الوطن العربي يستورد 70 من المواد الغذائية والجوع يهدّده من المحيط إلى الخليج
آخر تحديث GMT 08:40:36
 فلسطين اليوم -

لا يستفيد من 95 في المائة من الأرض الخصبة الصالحة للزراعة الموسمية

الوطن العربي يستورد 70% من المواد الغذائية والجوع يهدّده من المحيط إلى الخليج

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الوطن العربي يستورد 70% من المواد الغذائية والجوع يهدّده من المحيط إلى الخليج

الندوة الثانية للرواد العرب والأميركيين الباحثين في العلوم والهندسة والطب
رام الله ـ خالد أبو سرحان

كشف بحث عن الأمن الغذائي في الوطن العربي وعلاقته بالتغيرات المناخية، أنَّ الوطن العربي يستورد سنويًا ما نسبته 70 في المائة من سلعه الغذائية بقيمة إجمالية تزيد عن 35 بليون دولار. وأوضح الدكتور رزق بشير سليمية الذي عرض نتائج بحثه في أعمال الندوة الثانية للرواد العرب والأميركيين الباحثين في العلوم والهندسة والطب التي عقدت في العاصمة مسقط في عمان في الفترة الممتدة ما بين  13-15 كانون الأول/ دسيمبر 2014، بمشاركة من 130 باحثة وباحث على مستوى العالم، أنَّ السبب  الرئيس الذي أدى إلى خلق هذا الواقع الصعب يعود إلى قلة الأراضي المزروعة في الوطن العربي والتي لا تتجاوز نسبتها الـ5% من الأراضي الممكن زراعتها، وإلى التراجع الحاد في إنتاج المحاصيل الحقلية وخصوصًا القمح الذي يعتبر الغذاء الرئيس في الوطن العربي.

وفي نظرة مستقبلية متشائمة لمستقبل الزراعة في الوطن العربي، بيَّن الأستاذ المشارك في علم النبات والنائب الأكاديمي في جامعة فلسطين التقنية "خضوري" الدكتور سليمية، أنَّه ونتيجة للتأثيرات المناخية  في الوطن العربي والناتجة عن زيادة درجة الحرارة وقلة الأمطار والجفاف سيؤدي في العام 2050 إلى نقص حاد في الإنتاج قد تتجاوز نسبته الــ20% في معظم المحاصيل الزراعية مما يعمق ويزيد من مشكلة الأمن الغذائي العربي، بالإضافة إلى معاناة جميع الدول العربية باستثناء السودان وسورية من نقص  شديد في  المياه.

وعن الحلول والاستراتيجيات والسيناريوهات الممكن عملها لموائمة ومواكبة التغيرات المناخية ومواجهة هذه التحديات دعا سليمية، إلى استخدام التقانات النووية مثل أشعة "غاما" وكذلك الهندسة الوراثية في تحسين المحاصيل الزراعية لإنتاج أصناف مقاومة للجفاف وذات دورة إنتاجية قصيرة، بالإضافة إلى استخدام تقنية دراسة نظائر الكربون لتحديد المحاصيل الأكثر تحملًا للجفاف.

وأشار سليمية إلى استحالة وصعوبة الوصول إلى الاكتفاء الذاتي  في الدول العربية، دون تشكيل إتحاد عربي واحد موحد وإزالة الحدود بين هذه الدول، وكذلك التنسيق المتبادل ورسم سياسات مشتركة قائمة على المصالح المتبادلة.

أما فيما يتعلق بالأمن الغذائي الفلسطيني، فقد عرج الدكتور سليمية إلى أنَّ "مشكلتنا مركبة ومعقدة حيث يضاف إلى مجمل هذه العوائق التي تحول دون الوصول إلى الأمن الغذائي مشكلة الاحتلال الإسرائيلي الذي يسيطر على الموارد المائية بشكل شبه مطلق بالإضافة إلى مصادرته للأراضي وتحكمه في المعابر التي تعمق هذه المشكلة.

وطالب في هذا السياق بضرورة العودة إلى زراعة المحاصيل الحقلية مثل القمح والشعير والبقوليات والتي تعتبر عصب فلسفة الأمن الغذائي الفلسطيني وأساس صموده.

يُذكر أنَّ الندوة ناقشت خلال الفترة من13 إلى 15 كانون الأول/ ديسمبر من الشهر الجاري، عددًا من المحاور المهمة، منها على سبيل المثال الأمن الغذائي العالمي: التكيف من أجل المستقبل التي ناقشت موضوع كيفية إدارة موارد المياه والتحديات التي تواجهها في عالمنا المتغير ومحور حول فرص الدعم للبحوث التي تقدمها وكالات دعم البحوث في الولايات المتحدة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الوطن العربي يستورد 70 من المواد الغذائية والجوع يهدّده من المحيط إلى الخليج الوطن العربي يستورد 70 من المواد الغذائية والجوع يهدّده من المحيط إلى الخليج



GMT 08:10 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

باندا ضخمة تودع أميركا وتتجه إلى الصين بغرض التزواج والتكاثر

GMT 08:07 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

باندا ضخمة تودع أميركا وتتجه إلى الصين بغرض التزواج والتكاثر

GMT 22:31 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شبح طاعون القاتل يخيم على الصين عقب أكل أرنبًا بريًا

GMT 15:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع مستوى المياه عند سدود إسطنبول تُهدّد بخطر حدوث جفاف

GMT 15:58 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل أسترالي يستطيع أن ينجو من تمساح "ماكر" بعدما تصارع معه
 فلسطين اليوم -

بلمسات بسيطة اختارت الفستان الواسع بطياته المتعددة

أميرة السويد تُبهرنا من جديد بفستان آنثوي فاخر

ستوكهولم ـ سمير اليحياوي
مع كل اطلالة لها تبهرنا صوفيا أميرة السويد باختيارها اجمل موديلات الفساتين لتطل من خلالها بتصاميم راقية وتليق ببشرتها. وآخر هذه الاطلالة كانت حين اختارت الفستان الأسود الأنثوي والفاخر الذي جعل أناقتها محط أنظار الجميع. فلنتابع الاسلوب الذي اعتمدته صوفيا أميرة السويد لتطلعي عليها في حال اردت التمثل بأناقتها الاستثنائية، بلمسات فاخرة وبسيطة في الوقت عينه، اختارت صوفيا أميرة السويد الفستان الواسع المميز بطياته المتعددة وطوله المتناسق مع بعضه البعض الذي ينسدل بطرق برجوازية على جسمها. واللافت القصة الكلاسيكية الضيقة والمحدّدة من أعلى الخصر مع قصة الصدر على شكل V المكشوفة برقي تام. كما لفتنا قصة الاكمام الشفافة بأقمشة التول البارزة التي تجعل أناقتها متكاملة. واللافت ان صوفيا أميرة السويد نسّقت مع هذا الفستان الحذاء الكلاسي...المزيد

GMT 05:42 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

4 خطوات لارتداء ألوان الباستيل لمجاراة الموضة بطريقة صحيحة
 فلسطين اليوم - 4 خطوات لارتداء ألوان الباستيل لمجاراة الموضة بطريقة صحيحة

GMT 04:33 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة
 فلسطين اليوم - أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة

GMT 05:34 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

10 أفكار مختلفة لاستخدام "ستيكر الحائط" في تزيين المنزل
 فلسطين اليوم - 10 أفكار مختلفة لاستخدام "ستيكر الحائط" في تزيين المنزل

GMT 05:50 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"
 فلسطين اليوم - أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"

GMT 17:05 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كأس ديفيز لفرق التنس تنطلق في مدريد بنظامها الجديد

GMT 02:07 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو ريدة ومحمد فضل يكرمان متطوعي بطولة الأمم الأفريقية

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday