذر السيستاني المتظاهرين العراقيين من المندسين.
وقال المرجع الشيعي إن المتربصين بالعراق يستغلون التظاهرات، وأشارت مصادر أميركية، الجمعة، إلى عزم واشنطن فرض عقوبات على مسؤولين عراقيين، لافتة إلى أن الإعلان عنها سيتم خلال ساعات.
وذهب السيساني في خطبته إلى أن "العنف والتخريب في الاحتجاجات سيؤدي الى انحسار التضامن معها"، وحول القصاص من قتلة المتظاهرين، طالب السيستاني القضاء "بمحاسبة كل من اقترف جرائم وأخطاء".
وفي إشارة إلى تشكيل الحكومة العراقية الجديدة بعد استقالة عادل عبدالمهدي، دعا إلى اختيار رئيس حكومة عراقي من دون "تدخل خارجي".
ونفى المرجع الشيعي أي تدخل شخصي له في "مشاورات تشكيل الحكومة"، وأعرب عن أمله أن يتم اختيار رئيس الحكومة، "وفق المهلة الزمنية المحددة"، خشية تبعات الفراغ السياسي في البلاد.

قد يهمك أيضا : 

إجراء تغييرات واسعة في قيادة أركان الجيش السوداني وصفوفه

مسؤول رفيع مِن قوات الحوثيين يلتقي أسرى من الجيش السوداني ويُوجّه رسالة إليهم

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أعداد كبيرة مِن المُتظاهرين بساحة التحرير في بغداد والسيستاني يُطالب بحمايتهم أعداد كبيرة مِن المُتظاهرين بساحة التحرير في بغداد والسيستاني يُطالب بحمايتهم



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 19:16 2020 الإثنين ,04 أيار / مايو

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 07:42 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 07:49 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

"مرسيدس" تؤكد تطوير "بنز جي كلاس" بشكل مختلف

GMT 18:27 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنيسي يقود الترجي التونسي أمام الأهلي

GMT 10:33 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

سلام العمري تبدع في صناعة الشموع بمشروع مبتكر

GMT 04:33 2015 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

علماء الصحة ينصحون بتناول البروكلي خلال وجبات الطعام

GMT 08:38 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

باريس تجمع أفضل الأماكن لقضاء "شهر عسل" متميز

GMT 06:53 2019 الجمعة ,15 شباط / فبراير

"قُبلة" تُسبب إعاقة جسدية لطفلة تركية

GMT 11:31 2015 الثلاثاء ,11 آب / أغسطس

هل تغيَر مذاق الطعام ينبئ عن مشكلة صحية

GMT 02:04 2016 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

صبحي توفيق يغامر بإطلاق "أخدتها كسرة" من أجل "كسر الجمود"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday