الدولية لسلامة البحار توقِّع قانون سولاس القطبي الجديد
آخر تحديث GMT 21:35:49
 فلسطين اليوم -

يفرض الاتفاق على السفن تطوير دليل عملياتها

"الدولية لسلامة البحار" توقِّع قانون "سولاس" القطبي الجديد

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "الدولية لسلامة البحار" توقِّع قانون "سولاس" القطبي الجديد

إحدي السفن في القطب الشنالي
واشنطن - رولا عيسى

اعتمدت الهيئة الدولية المسؤولة عن السلامة في البحار تدابير عدّة الجمعة الماضية لحماية الناس والبيئة، أثناء عملية الاندفاع للشحن وتسرُّب الوقود في القطب الشمالي.

لكن جمعيات البيئة وشركات التأمين ذكرت إنَّ منظمة لجنة السلامة البحرية الدولية فشلت في معالجة القضايا الرئيسية، بما في ذلك الحظر المقترح على زيت الوقود الثقيل وكيفية الحماية ضد مشغليه.

واللجنة، التي اجتمعت في لندن هذا الأسبوع، وقّعت على القانون القطبي ومختلف التعديلات التي أدخلت على سلامة الأرواح في البحار في اتفاق "سولاس".

ومن المتوقع أنَّ يتم التصديق عليها من قِبل المنظمة البحرية الدولية العام المقبل الكامل وتدخل حيز التنفيذ في العام 2017، هذه التغييرات تشمل المتطلبات الإلزامية لتصميم السفن، وتدريب الطاقم والبحث والبروتوكولات على الإنقاذ.

ويجعل ذوبان الجليد البحري بسبب ارتفاع درجات الحرارة والضغط لخفض التكاليف العالمي القطب الشمالي مكانًا يلجأ إليه التجار لتجنب الطرق الملتوية والرحلات، التي تعاني من القراصنة من الصين إلى أوروبا عبر قناة السويس، كما أنَّ السياحة والصيد وعمليات البحث عن الوقود الأحفوري تعد من أكثر أسباب البيئات الهشة وتطرُّفًا في العالم.

وذكر مدير مكتب وزارة الخارجية الأميركية لشؤون المحيطات القطبية، إيفان بلوم: "في المستقبل سيكون هناك المزيد من الناس في القطب الشمالي لسبب أو لآخر، المزيد من سفن الصيد والسياحة والتجارة، ومثل تلك الزيادة تذهب بشكل خاطئ في المنطقة، حيث يوجد الآن القليل من الإمكانات للرد أو تنظيف القدرات البيئية".

وعبرت فقط أربعة سفن في طريق البحر الشمالي عبر روسيا في العام 2010، ووصلت إلى 71 في العام 2013؛ حيث شهد هذا الصيف غطاء جليدي ثقيل نسبيًا في القطب الشمالي، مما تسبب في انخفاض الأرقام،ولكن على المدى الطويل ومع توسُّع عمليات الشحن عبر القطبين الشمالي من روسيا وكندا سيزيد من الأضرار.

ووفقًا لشركة التأمين أليانز، تتوقع روسيا زيادة بنسبة 30 ضعف في مجال النقل البحري بحلول العام 2020، وفي بحر الشمال الخالي من الجليد بحلول العام 2050، واقترحت الصين أنه بحلول العام 2020، أنَّ من 5 إلى 15% من قيمة تجارتها ستمر من خلال القطب الشمالي.

وذكر رئيس هيكل المطلوبات البحرية في أليانز، سفين غيرهارد،  إنه من الممكن زيادة تلك التوقعات، ولكن سيكون هناك المزيد من حوادث النقل البحري في القطب الشمالي.

وسوف يفرض القانون القطبي الجديد على السفن تطوير دليل العمليات القطبية (POM) لكل رحلة، والذي يتم بعد ذلك مراجعته والموافقة عليه داخل دولة العلم، ولكن بعض الملّاحين لديهم خبرة كبيرة، وبعض دول العلم وشركات التأمين لن تتعامل معهم، حيث تراهم متهورين.

وأوضح مدير البحرية، سايمون والمسلي: "أمر جيد لوجد إطار للعمل، ولكن  كيف يمكن ضمان الالتزام بالقواعد؟، فالخطر ضخم، حيث التسرُّب النفطي في القطب الشمالي، ولا توجد طرق متعددة للتنظيف تحت الجليد".

الدولية لسلامة البحار توقِّع قانون سولاس القطبي الجديد

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدولية لسلامة البحار توقِّع قانون سولاس القطبي الجديد الدولية لسلامة البحار توقِّع قانون سولاس القطبي الجديد



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

الملكة ليتيزيا تخطف الأنظار بفستان ارتدته العام الماضي

مدريد - فلسطين اليوم
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019.وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أز...المزيد

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 03:09 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

"داعش" تفرج على فيديو تُحرض فيه على "حماس" الفلسطينية

GMT 14:37 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 06:56 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات

GMT 10:30 2016 السبت ,20 شباط / فبراير

أفضل الفنادق في جزر الكناري

GMT 00:25 2014 الأحد ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تحويل جزر فرسان جازان إلى وجهة سياحية عالمية

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 22:31 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

طرق بسيطة لتوظيف الألوان معًا في الديكور الداخلي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday