دراسة حديثة تدعو إلى وقوف الطلاب أثناء دراستهم في المدارس
آخر تحديث GMT 20:42:53
 فلسطين اليوم -

تزيد نسبة التركيز بنسبة 12% وتحد من الإصابة بالسمنة

دراسة حديثة تدعو إلى وقوف الطلاب أثناء دراستهم في المدارس

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة حديثة تدعو إلى وقوف الطلاب أثناء دراستهم في المدارس

التخلص من المقاعد الدراسية
لندن ـ ماريا طبراني

دعا باحثون إلى التخلص من المقاعد الدراسية؛ لمكافحة السمنة، فبحسب دراسة جديدة فإن التخلص من المكاتب يمكن الطلاب فضلاً عن اجتناب السمنة؛ يساعدهم في الحصول على مزيد من التركيز.

وأكدت الدراسة، أنّه عندما يتعلم الطلاب وقوفًا على أقدامهم؛ تزيد نسبة التركيز لديهم بنسبة 12%، ما يعادل سبع دقائق تحصيل لكل ساعة، واستندت الدراسة في نتائجها على درس ما يقرب من 300 طفل على مدار العام من مرحلة الصف الرابع، وتم قياس المشاركة في جميع الأنشطة مثل الإجابة على السؤال، ورفع اليد، أو المشاركة في المناقشة النشطة، وأيضًا سلوكياتهم مثل الحديث من منعطف.

ودعت الدراسة إلى استخدام المكاتب الواقفة في المدارس، المعروفة أيضًا باسم "المكاتب الجانبية الواقفة"، مكاتب منتشرة لها مقاعد في مكان قريب منها تتيح للطلاب الجلوس أو الوقوف خلال الوقت الذي يراه مناسبًا.

وأظهرت دراسة للأستاذ المساعد في كلية ولاية تكساس في مركز "العلوم الصحية للصحة العامة" مارك بيندن، الذي أصبح مهتمًا بالمكاتب باعتبارها وسيلة للحد من البدانة في مرحلة الطفولة، أنّ تلك المكاتب الجديدة "الواقفة" تساعد في الحد من البدانة، لأن وقوف الطلاب يحرق 15% من السعرات الحرارية أكثر من الطلاب في المكاتب التقليدية.

كما أبرز بيندن، أنّه لم يفاجأ بنتائج أحدث دراسة له؛ بالنظر إلى أنّ الأبحاث السابقة أظهرت أنّ النشاط البدني، حتى عند مستويات منخفضة ربما يكون له آثار مفيدة على القدرة المعرفية، وأضاف "ببساطة، نحن نفكر أفضل ونحن على أقدامنا أكثر من الجلوس على مقاعدنا".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة حديثة تدعو إلى وقوف الطلاب أثناء دراستهم في المدارس دراسة حديثة تدعو إلى وقوف الطلاب أثناء دراستهم في المدارس



 فلسطين اليوم -

بصيحات مواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات

النجمة جنيفر لوبيز تستقبل الشتاء بمجموعة من التصاميم

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة خطفت النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez النظار مرتدية التصاميم الشتوية الساحرة التي جعلتها ملفتة، خصوصاً مع اختيار موضة نقشات الكارو الداكنة التي جعلتها في غاية الأناقة، فتألقت بصيحات شتوية ومواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات.إنطلاقاً من هنا، واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها الشتوي. خطفت جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الانظار، مرتدية موضة نقشات الكارو الفاخرة التي برزت بلوني البني والاسود. فاختارت فستان قصير مع البلايزر التي تصل الى حدود الفستان مع التدرجات البنية البارزة بلونين مختلفين. واللافت تنسيق مع هذا الفستان الكنزة الطويلة التي تبرز بالنقشات عينها مع أقمشة الكارو عينها لتكون اطلالتها متناسقة وفاخرة في الوقت عينه. والبارز أن جنيفر لوبيز Jennifer Lopez نسّقت مع ه...المزيد

GMT 08:53 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك
 فلسطين اليوم - أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك

GMT 09:55 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف
 فلسطين اليوم - إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 16:04 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

"فرانس فوتبول" تستعرض مهارات وأهداف محمد صلاح فى 2019

GMT 15:55 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يجهّز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 10:16 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء محبطة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 06:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفقد السيطرة على الأمور بعض الوقت

GMT 09:13 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 09:22 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 08:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يلتزمون بوعودهم
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday