مدير مدرسة يخصص قفصًا لعزل طفل مصاب بالتوحد في أستراليا
آخر تحديث GMT 20:42:53
 فلسطين اليوم -

وزيرة "التعليم" تنتقد التصرف وتوقف المدير عن العمل

مدير مدرسة يخصص قفصًا لعزل طفل مصاب بالتوحد في أستراليا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مدير مدرسة يخصص قفصًا لعزل طفل مصاب بالتوحد في أستراليا

مدير مدرسة يخصص قفصًا ليعزل طفلًا مصابًا بالتوحد
كانيبرا ـ عادل سلامة

بقي طفل مصاب بالتوحد في قفص بني خصيصا لهذا الغرض داخل مدرسة في أستراليا، ما دفع المسؤولين إلى التحقيق في الأمر، وأوضحت السلطات أن القفص الذي يتساوى عرضه وارتفاعه في مترين، مع سقف معدني، كلف إحدى المدارس في كانبيرا 5.195 دولار (2.390 إسترليني)، وبني هذا القفص في مارس/آذار الماضي.

ويقال إن اتخاذ قرار بناء القفص غير المناسب اتخذ بواسطة مدير المدرسة الذي غادر موقعه الآن ولن يعود إلى المدرسة مرة أخرى، وانتقدت وزيرة "التربية والتعليم" في إقليم العاصمة الأسترالية جوي بورتش، نشر صور القفص هذا الأسبوع واعتبرته سببا في مضايقة أسرة الطفل وفقا لتقارير "ABC".

وأضافت بورتش "أنا أتفهم أن المجتمع حاليا يريد إجابات عن إنشاء هذا القفص، والمعلومات متاحة حاليا للجمهور، ولا يساعد نشر صور القفص في إضافة أي معلومات جديدة في هذا الشأن"، وأشارت التحقيقات إلى أن الطالب الذي تم عزله في القفص عمره 10 أعوام ويعاني من التوحد، إلا أن السلطات في العاصمة الأسترالية لم تؤكد هذه المعلومات.

وأزيل القفص خلال 14 يومًا بعد إبلاغ وزيرة التربية والتعليم بشكوى بشأن المدرسة قدمت إلى مفوضية الأطفال والشباب، وأضاف التقرير "تم تصميم هذا القفص كمساحة لتهدئة الطالب عندما يحتاج إلى مكان هادئ، ويوضع الطالب في القفص من قبل الموظفين بغرض التهدئة"

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدير مدرسة يخصص قفصًا لعزل طفل مصاب بالتوحد في أستراليا مدير مدرسة يخصص قفصًا لعزل طفل مصاب بالتوحد في أستراليا



 فلسطين اليوم -

بصيحات مواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات

النجمة جنيفر لوبيز تستقبل الشتاء بمجموعة من التصاميم

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة خطفت النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez النظار مرتدية التصاميم الشتوية الساحرة التي جعلتها ملفتة، خصوصاً مع اختيار موضة نقشات الكارو الداكنة التي جعلتها في غاية الأناقة، فتألقت بصيحات شتوية ومواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات.إنطلاقاً من هنا، واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها الشتوي. خطفت جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الانظار، مرتدية موضة نقشات الكارو الفاخرة التي برزت بلوني البني والاسود. فاختارت فستان قصير مع البلايزر التي تصل الى حدود الفستان مع التدرجات البنية البارزة بلونين مختلفين. واللافت تنسيق مع هذا الفستان الكنزة الطويلة التي تبرز بالنقشات عينها مع أقمشة الكارو عينها لتكون اطلالتها متناسقة وفاخرة في الوقت عينه. والبارز أن جنيفر لوبيز Jennifer Lopez نسّقت مع ه...المزيد

GMT 08:53 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك
 فلسطين اليوم - أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك

GMT 09:55 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف
 فلسطين اليوم - إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 16:04 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

"فرانس فوتبول" تستعرض مهارات وأهداف محمد صلاح فى 2019

GMT 15:55 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يجهّز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 10:16 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء محبطة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 06:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفقد السيطرة على الأمور بعض الوقت

GMT 09:13 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 09:22 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 08:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يلتزمون بوعودهم
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday