قلة في نسبة نيل طلاب الأقليات العرقية لقبول الجامعات البريطانية
آخر تحديث GMT 07:39:09
 فلسطين اليوم -

فجوة أدت إلى تقليل فرص حصولهم على التعليم العالي

قلة في نسبة نيل طلاب الأقليات العرقية لقبول الجامعات البريطانية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - قلة في نسبة نيل طلاب الأقليات العرقية لقبول الجامعات البريطانية

الطلاب الذين ينتمون الى اثنيات عرقية
لندن - ماريا طبراني

كشفت البيانات التي نشرتها خدمة قبول الجامعات والكليات البريطانية، أن الطلاب الذين ينتمون إلى أقليات أثنية مثل الأسيويين والسود هم الأقل حظًا في نيل قبول في الجامعة مقارنة بالمتقدمين من البيض في التخصصات نفسها.

وأشارت التحليلات إلى أنه على الرغم من أن الفجوة في نجاح طلبات الطلاب من ذوي الأثينيات العرقية أصبحت أضيق ولكن يبقى هناك فجوة في معدل النجاح.

وأفادت الرئيس التنفيذي لخدمة قبول الكليات والجامعات البريطانية مارس كورنوك: "لا تعكس هذه التحليلات أي تحيز ممنهج ضد الأقليات العرقية في القبول للتعليم العالي".

وأظهر تحليل أجرته صحيفة "الغارديان" البريطانية، أن الفجوة في أعداد الطلاب الذين ينتمون إلى أقليات عرقية والذين يحصلون على قبول جامعي تتفاوت، وهذا يعني أن الجامعات الرائدة مثل "مانشستر" و"برمنغهام" تبدو أكثر تقبلًا للمتقدمين من الأقليات العرقية أكثر من تلك الجامعات التي تنتمي إلى مجموعة "راسل" وهي تجمع يمثل جامعات النخبة البريطانية.

واستندت خدمة القبول في تحليلها على بيانات لخمسة أعوام لطلاب بيض وآخرين ينتمون إلى أقليات أثنية تقدموا للفوز بمقاعد دراسية جامعية في تخصصات مختلفة، وظهرت هذه الفجوة تحديدًا في التخصصات التي لها علاقة باللغات الأوروبية وآدابها والعلوم الطبية مثل الصيدلة والهندسة والعلوم البيولوجية.

وتشير الأرقام في حالة العلوم الطبية إلى أن أكثر من 360 طالبًا ينتمون إلى الأقليات العرقية رفض طلبهم في الجامعات التي تنتمي إلى مجموعة "راسل" على مدى الأعوام الخمسة التي قضتها خدمة القبول في جمع البيانات وتحليلها.

وخلصت البيانات والتحليلات التي نشرتها خدمة القبول إلى أن هذه الفجوة تؤدي إلى تدهور فرص الأقليات في الحصول على التعليم الجامعي وتحديدًا في التعليم العالي.

وطالب وزير الجامعات البريطاني جو جانسون بإجراء المزيد من التحقيقات حول الأمر، والتي من شأنها أن تحسن عدد الأقليات الأثينية الذين يحصلون على تعليم جامعي في الأعوام الخمسة المقبلة من خلال تقديم فرص أكثر وأوسع لهم في المستقبل، داعيًا إلى مزيد من الشفافية في التعامل مع الأمر.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قلة في نسبة نيل طلاب الأقليات العرقية لقبول الجامعات البريطانية قلة في نسبة نيل طلاب الأقليات العرقية لقبول الجامعات البريطانية



 فلسطين اليوم -

بدت وكأنها في جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا

كايلى جينر وابنتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج

واشنطن - فلسطين اليوم
كعادتها لا تترك نجمة تليفزيون الواقع كايلى جينر أى فرصة دون مشاركة جمهورها صورها مع ابنتها الصغيرة ستورمى، والتى تقابل بكثير من الإعجاب والحب، فقد شاركت كايلى متابعيها عبر حسابها الرسمى على إنستجرام بصور لها مع ابنتها الصغيرة خلال رحلة لهما للتزلج على الجليد. ظهرت كايلى أنيقة أكثر من أى وقت مضى، حيث ارتدت بدلة ثلجية أظهرت جسدها الممشوق.وضمت كايلى شعرها فى كعكة أنيقة مع استخدام مكياج كامل وأقراط ضخمة، فبدت وكأنها فى جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا مرحًا مع صغيرتها.  وفى الوقت نفسه ارتدت طفلتها بدلة منتفخة بيضاء مع فرو أسود ناعم وخوذة لحمايتها من البرد والسقوط. وقد يهمك أيضًا: كيلي جينر وابنتها "ستورمي" خلال كواليس جلسة تصوير أكثر 10 نساء مشاهير مُؤثِّرات في عالم الأزياء لعام 2018  ...المزيد

GMT 10:11 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم
 فلسطين اليوم - 6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم

GMT 12:49 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح المصرى الوحيد وسط 32 جنسية فى كأس العالم للأندية

GMT 17:59 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

مافريكس ينهي سلسلة انتصارات ليكرز في دوري السلة الأميركي

GMT 17:54 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلة المصرية تعلن عن موعد وملاعب نهائي دوري المرتبط

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 09:55 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 09:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء هادئة ومميزة في حياتك العاطفية

GMT 09:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 07:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع العام لا يسمح ببدء أي مشروع جديد على الإطلاق

GMT 09:54 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 06:43 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدأ الاستعداد لبدء التخطيط لمشاريع جديدة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday