خريجو أوكسبريدج يتقاضون أضعاف قسط مجموعة راسل
آخر تحديث GMT 07:08:51
 فلسطين اليوم -

طلاب المؤسسات التعليمية النخبوية يتمتعون بمزايا ربحية

خريجو "أوكسبريدج" يتقاضون أضعاف قسط مجموعة "راسل"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - خريجو "أوكسبريدج" يتقاضون أضعاف قسط مجموعة "راسل"

جامعة أوكسفورد
لندن - كاتيا حداد

يتوقع أن يكسب خريجو جامعتي "أكسفورد" و"كامبريدج" أكثر من 400 ألف إسترليني خلال حياتهم مقارنة بأقرانهم في مؤسسات التعليم العالي الأخرى، وهو ضعف ما يمنح إلى الأعضاء الآخرين من النخبة في مجموعة "راسل".

وتشير الأرقام إلى أن الطلاب في المؤسستين القديمتين سيكسبون في المتوسط 1.8 مليون إسترليني على مدى حياتهم مقارنة بـ 1.39 مليون إسترليني لخريجي جامعات أخرى غير مجموعة جامعات "راسل"، ويتوقع أن يكسب الزملاء الخريجين من ذوي المؤهلات من جامعات "راسل" 1.6 مليون إسترليني على مدار حياتهم.

وحُسبت هذه الأرقام من قبل الاستشارات الإدارية لدى مجموعة "بوسطن" للاستشارات ما يشير إلى زيادة مكاسب الخريجين من مؤسسات تعليمية عليا، ومن حيث المتوسط السنوي يعادل هذا 45.850 إسترلينيًا لخريجي "أكسفورد" و"كامبريدج" مقارنة بـ 40.960 إسترلينيًا لخريجين جامعات "راسل" بفرق 10%.

وتعكس هذه الحسابات المنشورة في التقرير الصادر عن جمعية "سوتون ترست" الخيرية نفس الإحصاءات المنشورة في كانون الأول / ديسمبر الماضي، والتي أبرزت المزايا الربحية التي يتمتع بها خريجو المؤسسات التعليمية النخبوية.

ويحظى خريجو "أكسفورد" و"كامبردج" وفقا للإحصاءات براتب يبدأ من 7.600 إسترليني، وهو راتب أعلى سنويًا بنسبة 42% عن راتب خريجي الجامعات في مرحلة ما بعد عام 1992، ويعادل هذا حوالي 25.600 إسترليني بعد ستة أشهر مقارنة بـ 18 ألف إسترليني لخريجي المعاهد الفنية السابقة.

وتوضح الأرقام أن خريجي جامعات "راسل" من الذكور يتقاضون رواتب تزيد بنسبة 10% عن نظرائهم من خريجي المؤسسات الحديثة، بينما يزيد راتب الخريجات بنسبة 3 إلى 4% فقط.

وأفاد رئيس "سوتون ترست" السير بيتر لامبل، أن الفروق في الرواتب تعد كبيرة ولا تتساوى فيها جميع الشهادات، مضيفًا: "يجب الاعتراف بحقيقة أن الطالب المتوسط يتخرج بديون حوالي 44 ألف إسترليني، وربما لا يندهش أحد إذا تقاضى خريج أوكسبريدج في المتوسط راتبًا أعلى من شخص خريج جامعة حديثة، إلا أن فارق 7.500 إسترليني والتي تقل إلى 5 آلاف إسترليني بسبب الخليفة الاجتماعية يعتبر فارقًا أكبر من المتوقع".

وأظهرت خدمة القبول في الجامعات والكليات "Ucas" زيادة أعداد الطلاب الذين فازوا بأماكن في الجامعة هذا العام بنسبة 3% عن العام الماضي، ومن بين العدد الإجمالي للطلاب عام 2013 ذهب 130 ألف طالب إلى مجموعة جامعات "راسل"، بينما اتجه حوالي 6.500 طالب إلى جامعات "أكسفورد" و"كامبردج"، ما يثير القلق بفشل خريجي كبار الجامعات في تأمين نسبة المكاسب على المدى الطويل من خلال أقلية من الطلاب.

وحذر الرئيس التنفيذي لمركز "+ مليون" البحثي بام تاتلو، من النتائج مشيرًا إلى تأثر المكسب على مدى الحياة بمجموعة من العوامل وليس فقط الخلفية الاجتماعية، مضيفًا: "من الخطأ اختيار عدد صغير من الجامعات مع عدد قليل من الخريجين ومقارنة أرباح الطلاب على مدار حياتهم، حيث يدخل هؤلاء الطلاب الجامعات بنسبة سحيقة ثم يدخلون سوق العمل ويحظون بمزايا كبيرة من حيث دخل الأسرة والشبكات مع غالبية الخريجين، في حين أن التقرير يستند على أسطورة أن المساواة في الفرص والجهد ينتج عنها مساواة في النتائج في بريطانيا فص القرن الحادي والعشرين".

وصرّح رئيس توظيف الطلاب في "برايس ووترهاوس" ريتشارد إيروين: "يعتبر الفرق الذي يبرزه التقرير ليس غريبًا حيث تهيمن جامعات راسل وأكسبردج على أعلى المهن، وينبغي أن نشير إلى أن الأمر يتغير، فنحن في شركتنا لدينا 10% من عمليات التوظيف من خريجي أكسبردج و30% من خارج جامعات راسل، من المهم تقييم المرشحين وفقا لقدراتهم ومدى تناسبها مع الوظيفة المطلوبة بدلًا من الاعتماد على الجامعة التي تخرجوا منها أو الشهادة التي حصلوا عليها".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خريجو أوكسبريدج يتقاضون أضعاف قسط مجموعة راسل خريجو أوكسبريدج يتقاضون أضعاف قسط مجموعة راسل



 فلسطين اليوم -

اعتمدت على تسريحة الشعر القصير ومكياجاً ناعماً

اكتشفي سرّ الإطلالة الساحرة لعارضة الأزياء كارلي كلوس الأنيقة

نيويورك - فلسطين اليوم
خطفت عارضة الأزياء كارلي كلوس Karlie Kloss الأنظار في إطلالة شتوية ساحرة، خلال مشاركتها في برنامج "توداي شو" في نيويورك. إذ تألقت بلوك راقٍ، ويشبه الى حد كبير الأسلوب الذي تعتمده دوقة كمبريدج كيت ميدلتون. عارضة فيكتوريا سيكريت ومقدمة برنامج Project Runway، أطلت بفستان باللون الأزرق الفاتح من مجموعة براندون ماكسويل Brandon Maxwell لربيع وصيف 2020، تميّز بطوله الميدي قصة الصدر الـV المحتشمة، وقصته الضيقة التي ناسبت قوامها الرشيق، وأضافت اليه حزاماً أسود اللون لتحديد خصرها. وأضافت كلوس الى الاطلالة معطفاً طويلاً بنقشة المربعات باللون الأبيض والأسود، وأكملت اللوك بحذاء ستيليتو أسود. ومع هذه الاطلالة الأنيقة، إعتمدت كارلي تسريحة الشعر القصير المنسدل ومكياجاً ناعماً بألوان ترابية. وقد يهمك أيضًا: نجمات مهرجان فينيسيا تتألّقن بتصميمات السر...المزيد

GMT 03:47 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

أجمل إطلالات النجمات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل في باريس
 فلسطين اليوم - أجمل إطلالات النجمات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل في باريس

GMT 04:59 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

اختفاء مُصوِّر عراقي عقب عودته من ساحة التحرير في بغداد
 فلسطين اليوم - اختفاء مُصوِّر عراقي عقب عودته من ساحة التحرير في بغداد

GMT 12:53 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

جاني إنفانتينو يقدم اقتراحًا مهمًا للكرة الأفريقية

GMT 17:59 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

مافريكس ينهي سلسلة انتصارات ليكرز في دوري السلة الأميركي

GMT 17:54 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلة المصرية تعلن عن موعد وملاعب نهائي دوري المرتبط

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 01:10 2017 الثلاثاء ,11 تموز / يوليو

ريهانا تلمع في ثوب حريري فضفاض عارية الصدر

GMT 09:43 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

أسعار العملات والذهب والفضة في فلسطين الأربعاء

GMT 14:35 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

طريقة سهلة وبسيطة لإعداد اكلة التبولة الشهية واللذيذة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday