التعاطف مع من يغادرون للقتال في سورية يضع صن في موقف محرج
آخر تحديث GMT 13:04:20
 فلسطين اليوم -

ما أجبر الصحيفة البريطانية على نشر بيان للتوضيح

التعاطف مع من يغادرون للقتال في سورية يضع "صن" في موقف محرج

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - التعاطف مع من يغادرون للقتال في سورية يضع "صن" في موقف محرج

صحيفة "صن" البريطانية
لندن ـ كارين إليان

أجرت منظمة معايير الصحافة المستقلة في بريطانيا "إيبسو" تحقيقًا في صحة المادة المنشورة في صحيفة "صن"، وأظهر أنها غالطت في نقل نتائج استطلاع للرأي عن مدى تعاطف مسلمي بريطانيا مع من يغادرون للقتال في سورية؛ مما أجبر الصحيفة البريطانية على الشروع في نشر بيان للتوضيح.

وتتجه الصحيفة إلى نشر بيان تعترف فيه بالمغالطة في نقل نتائج استطلاع للرأي عن التعاطف مع المقاتلين في سوريا، وذلك بعد نشر معلومات غير دقيقة في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، تزعم أن استطلاعا للرأي كشف تعاطف واحد من بين كل 5 بريطانيين مع مقاتلي تنظيم "داعش"، ووفقًا إلى منظمة معايير الصحافة المستقلة في بريطانيا، فإن سؤال الاستطلاع كان في شأن ما "إذا كانوا متعاطفين مع من يذهبون إلى القتال في سورية، لا من ينضمون إلى تنظيم داعش على وجه التحديد".

وذكرت صحيفة "غارديان" أن مقاتلين بريطانيين انضموا إلى جماعات مسلحة أخرى في سورية منها جماعات كردية، وبعضهم يحظى بالتقدير في الصحافة المحلية، ووافقت "صن" على نشر بيان تؤكد فيها المغالطة، بعدما أثار نقلها للاستطلاع بطريقة مغلوطة انتقادات واسعة أواخر العام الماضي، وذكرت منظمة معايير الصحافة المستقلة أن الصحيفة فشلت في نقل مضمون استطلاع الرأي بصورة دقيقة، سواء تعلق الأمر بالأسئلة أو بالأجوبة.

وأضافت أن الصحيفة لم تميز بين التعاطف مع من غادروا إلى القتال لأسباب مختلفة، وبين دعم ما يقومون به على أرض المعركة، وأوضحت الصحيفة البريطانية أن السؤال الذي طرح في الاستطلاع كان غامضًا، وأن غالبية من يغادرون بريطانيا إلى سورية يلتحقون بتنظيم "داعش".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التعاطف مع من يغادرون للقتال في سورية يضع صن في موقف محرج التعاطف مع من يغادرون للقتال في سورية يضع صن في موقف محرج



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - فلسطين اليوم
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انش...المزيد

GMT 05:13 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 فلسطين اليوم - إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 08:27 2017 الجمعة ,26 أيار / مايو

نصائح مهمة لأزياء الرجال خلال سن الأربعين

GMT 22:33 2015 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

حددي نوع جنينك مع الجدول الصيني للحمل

GMT 01:06 2017 الخميس ,15 حزيران / يونيو

زراعة البراز إجراء جديد مقزّز للشفاء من الإسهال
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday