فتاة أردنية تبتكر في صناعة وتزيين قوالب الكيك للمناسبات المختلفة
آخر تحديث GMT 05:54:58
 فلسطين اليوم -

من الأشكال البسيطة إلى تطوير ورود عجينة السكر الملونة

فتاة أردنية تبتكر في صناعة وتزيين قوالب الكيك للمناسبات المختلفة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فتاة أردنية تبتكر في صناعة وتزيين قوالب الكيك للمناسبات المختلفة

تزيين قوالب الكيك
عمان _ ايمان يوسف

لم تتوان "هبة حسواني " عن ابتكار كل ما هو جديد في عالم قوالب الجاتو، فمن الأشكال البسيطة إلى تطوير ورود عجينة السكر الملونة على القوالب، وبدأت العمل بصناعة الكيك منذ عدة أعوام عندما قامت بعمل قوالب كيك بمناسبة عيد ميلاد ابنها، وكان بمكونات بسيطة، إلا أن عائلتها أبدت إعجابها الشديد بمذاق الكيك وشكله، الأمر الذي دفعها إلى الابتكار .

وكشفت الحسواني، في حديث خاص لـ "فلسطين اليوم": "أعجبني الإطراء الذي حصلت عليه ممن حولي وشعرت برغبة داخلية كبيرة لتطوير عملي، وبدأت بتشجيع من عائلتي، زوجي وأمي وأخواتي وأصدقائي، بقراءة كتب وصفات الحلويات ومتابعة قنوات اليوتيوب وأقوم بتطبيق ما آراه".

وأضافت الحسواني: "كثير من المحاولات لم تكن ناجحة، وانتهت في القمامة وفشلت عدة مرات لكني لم أسمح لليأس بالاقتراب مني وكنت أعيد المحاولة وكنت  أشعر بمتعةٍ كلما أعدت المحاولة وبعد عدة محاولات أصبحت راضية عن عملي"، مردفة "تعلمت أنواع الكيك الأسفنجي والعادي وكيفية استخدام النكهات، ثم تطور الأمر لأتعلم كيفية التزيين وبدأت بتعلم صنع ورود من الكريما، فأصبح الكيك الذي أصنعه مطلبًا لعائلتي وأصدقائي كون له مذاقًا أطيب من الكيك الموجود في المحال التجارية، فقمت بإنشاء صفحة على فيس بوك "cake story".

وبشأن سبب التسمية، شرحت الحسواني، أن الكيك مخصص لإدخال الفرحة للقلوب ولكل قالب كيك قصة جميلة سواء كان لزواج أو بقدوم مولود جديد أو عيد ميلاد أو لأم لإسعاد أطفالها أو لأولاد يرغبون بمفاجأة والدتهم، مؤكدة "تعلمت كيفية صنع عجينة السكر دون مساعدة من أحد وأصبحت تصنع منها ورودًا بشكل احترافي مميز دون دورات تعليمية أو كورسات".

وتتميز الحسواني بعملها بالنظافة واستخدام المكونات الجيدة ذات الجودة العالية فهي تصنع كل قالب من الكيك كأنه لأسرتها، ومن الصعوبات التي تواجهها في العمل، تعطل واحدة من الأدوات المستخدمة في العمل كأدوات الخفق مثلًا أو سقوط قالب الكيك، لكن أكثر الصعوبات إزعاجًا عندما تحضر طلبية لأحد الزبائن ولا يأتي لاستلامها .

وتسوق الحسواني منتجاتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي والأصدقاء، لافتة إلى أن هناك منافسة كبيرة على هذه المواقع لكن الزبون بالعادة يختار الأفضل له ولعائلته، ولا تخفِ فخرها بمنتجاتها من الكيك وعبارات الإطراء والفخر عندما تتلقى اتصالًا من زبون يشكرها على قالب الكيك، لا سيما أول قالب من الكيك صنعته لحفلة زفاف، وكيف لاقى استحسانًا من الحضور، فأنشأت "غروب" على الواتس آب لنحو "50" من الفتيات يصنعن قوالب الكيك ويتبادلن الأفكار والتجارب الإيجابية والسلبية.
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فتاة أردنية تبتكر في صناعة وتزيين قوالب الكيك للمناسبات المختلفة فتاة أردنية تبتكر في صناعة وتزيين قوالب الكيك للمناسبات المختلفة



لا تترك شيئًا للصدف وتُخطط لكل تفاصيل إطلالاتها

إليزابيث تختار "الأخضر" في أحدث إطلالة لها

لندن - فلسطين اليوم
أطلت إليزابيث الثانية، ملكة بريطانية، باللون الأخضر لتوجّه رسالة مهمة للبريطانيين، في ظل الأزمة التي تعصف بالبلاد بسبب تفشي فيروس كورنا المستجد، قائلة: ""معاً سنتصدى المرض، وإذا بقينا متّحدين وحازمين فسوف نتغلب عليه"، ولهذه الرسالة دلالة كبيرة، فهي الرابعة من نوعها للملكة إليزابيت خلال 68 عاماً لتربّعها على العرش في بلادها، وقد تمّ تسجيلها في قصر ويندسور حيث تعتمد الملكة الحجر المنزليّ برفقة الأمير فيليب. كما كانت لإطلالتها التي إختارتها لهذه المناسبة، إذ تألقت باللون الأخضر الذي يرمز إلى التوازن والطبيعة إنه رمز الإزدهار والنجاح، كذلك يُعتبر اللون الأخضر الزمردي emerald green تحديداً لوناً ملكياً. إختارت الملكة إليزابيث أن تتألق باللون الأخضر في تسجيل الفيديو الذي توجّهت فيه للبريطانيين الذين يواجهون كسائر دول العا...المزيد

GMT 09:25 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 فلسطين اليوم - إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 فلسطين اليوم - أبرز ديكورات غرف معيشة أنيقة باللون البيج مع الخشب
 فلسطين اليوم - 5 أفكار مختلفة لحفل زفاف بسيط ومميز في زمن "كورونا"

GMT 13:40 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 07:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 10:01 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

عايدة رياض تستكمل تصوير "نسر الصعيد"

GMT 19:53 2018 الخميس ,20 أيلول / سبتمبر

طرد رونالدو أمام فالنسيا يتصدر الصحف الإيطالية

GMT 11:57 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday