مقتل فلسطيني وإصابة آخر بالرصاص الإسرائيلي قرب حاجز الجلمة في جنين
آخر تحديث GMT 22:32:41
 فلسطين اليوم -

اجتماعات المصالحة تبدأ في القاهرة وأبو الغيط يحذر من هشاشة الأوضاع وتفجرها

مقتل فلسطيني وإصابة آخر بالرصاص الإسرائيلي قرب حاجز "الجلمة" في جنين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مقتل فلسطيني وإصابة آخر بالرصاص الإسرائيلي قرب حاجز "الجلمة" في جنين

قوات الاحتلال الإسرائيلي
الضفة الغربية ـ ناصر الأسعد

أكدت وسائل إعلام فلسطينية، مقتل شاب فلسطيني وإصابة آخر بإطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي النار عليهما قرب حاجز "الجلمة" في جنين بالضفة الغربية.  وذكرت المصادر أن القوات الإسرائيلية أطلقت النار صوب الشابين الفلسطينيين اللذين كانا يقودان دراجة نارية، وزعمت القوات الإسرائيلية أن أحدهما ألقى جسما مشبوها نحو أفرادها، فأطلق الجنود النار عليهما.

وقال الناطق باسم الهلال الأحمر الفلسطيني في جنين محمود السعدي، إن "الجنود الإسرائيليين أطلقوا النار على شابين كانا يستقلان دراجه نارية بالقرب من معبر الجلمه بجنين، ونتيجة لذلك قتل أحدهما وأصيب الآخر برصاصة في الكتف". وأضاف، أن الطاقم الطبي نقل الشاب المصاب إلى المستشفى الحكومي بجنين ووصف وضعه أنّه "مستقر".

من جهتها، ذكرت مصادر محلية، أن الشابين كانا يسلكان الطريق دون أن يصدر منهما أي شيء تجاه الجنود الإسرائيليين.

اقرا ايضا :  اتفاق مصري أممي مع "حماس" على فتح معبر رفح مقابل تخفيف حدة المواجهات

اجتماعات المصالحة الفلسطينية في القاهرة

وسط تكتم لافت من الأطراف بشأن تفاصيلها ووسط محاولات للتهدئة، بدأت حركتا "حماس" و"الجهاد" الفلسطينيتان، أمس، في العاصمة المصرية، القاهرة، اجتماعات مع مسؤولي جهاز المخابرات العامة المصرية، لبحث ملفات تهيمن عليها العودة لملف المصالحة الوطنية بين الأطراف والفصائل المختلفة، خصوصاً بين فتح وحماس، وكذلك التوصل إلى صيغة ملائمة لتحقيق الهدوء وتجنب التصعيد مع قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وبدأ وفد "حماس" الذي يقوده رئيس المكتب السياسي للحركة حماس إسماعيل هنية، وبصحبته عدد من أبرز قادتها، زيارة رسمية أول من أمس، للقاهرة.

ووفق ما أفادت مصادر قريبة من الاجتماع، فإن قضية التفاهمات مع إسرائيل، ورفع الحصار عن قطاع غزة، نالت نصيباً وافراً من المناقشات. وسبق لـ"حماس" أن أعلنت، قبيل الزيارة، أن مسؤوليها سيناقشون مع الأطراف المصرية استئناف الجهود لترتيب البيت الفلسطيني الداخلي.

ولم يكن وفد حماس فقط هو المشارك في الاجتماعات مع المسؤولين الأمنيين المصريين، إذ شارك ممثلون من حركة الجهاد الإسلامي في اللقاءات.

ويترقب الرأي العام الفلسطيني، انطلاق وفد حماس في جولة خارجية تشمل عدداً من المحطات تتصدرها روسيا، بناء على دعوة قالت الحركة إنها تلقتها من موسكو مع فصائل أخرى، لمناقشة قضية المصالحة.

وسبق للقاهرة أن استضافت جولات كثيرة بشأن المصالحة الفلسطينية، وكانت مصر الراعي الرئيسي لها، وتعد أهم محطاتها في عام 2017، عندما وقع القيادي في "فتح" عزام الأحمد، ونظيره في "حماس" صالح العاروري، على وثيقة لتفعيل بنود اتفاق للمصالحة، في مقر المخابرات العامة المصرية، بعد مفاوضات، لتفعيل اتفاق يعود إلى عام 2011. لكن التطورات لم تفضِ إلى تحقيق تهدئة على الأرض طوال العام الماضي.

وكان وفد أمني مصري، زار أواخر الأسبوع الماضي قطاع غزة، بالموازاة مع بدء مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف لمناقشات مع قيادات حماس. وفيما بدا محاولة لتكليل محاولات التهدئة بين فتح وحماس، أوضح موفق مطر، عضو المجلس الوطني الفلسطيني، أن تصريحات اللواء توفيق الطيراوي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح التي قال فيها إن "الإجراءات العقابية بحق حماس تأخرت"، لا تعني انفراداً من فتح بالقرار، مشدداً على أن أي إجراء سيتم إقراره يجب ألا يطول المواطن، فنحن جميعاً شعب واحد.

وأشار مطر في تصريحات نقلتها وكالة "سبوتنيك"، أمس، إلى أن منظمة التحرير الفلسطينية، هي صاحبة القرار بحق حماس. ومع ذلك عاد مطر للتأكيد على أن حماس لم تستجب لمحاولات التوافق، متهماً إياها بالوقوف وراء محاولة تفجير رئيس الحكومة المستقيل رامي الحمد الله.

ودعا الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، خلال كلمته أمس، ضمن فعاليات الاجتماع الوزاري العربي الأوروبي في بروكسل، الدول الأوروبية، إلى الاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية.

كما أعرب عن أسفه للإجراءات الأحادية التي اتخذتها دول معدودة بنقل سفاراتها للقدس، محذراً من أن الرهان على استمرار الوضع الحالي في الأراضي الفلسطينية، لا يراعي هشاشته وقابليته للانفجار في أي لحظة

قد يهمك ايضا :قوات الاحتلال تعتقل 9 فلسطينيين خلال حملة مداهمات في الضفة الغربية

الجرافات الإسرائيلية تقتلع أشجار الزيتون جنوبي الضفة الغربية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل فلسطيني وإصابة آخر بالرصاص الإسرائيلي قرب حاجز الجلمة في جنين مقتل فلسطيني وإصابة آخر بالرصاص الإسرائيلي قرب حاجز الجلمة في جنين



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 10:11 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - طيران الإمارات يبدأ تسيير رحلات يومية إلى تل أبيب آذار المقبل

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 21:02 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

الفراولة .. فاكهة جميلة تزيد من جمالك

GMT 01:37 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة وفاء عامر تؤكّد نجاح مسلسل "الطوفان"

GMT 10:00 2015 الثلاثاء ,16 حزيران / يونيو

شركة الغاز توصي بتوزيع 26 مليون ريال على مساهميها

GMT 00:29 2015 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مبروك يستأنف مشوار كمال الأجسام ويشارك في بطولة العالم

GMT 09:08 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

إطلالات مخملية للمحجبات من وحي مدونة الموضة لينا أسعد

GMT 17:47 2018 الخميس ,16 آب / أغسطس

20 وصية للتقرب إلى الله يوم "عرفة"

GMT 10:13 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات رفوف للحائط لتزيين المطبخ و جعله أكثر إتساعا

GMT 04:59 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرسيدس" الكلاسيكية W123"" أفخم السيارات

GMT 06:09 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

راغب علامة يحتفل بعيد ميلاد إبنه لؤي في أجواء عائلية

GMT 21:51 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

سيرينا وليامز تُجهّز للعودة من جديد إلى عالم التنس

GMT 10:02 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ببغاوات تصنع أدوات باستخدام أجزاء مختلفة لتصل إلى الغذاء

GMT 21:09 2016 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

كيا كادينزا 2017 بشكلها الجديد من كوريا الجنوبية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday