دافينا ماكول تنصح المرأة مهما كانت متعبة بإشباع الرجل جنسيًا
آخر تحديث GMT 13:40:39
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

نصيحة أثارت موجة من الغضب بين الرجال قبل النساء

دافينا ماكول تنصح المرأة مهما كانت متعبة بإشباع الرجل جنسيًا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دافينا ماكول تنصح المرأة مهما كانت متعبة بإشباع الرجل جنسيًا

المذيعة البريطانية الشهيرة، دافينا ماكول
لندن ـ ماريا طبراني

تعرضت المذيعة البريطانية الشهيرة، دافينا ماكول، لعاصفة من الانتقادات الشرسة من قبل معجبيها على مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بعدما نصحت النساء بأهمية إشباع أزواجهن جنسيًا في غرف النوم، أو مواجهة الخيانة.

وصرَّحت دافينا المتزوجة من المذيع البريطاني، ماثيو روبرتسون، لمدة 15 عاما، بأنَّ المرأة يجب أن ترضي زوجها من الناحية الجنسية حتى لو كانت منهكة تمامًا.

ووصف معجبوها آراءها الجنسية بالـ"القمامة"، وأكدت دافينا أنها لا تقصد أنها كانت تستسلم تمامًا لرغبات زوجها، ولكنها كانت تنصح النساء بالحفاظ على العلاقة الحميمية مع الشريك.

وأثارت المذيعة البالغة من العمر 47 عامًا موجة من الغضب العارم، عندما تطرقت إلى أسرار شخصية للغاية قائلة إنَّ "ارتداء ملابس داخلية مطابقة هو أحد طرقها لإسعاد زوجها".

وأضافت: "ماثيو يهتم جدًا بالملابس الداخلية ولديه وجهات نظر قوية بشأنها، ويجب على كل سيدة أن ترضي زوجها في غرفة نوم، حتى لو كانت منهكة تماما، وإلا ستتعرض للخيانة".

وبعد ساعات من المقابلة، انهالت الانتقادات الغاضبة على "دافينا" عبر "تويتر"، إذ قالت إحدى السيدات: "المشكلة في هذه المقالات هي أنها تضع المسؤولية كاملة على المرأة وتتجاهل بالكامل حالتها وسلوكها الجنسيين".

وقالت أخرى: "لا أعرف مدى صحة تصريحاتها، إلا أنني أشعر بالأسف العميق لأجلها، فقد أرسلت رسالة مرعبة للنساء".

كما شعر الرجال بالإهانة بسبب تصريحاتها، وعلق أحدهم قائلًا: " تصريحاتها تشبه القمامة، فالرجال ليسوا حيوانات والنساء لم يخلقن لخدمة رغباتهم".

وبعدما أدركت دافينا حجم الجدل الذي أثارته، علقت عبر صفحتها في "تويتر" أنها ستوضح تصريحاتها قريبًا: "بالنسبة للنساء اللاتي هاجمنني على خلفية تعليقاتي بشأن طرق إرضاء الزوج، فسأوضح تصريحاتي قريبًا".

وبعد ساعتين، كتبت على موقعها الخاص على الإنترنت قائلة: " لقد أثارت تصريحاتي للصحيفة في نهاية هذا الأسبوع عاصفة من الجدل، وأود توضيح بعض الأشياء، أولًا أنا لا أحب ارتداء الملابس الداخلية المطابقة، ولا أفعل ذلك من أجل ماثيو ولكن من أجلي".

وتابعت: "إذا أردت الشعور بأنني مثيرة أرتدي ملابس داخلية رائعة، وفي العمل أرتدي ملابس داخلية مطابقة ولكنها مملة"، وتابعت: "أنا لا اخضع أو أستسلم لزوجي ولا هو كذلك، فقط نصحتني أمي أن الحفاظ على العلاقة الحميمية هو السبيل لإسعاد الزوج".

وأوضحت: " في بعض الأحيان، كنت أشعر بالتعب والإنهاك الشديدين بخاصةً عندما كان الأطفال صغار جدا، ولم يكن زوجي يرغمني على شيء، ولكني كنت أحاول إرضاءه وإسعاده على الرغم من تعبي".

يشار إلى أن الزوجين توجها في نيسان/ أبريل الماضي، إلى لاس فيغاس لتجديد وعود زفافهما في كنيسة "ليتل وايت" حيث احتفلا بعقد قرانهما، وصرحت دافينا بأنَّ العلاقة بينهما كانت أكبر إنجاز لها.

وأضافت: "بالنسبة لأي رجل يتزوج من امرأة مشهورة، لا يهتم لما تفعله أو مكان وجودها في حياته، وقد عانى زوجي لسنوات قليلة جدا من إطلاق الناس عليه لقب أستاذ ماكول كناية عن لقب عائلتي، بدلًا من اسمه الحقيقي روبرتسون وكان ذلك مؤلمًا للغاية".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دافينا ماكول تنصح المرأة مهما كانت متعبة بإشباع الرجل جنسيًا دافينا ماكول تنصح المرأة مهما كانت متعبة بإشباع الرجل جنسيًا



 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 22:01 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات هوندا سيفيك 2016 في فلسطين

GMT 05:36 2015 الخميس ,05 آذار/ مارس

ماريا ولوسي أغرب توأم على وجه الأرض

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 09:09 2014 الثلاثاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مصوّر روسيّ يلتقط صور "سيلفي" من أعلى ناطحات السحاب

GMT 15:03 2018 الثلاثاء ,12 حزيران / يونيو

تفسير قوله تعالى "ولقد كرمنا بني آدم"

GMT 23:20 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

نصائح لتشعري براحة أكبر عند ارتداء حذاء كعب عالي

GMT 00:32 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

ولاء الداري تكشف عن جديدها من رسومات الطبيعة

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday