القلق يسود الأجواء الإعلامية في الجزائر بعد حجب عدد من المواقع
آخر تحديث GMT 09:46:33
 فلسطين اليوم -

بسب تعاطيها مع الحراك الشعبي والتطورات السياسية الأخيرة

القلق يسود الأجواء الإعلامية في الجزائر بعد حجب عدد من المواقع

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - القلق يسود الأجواء الإعلامية في الجزائر بعد حجب عدد من المواقع

القلق يسود الأجواء الإعلامية في الجزائر
الجزائر - فلسطين اليوم

تعيش الجزائر أجواء من القلق أخيرًا، على خلفية الضغوط التي تمارسها السلطات على وسائل الإعلام المحلية، بحرمانها من الإشهار (الإعلانات) والحجب، بشأن تعاطيها مع الحراك الشعبي والتطورات السياسية.

ودانت "الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان" الضغوط والعرقلة التي تعاني منها وسائل الإعلام، على غرار موقع "كل شيء عن الجزائر" TSA الذي حجبته السلطات الجزائرية منذ 12 يونيو/ حزيران الماضي، إضافة إلى موقع "ألجيري بارت" Algérie Part.

وفي بيانها الصادر اليوم الأربعاء، عبرت الرابطة عن قلقها "من حجب مواقع وغلق وسائل الإعلام الثقيلة في وجه الحراك والنقاش، وهو ما يعبر عن وجود رغبة متعمدة في خنق الصحافة المفتوحة على الحراك من خلال حرمانها من الإشهار (عائدات الإعلانات)".

واستنكرت الرابطة الرقابة على وسائل التواصل الاجتماعي وإقدام السلطات على "مقاضاة أشخاص عبروا عن رأيهم سلميًا، على غرار المحامي رمزي شخاب الذي يتابع لمجرد التعبير عن رفضه للعهدة الخامسة عبر صفحته على (فيسبوك) قبل بداية الحراك الشعبي".

وفي السياق نفسه، دان منسق "منتدى الحوار الوطني لقوى المعارضة"، وزير الاتصال السابق عبد العزيز رحابي، التضييق الممنهج على وسائل الإعلام المحلية، وقال إن "بعض وسائل الإعلام تعيش ضغوطات غير مقبولة مثل الضغط عن طريق الإشهار العمومي (الرسمي) أو عرقلة بعض المواقع الإخبارية دون مبرر معلن وصريح وتمارس خارج إطار العدالة أو سلطة الضبط الوحيدة الكفيلة بإدارة هذه القضايا"، مشيرًا إلى أن"هذه التصرفات تمس بحقنا في الإعلام وحرية التعبير".

من جهة ثانية، قال منسق "هيئة الحوار الوطني"، كريم يونس، إنه من غير المعقول القبول باستمرار ممارسات كان يعتقد أنها انتهت بعد بدء الحراك الشعبي في 22 فبراير/ شباط الماضي، في تصريحات إعلامية اليوم الأربعاء.

وكان يونس قد أكد في برنامج إذاعي، قبل يومين، استنكاره حجب مواقع إخبارية، قائلًا "مهما كانت الظروف، من غير معقول أن تُحرم الصحافة من القيام بعملها، وإذا كان هناك مشاكل مالية أو أخرى تُدرس ويتم حلها لكن أن يتم غلق ووسائل الإعلام الإلكترونية فهذا أمر مرفوض".

وفي وقت سابق، نددت نقابة ناشري الصحافة الإلكترونية بعودة أسلوب التضييق على الصحافة والمواقع الإلكترونية في الجزائر، بالطريقة نفسها التي كانت خلال عهد الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

وقال رئيس "المجلس الوطني للصحافيين الجزائريين" رياض بوخدشة الذي تولى مهامه قبل أسبوع، لـ "العربي الجديد"، إنه "سيفتح ملف الضغوط على الصحافة في نقاشاته ومساعيه اللاحقة، لتوفير بيئة جيدة للممارسة الإعلامية المساعدة على البناء الديمقراطي".

يذكر أنه إضافة إلى حجب مواقع إخبارية بسبب خطها التحريري، تعاني صحف مستقلة وقنوات تلفزيونية من ضغوط لمنعها من فتح المجال أمام أصوات المعارضة الرافضة والمناوئة للجيش تحديدًا، كما تمارس ضغوط أخرى على مراسلي القنوات الأجنبية لمنعهم من نقل الشعارات المناوئة لقائد الجيش، الفريق أحمد قايد صالح.

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

وقف نشرات أخبار "تلفزيون المستقبل" لليوم الثالث بسبب إضراب الموظفين

 إجمالي عقوبة المفوضية الأوروبية لشركة "غوغل" بسبب الإعلانات

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القلق يسود الأجواء الإعلامية في الجزائر بعد حجب عدد من المواقع القلق يسود الأجواء الإعلامية في الجزائر بعد حجب عدد من المواقع



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 08:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها

GMT 08:46 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
 فلسطين اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 09:03 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها

GMT 23:41 2013 الإثنين ,24 حزيران / يونيو

قردة الليمور تلتقط الصور الفوتوغرافية لنفسها

GMT 13:06 2016 السبت ,29 تشرين الأول / أكتوبر

افتتاح مهرجان قطف الزيتون السادس عشر في بيت لحم

GMT 01:22 2016 الأحد ,14 شباط / فبراير

عيد الحب لن يكتمل إلا بتغيير ديكورات المنزل

GMT 17:20 2016 الإثنين ,22 آب / أغسطس

تعرفي على حركات رومانسية تلفت إنتباه الزوج

GMT 07:57 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

سعر الجنية الاسترليني مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday