الغزال الآسيوي يتنفس الطبيعة ويستحم تحت ضوء الشمس الذهبي
آخر تحديث GMT 05:31:56
 فلسطين اليوم -

يقضي معظم العام ضمن قطيع أحادي الجنس قبل التزاوج

الغزال الآسيوي يتنفس الطبيعة ويستحم تحت ضوء الشمس الذهبي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الغزال الآسيوي يتنفس الطبيعة ويستحم تحت ضوء الشمس الذهبي

الغزال الآسيوي
واشنطن - رولا عيسى

يتخذ الغزال الآسيوي موقعه تحت الشجر في بيتورث غرب ساسكس في إحدى الحدائق بالقرب من البحيرة، ويستحم الغزال في الضوء الذهبي للشمس في مشهد يشبه لوحات الفنان تيرنر.

ويختلف المشهد قليلًا عن المشهد الذي جسده الفنان في أوائل القرن الـ 19، حيث تتجول حوالي 800 من الغزلان البحرية في إحدى الحدائق، وتجتمع بعد أن قضت معظم العام في قطيع أحادى الجنس، وأثناء مرحلة المغازلة تنجح الغزلان الذكور في السيطرة على الإناث والدفاع عنهم من الذكور المنافسين.

وتحظى الغزلان بإستراتيجية أخرى عند التزاوج تتمثل في التجمع ضمن حلقة للقتال أمام الإناث، حيث تحرك ذكور الغزلان ذيلها يمينًا ويسارًا أثناء الوقوف بجانب إناث الغزلان الذين وقع عليهم الاختيار.

وفي منتصف حلقة التزاوج يقف الغزال الرئيسي ويصدر صوتًا قويًا يشبه الزئير حتى تبرز "تفاحة آدم" في عنقه، ويستطيع بذلك جذب ضعف عدد الإناث التي يجذبها الغزال الذي يقف في حلقة القتال لاختيار الأنثى التي يرغب فيها.

ويبدأ الغزال الرئيسي في السير بهدوء خلف كل أنثى واستنشاق رائحة أردافها للتأكد من استعدادها للتزاوج، وإذا ما لمح الغزال الرئيسي غزالًا آخر يحاول الدخول إلى أرضه فإنه يواجهه.

ويندلع القتال بين اثنين من ذكور الغزلان ويحدث الاشتباط من خلال القرون في رأسهما، ويبدو الأمر وكأن كل واحد منهما ينظر إلى صورة طبق الأصل منه، وتحدث ضجة شديدة نتيجة ارتطام الرأسين وتشابكها وكأنها تلعب دور الأيدي في العراك العادي.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الغزال الآسيوي يتنفس الطبيعة ويستحم تحت ضوء الشمس الذهبي الغزال الآسيوي يتنفس الطبيعة ويستحم تحت ضوء الشمس الذهبي



 فلسطين اليوم -

بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها تلك في "غوغل"

جنيفر لوبيز بنسخة جديدة من فستان أثار ضجة قبل 20 عام

ميلان - فلسطين اليوم
في عام 2000، ارتدت النجمة العالمية جنيفر لوبيز فستانًا أخضر من دار الأزياء "فيرساتشي" في حفل توزيع جوائز "غرامي". وقد يصعب تصديق ذلك، ولكن بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها الأيقونية تلك في "غوغل" إلى درجة أنه اضطر محرك البحث لإنشاء "صور غوغل".وبعد مرور 20 عاماً تقريباً، ارتدت لوبيز نسخة حديثة من الفستان، ولكنها ارتدته هذه المرة في عرض "فيرساتشي" لربيع عام 2020  خلال أسبوع الموضة في ميلان.وأنهت النجمة العرض بشكل مثير للإعجاب، إذ وقف الحضور على أقدامهم بينما تهادت النجمة على المدرج وهي ترتدي نسخة جديدة من الفستان. وأدرك الحضور على الفور أهمية ما كانوا يشاهدونه، فكان هناك الكثير من الهتاف، والتصفيق، وسرعان ما برزت الهواتف التي كانت توثق المشهد.وتم تحديث الفستان عن مظهره الأصلي، فهو بدون أك...المزيد

GMT 20:37 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

اعتقال مسئول بارز في اندرلخت بسبب الفساد

GMT 08:32 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

مطعم "العراة" يوفر تجربة تناوُل الطعام بدون ملابس

GMT 11:13 2018 الجمعة ,14 أيلول / سبتمبر

الشعر الرمادي يتربع على عرش الموضة خلال عام 2018
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday