البابا فرنسيس يدعو الدول الغنيّة إلى التحرك العاجل لإنقاذ الأرض
آخر تحديث GMT 11:50:26
 فلسطين اليوم -

حذّر من مخاطر استخدام الطاقة غير المتجددة على البشر

البابا فرنسيس يدعو الدول الغنيّة إلى التحرك العاجل لإنقاذ الأرض

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - البابا فرنسيس يدعو الدول الغنيّة إلى التحرك العاجل لإنقاذ الأرض

البابا فرنسيس
باريس ـ مارينا منصف

دعا البابا فرنسيس قادة دول العالم الغنية إلى التحرك من أجل إنقاذ البيئة ودفع ديون الفقراء واتخاذ خطوات ملموسة بشأن تغير المناخ، مشددًا على ضرورة التخلص من استخدام الوقود الحفري بشكل تدريجي. وحمّل الدول القوية مسؤولية تفاقم ظواهر التغيرات المناخية، إزاء خطورة الكارثة التي تحدق بالبشر بعد 200 عام بسبب سوء استخدام الموارد وافتقار الإرادة لتغيير العادات والسلوكيات السيئة.

واعتبر البابا فرنسيس، في بيان له، يمكن اعتباره الموقف الرسمي للكنيسة، أنّ التغيرات المناخية مشكلة عالمية ذات عواقب وخيمة من النواحي البيئية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية، لافتًا إلى أن "تغير المناخ يمثل أحد التحديات الرئيسية التي تواجه البشرية في عصرنا".

وأعلن رفضه للحلول البسيطة لأزمة تغير المناخ على غرار الأنظمة التجارية، كما تحفظ على الربط بين زيادة عدد السكان والضرر الواقع على البيئة، رافضًا إصدار أي حكم على الأغذية المعدلة وراثياً.
وتحفظ الكاردينال بيتر تركسون، المسؤول البارز فيما يخص القضايا الاجتماعية والعدالة خلال لقاء صحافي عقد الخميس، تلك النقاشات التي تدور بين بعض السياسيين المحافظين في الولايات المتحدة، بأن البابا ينبغي عليه أن يبقى بعيداً عن القضايا العلمية التي يري بأنها من المجالات العامة بحيث يمكن لأي شخص التطرق إليها.
وانتُخب فرانسيس عام 2013 ووضع مجموعة من الأسس لتحقيق العدالة الاجتماعي، وأشار في بيانه إلى أنّ "الدين الخارجي للبلدان الفقيرة أصبح وسيلة للسيطرة عليها ولكن هذا ليس هو الحال عندما يتعلق الأمر بدين بيئي"، مضيفاً أنه لابد من عمل الدول المتقدمة على مساعدة نظيرتها الفقيرة لدفع هذا الدين عن طريق الحد بشكل كبير من استهلاكها للطاقة غير المتجددة ومساعدة الدول الفقيرة لدعم سياسات وبرامج التنمية المستدامة.

وجاء توقيت صدور البيان متزامناً مع زيارة البابا المرتقبة إلى الولايات المتحدة، حيث سيتحدث قبيل المؤتمر المقرر انعقاده من طرف الأمم المتحدة، لتحفيز مفاوضي تغيير المناخ الذين سيحضرون اجتماع تغيير المناخ المزمع عقده في باريس خلال كانون الأول/ ديسمبر. كما سيتحدث قبل الجلسة المشتركة للكونغرس الأميركي.
وتنقسم الآراء حول ظاهرة الاحتباس الحراري، وفي مسح جرى أخيرًا من طرف "بيو للأبحاث" وجد أن 71٪ من الكاثوليك في الولايات المتحدة يعتقدون أنّ الكرة الأرضية تزداد سخونة، وحوالي 47٪ يعتقدون أن البشر هم السبب، وأن تغير المناخ يمثل مشكلة خطيرة، ولكن على جانب آخر فهناك 10% من الديمقراطيين الكاثوليك لديهم أدلة قوية بأن الاحتباس الحراري ظاهرة حقيقية بينما أقل من نصف الكاثوليك من الجمهوريين يوافقون علي ذلك، وتعتقد نسبة الربع من الكاثوليك الجمهوريين أن ظاهرة الاحتباس الحراري سببها البشر.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البابا فرنسيس يدعو الدول الغنيّة إلى التحرك العاجل لإنقاذ الأرض البابا فرنسيس يدعو الدول الغنيّة إلى التحرك العاجل لإنقاذ الأرض



نسقتها مع حذاء ستيليتو أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة

ميلانيا ترامب تلفت الأنظار بإطلالتها الراقية في الهند

واشنطن - فلسطين اليوم
خطفت كل من ميلانيا وإيفانكا ترامب الأنظار في الهند بإطلالتيهما الأنيقة، كل واحدة بأسلوبها الخاص. لكن من نجحت من بينهنّ بأن تحصل على لقب الإطلالة الأجمل؟غالباً ما تسحرنا إيفانكا ترامب بأزيائها الراقية والعصرية في الوقت نفسه. وفي الهند بدت أنيقة بفستان ميدي من ماركة Proenza Schouler باللون الأزرق مع نقشة الورود الحمراء، مع العقدة التي زيّنت الياقة. وبلغ ثمن هذه الإطلالة $1,690.وأكملت إيفانكا الإطلالة بحذاء ستيليتو أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة. إطلالة إيفانكا جاءت مكررة، فهي سبق لها أن تألقت بالفستان في سبتمبر الماضي خلال زيارتها الأرجنتين.إختارت السيدة الأميركية الأولى لإطلالتها لدى وصولها الى الهند جمبسوت من علامة Atelier Caito for Herve Pierre تميّز بلونه الأبيض وياقته العالية إضافة الى أكمامه الطويلة ونسّقت معه حزاماً باللون الأخضر مزيّن ب...المزيد

GMT 08:01 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في الإمارات وجهة مميزة للترفيه العائلي
 فلسطين اليوم - مرسى مينا في الإمارات وجهة مميزة للترفيه العائلي

GMT 01:44 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

صناعة النحت على خشب الزيتون تُحقق شهرة كبيرة في بيت لحم

GMT 01:44 2015 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المقرنصات عنصر مهم من الفن المعماري والزخرفي الإسلامي

GMT 05:18 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

أفضل العطور النسائية المميزة في 2019

GMT 01:51 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يرد على اتهامه بمهاجمة الحكومة في "بث مباشر"

GMT 22:53 2016 الجمعة ,12 شباط / فبراير

الأعلان عن تحويل الأموال في المغرب عبر فايبر

GMT 02:29 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday