الصبية الراقصون تقليدٌ عار في أفغانستان لاستغلال الصغار جنسيًا
آخر تحديث GMT 21:36:13
 فلسطين اليوم -

على الرغم من اعتبارها من أكثر الدول تديَنًا في العالم

"الصبية الراقصون" تقليدٌ عار في أفغانستان لاستغلال الصغار جنسيًا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "الصبية الراقصون" تقليدٌ عار في أفغانستان لاستغلال الصغار جنسيًا

الصبية الراقصون
كابل - أعظم خان

ظهر تقليد "باشا بازي" أو الصبي الراقص، على الساحة في دولة أفغانستان، على أنه أحد وسائل الترفيه التي لا تنطوي على إيذاء، والذي يقوم فيه الصبية الشباب بالرقص من أجل الترفيه عن الكبار. ولكن في الحقيقة نجد بأنه يتعدى في أغلب الوقت كونه مجرد ترفيه، بحيث يمتد إلى العبودية الجنسية، كما يتم خلاله استغلال هؤلاء الصبية بمجرد بلوغهم العاشرة من العمر من أجل إشباع الرغبات الجنسية للكبار.
 
واعتبرت أفغانستان منذ وقت طويل واحدة من أكثر البلدان تدينًا في العالم، حيث يحرص فيها الرجال والنساء على إتباع العقيدة الإسلامية بحذافيرها. إلا أن هناك جانب سري مظلم في هذه البلاد حاولت الحكومة التستر عليه خوفًا من بطش رجال الأعمال وأمراء الحرب الذين يتمتعون بنفوذ قوي، ما جعله يصبح تقليدًا وينتشر في أرجاء البلاد. ومن بين ضحايـا ذلك التقليد هو الصبي شكر، الذي كان يبلغ من العمر 12 عامًا حينما تم إبعاده عن أسرته وتقديم دور الصبي الراقص، حيث استغرق خمسة أعوام حتى يتمكن من الهرب، ويستخدم ما تعلمه من رقصات من أجل الإنفاق على نفسه، ولكنه يعد أوفر حظاً من غيره.

الصبية الراقصون تقليدٌ عار في أفغانستان لاستغلال الصغار جنسيًا
 
 وأجبر الفقر في أفغانستان على انتشار تقليد "باشا بازي" خلال 15 عامًا الماضية، ويعتمد المعتدون على اصطياد الصبية الصغار وإغراء عائلاتهم بوعود الحصول على عمل أو التعليم، وهي الوعود التي لا تصدق في أغلب الأوقات. وفي المقابل يتم تدريب أحد هؤلاء الصبية على ارتداء ملابس الفتيات ووضع مساحيق التجميل مع أداء الرقص أمام مجموعة من الرجال ليتم بعدها اقتياده إلى غرف الفنادق والتعدي عليه جنسيًا.
 
وأوضح المصور بارات علي باتور الذي قضي أشهرًا للفوز بثقة هؤلاء الصبية وتوثيق حياتهم بأنهم لا يتقاضوا شيئًا نظير مشاركتهم في هذه الحفلات، ولكنهم يعيشون كما لو أنهم في علاقة مع أسيادهم الذين يوفرون لهم المأوى والمأكل ويقومون بشراء الأشياء لهم.
 
 
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصبية الراقصون تقليدٌ عار في أفغانستان لاستغلال الصغار جنسيًا الصبية الراقصون تقليدٌ عار في أفغانستان لاستغلال الصغار جنسيًا



 فلسطين اليوم -

خلال حصولها على جائزة تكريمًا لأعمالها الإنسانية

النجمة بريانكا شوبرا تلفت الأنظار بإطلالتها الجذابة

نيويورك ـ مادلين سعاده
من لونه الأحمر اللافت للأنظار، إلى قصته العصرية التي تجمع بين الرقي والإثارة، خطفت بريانكا شوبرا الأنظار بفستانها خلال حصولها على جائزة تكريماً لأعمالها الإنسانية في حفل UNICEF Snowflake Ball في نيويورك. فستان بريانكا الذي حمل توقيع دار سلفاتوري فيراغامو Salvatore Ferragamo، تميّز بقصّته غير المتساوية asymmetrical، فجاء بكمّ واحد طويل، اضافة الى الياقة العالية، والظهر المكشوف مع العقدة الخلفية ما منح الاطلالة لمسة من الاثارة. كذلك فإن قصة الميرميد mermaid ناسبت قوام شوبرا مع الطرحة الطويلة. وأكملت اللوك بمعطف أسود طويل، وحذاء ستيليتو كلاسيكي بلون حيادي. وقد زيّنت شوبرا اللوك الأنيق، بأقراط ماسية. كما إعتمدت تسريحة ذيل الحصان، وفي ما يتعلّق بالمكياج، فقد تألقت بألوان ترابية ناعمة، معتمدة على كثافة الرموش من خلال استخدام الماسكارا، ولون شفاه بلون ا...المزيد

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 17:16 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

علي فرج والوليلي على قمة التصنيف العالمي للإسكواش

GMT 13:03 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

صورة مسربة لترتيب اللاعبين في جائزة الكرة الذهبية

GMT 16:04 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

"فرانس فوتبول" تستعرض مهارات وأهداف محمد صلاح فى 2019

GMT 15:55 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يجهّز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 00:49 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

قوات الإحتلال تعتقل أسيرا محررا من اليامون

GMT 09:27 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب الخيبات والارتباك وحافظ على رباطة جأشك

GMT 14:37 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 07:07 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء إيجابية ومهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 09:14 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday