الإعلام الروسي يتهم بريطانيا بالتواطؤ مع الجماعات المتطرفة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

لندن أوقفت رحلاتها إلى شرم الشيخ بعد تحطم الطائرة الروسية

الإعلام الروسي يتهم بريطانيا بالتواطؤ مع الجماعات المتطرفة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الإعلام الروسي يتهم بريطانيا بالتواطؤ مع الجماعات المتطرفة

الغضب يسيطر على وسائل الإعلام الروسي بعد القرار البريطاني
موسكو - حسن عمارة

شككت وسائل الإعلام الروسية في الأنباء التي أفادت بأن بريطانيا وايرلندا أوقفتا رحلاتهما الجوية إلى شرم الشيخ بسبب المخاوف من وجود قنبلة على متن الطائرة ""Metrojet-operated A321 التي تحطمت السبت الماضي في شبه جزيرة سيناء.

وأكدت صحيفة "كومسومولسكايا" اليومية الوطنية في "برافدا، أنه "بينما يعمل الخبراء في موقع تحطم الطائرة الروسية في مصر لمحاولة تحديد أسباب هذه الكارثة، تعرف لندن بالفعل كل شيء في وقت مبكر، ويمكنك التفكير في كثير من التفسيرات ولكن لم يتلق أحد أي تأكيد رسمي"، ونقلت الصحيفة عن وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند قوله باحتمالية وجود عبوة ناسفة أدت إلى إسقاط الطائرة.

وإذا اتضح أن الحادثة كانت نتيجة عمل إرهابي فربما تثار الشكوك حول الحملة الجوية الروسية في سورية، حيث دعت مجموعات متطرفة إلى شن هجمات ضد روسيا بعد بدء الضربات الجوية في أواخر أيلول/ سبتمبر الماضي، وكشفت الاستطلاعات أن الروس دعموا المساعدات العسكرية للرئيس السوري بشار الأسد مع عدم نشر القوات البرية.

وأوضح رئيس اللجنة الخارجية في البرلمان الروسي كونستانتين كوساتشوف، أن الخطوة البريطانية تهدف إلى وضع ضغط نفسي على روسيا، مضيفا: "هناك الكثيرون الذين يودون محو أي دليل لديهم على هذه الكارثة مثل المتطرفين الأكراد".

وتحلق العديد من الناقلات الجوية الروسية أعلى مكان وقوع الحادث، إلا أن المسؤولين لم يطرحوا إمكانية إلغاء الرحلات الجوية، وعلى الرغم من ذلك قيل إن رحلات Metrojet A321 قد توقفت، وأشار منظم النقل إلى أن Metrojet أوقفت كافة رحلات A321 بناء على طلبها لإجراء مزيد من الفحوصات والإجراءات التصحيحية في ضوء المعلومات الحالية التي أوضحت التدمير المفاجئ لإطار الطائرة A321 EI-BTY أثناء تحليقها على ارتفاع عالٍ.

وذهب أحد ركاب Metrojet يوم السبت إلى شرم الشيخ على متن طائرة أخرى، وكان من المفترض أن يطير إلى شرم الشيخ على متن الطائرة التي تحطمت، وأفاد رئيس وكالة السياحة الدولة أوليغ سافونوف لوكالة أنباء "نوفوستي" الخميس، أنه لم يتلقى أوامر بتوقيف الرحلات، مضيفا: "لم تتلق الوكالة أي توصيات سلبية من وزارة الخارجية الروسية مرتبطة بمصر أو أي توضيحات بشأن الموضوع، ونحن نمارس عملنا كالمعتاد".

وبيّن المتحدث باسم وكالة الطيران الروسي Sergei Izvolsky، أنه لن يتم توقيف الرحلات إلى شرم الشيخ لأنه لم يتم تحديد أسباب تحطم الطائرة بعد، وذكرت الصحيفة الرسمية للحكومة الروسية "روسيسكايا غازيتا" في تقريرها عن وقف رحلات بريطانيا: "لم يجد الخبراء المصريون والروس آثار لمتفجرات على جثث الركاب، ونقلت عن مصدر قوله إن التكهنات المبكرة تؤثر سلبا على التحقيق".

وركزت قنوات التليفزيون الروسية على صعوبة التحقيق في الحادث في مصر وانتشال الجثث، وأشارت قناة روسيا 24 وغيرها من القنوات إلى صعوبة الحصول على المعلومات من الصندوق الأسود للرحلة نتيجة تضرره بشكل كبير أكثر مما كان متوقع.

وأشار مدير استطلاعات الرأي في مركز "ليفادا" المستقل ليف جودكوف، إلى أن السلطات ربما تواجه سخطا إذا لقي الروس حتفهم نتيجة هجوم متطرف، إلا أن هذا سيقابل بمزيد من الدعم للحكومة ردا على تهديد الجماعات المتطرفة، والذي يعد قضية كبرى مقارنة بالتمرد المشتعل في منطقة القوقاز الروسية.

وأفادت قناة "روسيا 24" بأن المحققين يدرسون ما إذا كان الانفجار حدث نتيجة وجود قنبلة في الأمتعة إلا أن هذا الاحتمال ما زال يحتاج إلى إثبات قاطع، ولفتت القناة إلى أنه على الرغم من إشارة التقارير إلى احتمالية انفجار محرك الطائرة إلا أن السلطات المصرية أوضحت أن استخلاص النتائج أمر سابق لأوانه.

ونقلت القناة استياء السياح البريطانيين نتيجة قرار إبعادهم عن شرم الشيخ، وأضافت إحدى السيدات: "لا يجب أن تقرر لنا الحكومة، يمكننا أن نقرر لأنفسنا"، موضحة أنها تسافر إلى شرم الشيخ منذ عام 1981 ولم تواجهها أي مشكلات حتى بعد وقوع الهجوم المتطرف هناك في عام 2005.

وقالت بريطانية أخرى: "إنه قرار سيء لأن هذا ربما يحدث في أي مكان في العالم، وما حدث يمثل انتصارا للتطرف"، معربة عن أسفها للمصريين نتيجة انخفاض أعداد السياح.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإعلام الروسي يتهم بريطانيا بالتواطؤ مع الجماعات المتطرفة الإعلام الروسي يتهم بريطانيا بالتواطؤ مع الجماعات المتطرفة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 11:22 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

"تابلو" على الحاجز

GMT 16:09 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الإصابة تبعد عادل لامي عن فريق معيذر القطري لمدة 6 أشهر

GMT 17:25 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

وزارة العمل تعلن عن توفر 200 فرصة عمل بعمان

GMT 23:39 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على طريقة إعداد كعكة الأناناس الباردة

GMT 00:50 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

نيمار والفرنسي مبابي ينافسان بالوتيلي على جائزة في فرنسا

GMT 09:34 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الأحمد يسلّم رسائل شكر لبرلمانات أفريقية تقديرًا لمواقفهم

GMT 18:51 2015 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

ظافر العابدين سعيد بمشاركته في مسلسل Prison Break

GMT 23:37 2014 الثلاثاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

منتخب رومانيا لكرة القدم يفوز على الدنمارك بهدفين وديًا

GMT 02:31 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

هنا شيحة تعلن عن أحلامها في المستقبل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday