الحكومة البريطانية تحدد موقفها من البرامج السافرة في بي بي سي
آخر تحديث GMT 11:41:13
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

تعيين مجلس خبراء لإجراء مراجعة جذرية بشأن عمل ودور الهيئة

الحكومة البريطانية تحدد موقفها من البرامج "السافرة" في "بي بي سي"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الحكومة البريطانية تحدد موقفها من البرامج "السافرة" في "بي بي سي"

الإذاعة البريطانية "بي بي سي"
لندن ـ ماريا طبراني

تصدر الحكومة البريطانية تقريرها الرسمي هذا الأسبوع لطرح أسئلة رئيسية حول موقفها من البرامج التي تطارد المشاهد مثل "The Voice"، وتقديم المزيد من برامج الخدمة العامة،عبر هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، ومن المتوقع أن ينتهي الميثاق الملكي الذي تعمل بمقتضاه "بي بي سي" في نهاية عام 2016، وعيّن وزير "الثقافة" البريطاني جون ويتنجدال، مجلس خبراء لعمل مراجعة جذرية بشأن عمل ودور الهيئة.

وأفادت التقارير الإخبارية الاثنين أن من بين التغييرات التي يجري النظر فيها هو إجراء مراجعة شاملة على رسوم ترخيص الشبكة، وتقليص خدمات البث والنظر في حيادها السياسي، وتضم الورقة الخضراء الحكومية التي من المقرر أن يتم نشرها الخميس، قائمة من المقترحات التي تتعلق بسياسة القناة ليتم طرحها للنقاش، والتي ستطرح أسئلة جوهرية حول دور هيئة الإذاعة البريطانية.

وتتضمن القضايا التي يتعين معالجتها، ما إذا كان ينبغي التوقف عن بث البرامج التي تلاحق المشاهد وتقديم المزيد من برامج الخدمة العامة، ويخشى البعض أن الهيئة البريطانية تنفق الكثير من الأموال التي تحصلها من دافعي ضريبة مشاهدة التلفزيون، على بعض البرامج التي تبثها بالفعل قنوات أخرى، مثل برنامج المواهب الغنائية "The Voice".

ومن المقترحات الأخرى التي من المقرر أن تنشرها الورقة الخضراء، هو استبدال رسوم التراخيص التي تحصلها "بي بي سي" في العام الواحد وتبلغ 145 جنيه إسترليني، بنظام اشتراك أو ضريبة المنزلية وإجراء إصلاح شامل للطريقة التي يتم بها مراقبة ذلك، وذلك وفقًا لما أوردته صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية.

وتزعم الورقة الخضراء الحكومية أن وزير "الثقافة" جون ويتينجدال، يعتقد أن البرامج التي تلاحق تصويت المشاهدين مثل "The Voice"، هي أول البرامج التي تستحق التوقف عن بثها.

وتضم لجنة الخبراء التي عينها وزير الثقافة للإشراف على مراجعة عمل هيئة الإذاعة البريطانية كجزء من عملية تجديد الميثاق الملكي، الرئيس السابق للقناى الخامسة البريطانية، دون إيري، الذي دعا من قبل إلى ضرورة خفض الرسوم الضريبية التي تحصلها الشبكة، والنظر في فرض رسوم على موقعها على شبكة الانترنت.

وتشمل اللجنة الاستشارية أيضًا رئيسة "اوفكوم" السابقة، كوليت بوي، الأمر الذي يعطي تكهنات بأن الورقة الخضراء ستقترح أن تتولى "اوفكوم" الإشراف على أعمال الهيئة البريطانية، ضمن مجلس أمناء "بي بي سي"، وذكر وزير "الثقافة"، أن " كل عضو من أعضاء الفريق الاستشاري المستقل، يتحلى برصيد من المهارات الفردية والتجارب والخبرات".

وأضاف "سنساهم معًا في الإشراف على مراجعة الحكومة للميثاق الملكي لبي بي سي، وأتطلع إلى العمل معهم بشأن هذه المسألة المهمة"، وأشار مصدر في وزارة الثقافة والإعلام والرياضة إلى إنه لم يتقرر شيئًا بعد، ولازالت كل الاقتراحات على الطاولة.

وبيّن مصدر من "بي بي سي"، "دعونا نرى ماذا ستقترح الورقة الخضراء، ولكن بي بي سي لا تطارد المشاهدين بشكل سافر، لكننا نسعى لحصد شعبية وجماهيرية جيدة، ولقد أظهرت الأبحاث أن عنصر المنافسة يرفع من جودة هذه صناعة البرامج ".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة البريطانية تحدد موقفها من البرامج السافرة في بي بي سي الحكومة البريطانية تحدد موقفها من البرامج السافرة في بي بي سي



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 08:22 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 08:07 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
 فلسطين اليوم - كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 05:20 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

كاترينا تيخونوفا راقصة "روك آند رول" تظهر في لقاء نادر

GMT 10:00 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

تصاميم رائعة ومُميَّزة لسرائر غرف نوم بقماش المخمل الفاخر

GMT 13:18 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

حقائب اليد الكبيرة موضة ربيع وصيف 2019

GMT 22:15 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

أبرز 7 مطاعم تقدّم سحور رمضان في جدة

GMT 23:58 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

فوائد الكوسة الصحية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday