دليل تحديد أماكن الإقامة المميزة للطلاب عند دخول الجامعة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

أسئلة يمكن الاستعانة بها للمساعدة في تأمين السكن

دليل تحديد أماكن الإقامة المميزة للطلاب عند دخول الجامعة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دليل تحديد أماكن الإقامة المميزة للطلاب عند دخول الجامعة

الطلاب الجامعيين
لندن ـ كاتيا حداد

اقترب الطلاب من دخول الجامعة، وهناك دليل لأماكن الإقامة المميزة المناسبة للطلاب، قبل الاستعانة بخدمة "يوكاس" للقبول في الجامعات والكليات، وهي جهة خيرية مسؤولة عن إدارة دخول الطلاب إلى مرحلة "البكالوريوس" في الجامعات البريطانية. ويبقى تأمين السكن المناسب يشكل عقبة ينبغي تجاوزها، بعد المرحلة الأولية من البحث، وإجراء المكالمات الهاتفية لاختيار الجامعة المناسبة. وهناك عدد لا يحصى من السبل التي يمكن الاستعانة بها لحل مشكلة السكن، وذلك بالاستعانة بالعديد من المواقع المفيدة والخيارات المحتملة، ولذلك نطرح ثلاثة أسئلة افتراضية تجيب عليها لاختيار السكن المناسب.

- ماذا يفعل الطلاب الذين تمكنوا من تسجيل دخولهم إلى الجامعة عبر "يوكاس"، و يشعرون بالخوف تجاه العثور على سكن؟

يجب أن يلتزم هؤلاء الطلاب الهدوء، فقبل بضع ساعات لم يكونوا يعلموا بالتحاقهم بالجامعة، ولا داعي للقلق إذا كان العثور على سكن هو أمر يشغل بالهم.

ويجب عليهم ترتيب أولوياتهم، ووضع قائمة من الاحتياجات والمتطلبات المعقولة الأساسية، مع تنسيق ميزانية مناسبة يجري مناقشتها مع الأبوين قبل التسرع في البحث، أو الالتزام بشقة استوديو فاخرة لا يمكن تحمل نفقاتها.

وتعتبر المتطلبات المعقولة هي المفتاح، مع ضرورة التحلي بالمرونة اللازمة عند البحث عن شقة مميزة في اللحظة الخيرة، فيجب أن يتوفر فيها الأبواب، وأجهزة إنذار الدخان، والدش وحمام، ومسافة لا تزيد عن 100 متر سيرًا على الأقدام إلى الجامعة.

- هل ستساعد الجامعة الجديدة الطلاب في العثور على السكن؟

يجب أن تكون كل الجامعات قادرة على مساعدة الطلاب في العثور على السكن بشكل أو بآخر، ولكن درجة المساعدة تختلف على نطاق واسع من قبل كل مؤسسة.

ويمكن للطلاب التواصل مع خدمة السكن الجامعي، التي يجب أن تكون قادرة على مساعدة الطلاب، ولذلك فلا داعي لأن يعاني الطلاب في الاعتماد على أنفسهم للعثور على السكن المناسب، لأن هذه الخدمات تتوفر للمساعدة ويجب الاستفادة منها بشكل كامل، خصوصًا مع الطلاب الذين يدفعون مصاريفهم الجامعية بالكامل.

- هل ستتدهور حياة الطلاب حال عدم تمكنهم من الحصول على سكن تابع للجامعة:

قبل الذهاب إلى الجامعة، قد يبدو للطلاب أن حياتهم الاجتماعية ستنتهي إذا لم يتمكنوا من الحصول على سكن تابع للجامعة، ولكنها ليست حالة عامة، لأن السكن الجامعي قد يحول دون التحاق الطلاب بالدورات التدريبية، والفرق الرياضية والانضمام إلى أية مجتمعات أخرى يرغب الطلاب في الانضمام إليها لكسب الأصدقاء.

وهناك العديد من الاختيارات التي يمكن استكشافها بعيدًا عن السكن الجامعي، فيمكن استئجار شقة بالمشاركة مع صديق يمر بنفس ظروفك، ولذلك فينبغي تصفح مواقع التواصل الاجتماعي وزيارة مواقع الطلاب المشتركة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دليل تحديد أماكن الإقامة المميزة للطلاب عند دخول الجامعة دليل تحديد أماكن الإقامة المميزة للطلاب عند دخول الجامعة



GMT 08:43 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مغاربة يستعينون بـ "الذكاء الاصطناعي" لتعليم مادة الرياضيات

GMT 08:03 2020 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على قصة معلمة أسوانية تسبب اسمها في شهرتها

GMT 09:50 2020 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تستكشف مستقبل التعليم باطلاق أسبوع إكسبو للمعرفة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 09:51 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الخليل بينهم محاميان

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 11:11 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

فولكسفاغن لا تبحث عن مواقع بديلة لمصنع تركيا

GMT 18:04 2020 الثلاثاء ,09 حزيران / يونيو

طائرة البحرين تتراجع عن المشاركة في "كأس آسيا"

GMT 12:09 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

نساء يفتتحن مقهى خاصًّا بالسيدات ويحظرن على الشباب دخوله

GMT 07:03 2018 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

جولة داخل القصر الذي ظهر في خلفية سلسلة أفلام "الأب الروحي"

GMT 00:22 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

سعر الدينار اليمني مقابل الجنية المصري الجمعة

GMT 06:06 2018 الأربعاء ,14 شباط / فبراير

كشف النقاب عن أوّل ساعة مُستوحاة مِن زهرة اللوتس

GMT 14:11 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

extra news تقرر ايقاف مروج إبراهيم عن العمل

GMT 06:56 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20 لمتحف غوغنهايم

GMT 06:09 2016 الإثنين ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

غوردون موراي يصف تعلقه بالسيارات والسباقات
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday