أرجون جوبالاسوامي يؤكد دقة التعداد الأخير للنمور الهندية
آخر تحديث GMT 20:03:10
 فلسطين اليوم -

أوضح أن معدلات اكتشاف الحيوان عالية وغيرمتغيرة

أرجون جوبالاسوامي يؤكد دقة التعداد الأخير للنمور الهندية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أرجون جوبالاسوامي يؤكد دقة التعداد الأخير للنمور الهندية

النمر الهندي
نيودلهي ـ عدنان الشامي

كشفت دراسة جديدة، نُشرت في تقرير إعلامي، الأربعاء، بشأن النمر الهندي، عن أن السبب في تزايد أعداده بمقدار الثلث يرجع لعدم دقة التعداد الأخير.

وكانت الحكومة الهندية قد هللت لارتفاع النمور من 1.706عام 2011 إلى 2.226 عام 2014 بوصفها علامة على أن برامج المحافظة على الأنواع المهددة بالإنقراض التي كانت تقودها الدولة كانت فعّالة.

وأعلن وزير البيئة الهندي براكاش دافاديكار، في ذلك الوقت، أن "هذا دليل على التنوع البيولوجي في الهند وكيف أننا نهتم بالتخفيف من تغير المناخ، وهذه الخطوات التي تتخذها الهند في الاتجاه الصحيح، كما سيشيد بها العالم".

وخلصت دراسة جديدة لجامعة أكسفورد إلى أن النموذج الإحصائي الذي يستخدمه الهند هو وسيلة غير دقيقة للتنبؤ بدقة بأعداد النمور.

وقال الفريق إنهم لا يناقشون ارتفاع أعداد النمور الهندية ولكن يناقشون منهجية التعداد وأنها ليست دقيقة بما فيه الكفاية لقياس التغيرات العددية.

وذكر الدكتور أولاس كورانثس المؤلف المشارك في الدراسة وعضو هيئة الحفاظ على النمر الوطني الهندي:أن "هذه الدراسة تعرض نقاط الضعف الإحصائية الأساسية في أخذ العينات والمعايرة والاستقراءات التي هي في صميم المنهجية المستخدمة من قبل الحكومة لتقدير أعداد الهند، وبالتالي تقلل من مصداقيتها.

وكانت الدراسة قد أشارت إلى أن أعداد النمور قد زادت في العديد من المواقع في الهند في السنوات الثماني الماضية، ولكن الطريقة المستخدمة لقياس هذه الزيادة ليست قوية بما فيه الكفاية أو دقيقة لقياس التغيرات في مستويات واسعة إقليميًا وقطريًا."

وأضاف الدكتور كورانثس أنهم ليسوا أول من ينتقد دقة عدد نمور في الهند، بعد وقت قصير من نشره لأنهم لم يستخدموا "أفضل منهجية متاحة حاليًا لهذه المهمة" ولا يمكن قياس بدقة التغيرات، بينما المشاركين في التعداد قد دافعوا عن طريقتهم.

وطرحت أسئلة جديدة حول فعالية مؤشر المعايرة، والتقنية التي استخدمت في التعداد الهندي، وتقدير طريقة عد الحيوانات البرية، من خلال الجمع بين القياسات الدقيقة لكنها مكلفة بالنسبة لأعداد الحيوانات صغيرة السن في منطقة صغيرة - باستخدام فخاخ الكاميرا، على سبيل المثال - مع تدابير أرخص ولكن أقل موثوقية مثل علامات العد المطبوعة على النمر.

واستخدم واضعو النموذج الرياضي علامات العد المطبوعة لاختبار هذه التقنية، وتوظيف البيانات الميدانية للنمور، وخلصت إلى أن القدرة التنبؤية ليست دقيقة بما يكفي.

وذكر أرجون جوبالاسوامي، حسب تصريح المؤلف الرئيسي للدراسة، الصادرة من جامعة أكسفورد قسم علوم الحيوان التي تفترض هذه النماذج أيضًا، أن معدلات اكتشاف الحيوان عالية وغير متغيرة.

وتتواجد النمور في الهند على نطاق واسع في الطرق البشرية حيث حركة السيارات والأشخاص والماشية يمكن أن تؤثر على عملية اكتشاف الأعداد الحقيقية للحيوانات.

وأضاف جوبالاسوامي: "تعتمد مؤشرات المعايرة على افتراض أن معدلات كشف أدلة الحيوان مرتفعة وغير متغيرة، موضحًا أنه في الواقع هذا مستحيل تحقيقه.

ولفت إلى أن هناك العديد من الأساليب المرنة، التي وضعت على مدى العقد الماضي من قبل علماء البيئة الإحصائية، والتي يمكنها جمع البيانات 'العلمية الحقيقية' لتنبؤات أكثر دقة ".

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أرجون جوبالاسوامي يؤكد دقة التعداد الأخير للنمور الهندية أرجون جوبالاسوامي يؤكد دقة التعداد الأخير للنمور الهندية



 فلسطين اليوم -

طغى عليه اللون المرجاني وأتى بتوقيع نيكولا جبران

مايا دياب بإطلالة تخطف الأنظار بصيحة الزخرفات الملونة

القاهرة ـ سعيد البحيري
لم تكن اطلالة النجمة مايا دياب عادية في مصر، خصوصاً أنها اختارت فستان راق وخارج عن المألوف بصيحة الزخرفات الملونة التي جعلتها في غاية الأناقة. فبدت اطلالتها ساحرة خلال إحيائها حفلاً غنائياً، وتألقت بتصميم فاخر حمل الكثير من الصيحات العصرية. من خلال إطلالة النجمة مايا دياب الأخيرة، شاهدي أجمل اختيارتها لموضة الفساتين المنقوشة خصوصاً الذي تألقت به في إطلالتها الاخيرة. اختارت مايا دياب اطلالة تخطّت المألوف في مصر، وابتعدت عن الفساتين الهادئة التي كانت تختارها في الآونة الأخيرة لتتألق بفستان سهرة فاخر يحمل الكثير من التفاصيل والنقشات البارزة. فهذا الفستان الذي طغى عليه اللون المرجاني أتى بتوقيع المصمم اللبناني نيكولا جبران، وتميّز بالقماش المخملي ونقشات جلد الحيوان المتداخلة مع الزخرفات السوداء والتفاصيل السوداء المنقط...المزيد

GMT 03:13 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بسحر التاريخ وجمال الطبيعة في "غرناطة"
 فلسطين اليوم - استمتع بسحر التاريخ وجمال الطبيعة في "غرناطة"

GMT 04:39 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
 فلسطين اليوم - "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 04:16 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو
 فلسطين اليوم - ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو

GMT 13:12 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:27 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج القولون

GMT 09:43 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

أسعار العملات والذهب والفضة في فلسطين الأربعاء

GMT 05:32 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

"سيات ليون كوبرا" تُعدّ من أقوى 5 سيارات في السوق

GMT 10:49 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات ريسبشن رائعة و جذابة تبهر ضيوفك

GMT 16:19 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

النجم كريستيانو رونالدو يختار اسمًا مميّزًا لطفلته الرضيعة

GMT 07:47 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

دنيا سمير غانم تقدم استعراضات عالمها في "صاحبة السعادة"

GMT 04:18 2015 الإثنين ,05 تشرين الأول / أكتوبر

داليا جابر تدخل نشارة الخشب في صناعة الديكور المنزلي

GMT 01:45 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

المستشارة أنجيلا ميركل تواجه احتمالات الإطاحة بها
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday