إزالة وقتل  47 دب رمادي من النظام البيئي في عام 2015
آخر تحديث GMT 05:17:39
 فلسطين اليوم -

قتل رحيم لثلاثة عشر أخرين من الذكور البالغين

إزالة وقتل 47 دب رمادي من النظام البيئي في عام 2015

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إزالة وقتل  47 دب رمادي من النظام البيئي في عام 2015

حديقة "يلوستون" الوطنية
واشنطن يوسف مكي

ارتكب حراس حديقة "يلوستون" الوطنية في الولايات المتحدة جريمة في حق الدببة الرمادية، حيث قتلوا 24 منها، بمعدل أكثر من الذين ماتوا في السنوات الخمس الماضية.

وأكد مسؤولون أن معظم الدببة، وهي من الأنواع المحمية، قتلوا بعض الماشية أو تناولوا الموارد الغذائية.

وقتل 72 دب رمادي في "يلوستون" حتى الآن، بما في ذلك الدببة الذين قتلوا في معارك مع الآخرين، وأولئك الذين أصيبوا في حوادث سيارات.

ووقعت 24 حادثة في حديقة "يلوستون" الكبرى للنظم الإيكولوجية، والتي تضم حديقة "يلوستون" الوطنية والغابات الوطنية الجبلية في ولاية مونتانا، وايومنغ و إيداهو.

وأكد أحد علماء أحياء الحياة البرية وقائد فريق الدراسة المشتركة بين الوكالات فرانك فان مانين أنه ليس هناك أي سبب رئيسي وراء عدد القتلى الذي ارتفع بشكل كبير جدًا.

وأضاف: "الأحجام الأكبر من الدببة دفعت الأخرين إلى تهميش بيئتها في ظل غياب توافر الغذاء الطبيعي للدببة".

إزالة وقتل  47 دب رمادي من النظام البيئي في عام 2015

وتابع: "ثلاثة عشر من الدببة، معظمهم من الذكور البالغين المحبوسة في وايومنغ، تم قتلهم بالموت الرحيم للحصول على الثروة الحيوانية".

واستطرد: "هذا غير 47 دب رمادي قتلوا أو تمت إزالتهم من النظام البيئي في عام 2015، أما الأسباب الأخرى فهي الموت من جرائم قتل الدببة على يد دببة أخرين والذين دفعوهم نحو السيارات".

وحصد الموت الرحيم ما مجموعه 72 من الدببة الرمادية الضخمة من قبل المديرين في "يلوستون" الكبرى للنظام الإيكولوجي، في سعي لتوفير المواد الغذائية في المنازل والمزارع.

وشكلت حملة القتل الأخيرة نحو ثلث مجموع وفيات الدببة في النظام البيئي بين عامي 2011 و 2015، وفي عام 2010 تم قتل 15 دبًا بسبب اعتداءات متكررة، واحد قتل عن طريق الخطأ والآخرون قتلوا على يد الصيادين.

وتخرج الدببة الرمادية الضخمة من مناطق الأمان إلى مناطق ترتفع فيها احتمالات نشوب صراعات أكبر مع دببة أخرين، ويعتقد أن هناك على الأقل 760 دبًا رماديًا ضخمًا في "يلوستون" الكبرى للنظام الإيكولوجي، والتي تمتد على مسافة نحو 9200 ميلًا مربعًا.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إزالة وقتل  47 دب رمادي من النظام البيئي في عام 2015 إزالة وقتل  47 دب رمادي من النظام البيئي في عام 2015



 فلسطين اليوم -

تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا بـ "البلايزر الكاب" خلال حضورها مؤتمرًا عن المناخ

مدريد ـ لينا العاصي
البلايزر الكاب قطعة غالباً من تزيّن بها الملكة ليتيزيا إطلالاتها لمنحها أسلوباً عملياً وأنيقاً وفي الوقت نفسه عصرياً، فنراها تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وفي كل مرة تنسّقها بشكل أنيق ومختلف. ولحضورها مؤتمراً عن المناخ في مدريد، تألقت الملكة بفستان ميدي رمادي بنقشة المربعات نسّقت معه حزاماً رفيعاً لتحديد خصرها. وأكملت الملكة ليتيزيا اللوك بالكاب الأسود، مع الكلاتش والحذاء الستيليتو باللون الأسود أيضاً. ومن الناحية الجمالية، إعتمدت تسريحة الشعر المنسدل والماكياج الناعم كعادتها. ولاعتماد صيحة البلايزر الكاب لا يعني فقط إعتمادها مع الفستان فقط، فسبق للملكة ليتيزيا أن تألقت بهذه البلايزر التي اعتمدتها في مناسبات عدة سواء مع فساتين أو حتى مع القميص والسروال الكلاسيكي وكذلك مع القميص الأحمر مثلاً والتنورة المزيّنة بن...المزيد

GMT 04:08 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا
 فلسطين اليوم - تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا

GMT 04:03 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر طهران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 فلسطين اليوم - بومبيو يحذر طهران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 19:27 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

استبعاد روسيا من مونديال قطر 2022 وأولمبياد طوكيو 2020

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 09:31 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 04:13 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

بيكربونات الصوديوم ترفع معدلات الولادة الطبيعية

GMT 08:51 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

الفارسة السعودية دلما ملحس تنافس في بطولة العالم

GMT 12:17 2015 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح للزوج للتعامل مع زوجته المريضة بسرطان الثدي
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday