بدء مشروع إنتاج الطاقة عن طريق الشمس في مدينة ورزازات المغربية
آخر تحديث GMT 16:48:05
 فلسطين اليوم -

استخدام الصحاري غير المستغلة لتصبح قوة كهربائية عالمية

بدء مشروع إنتاج الطاقة عن طريق الشمس في مدينة ورزازات المغربية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بدء مشروع إنتاج الطاقة عن طريق الشمس في مدينة ورزازات المغربية

مشروع إنتاج الطاقة باستخدام الشمس
الرباط - وسيم الجندي

انطلق مشروع إنتاج الطاقة باستخدام الشمس في مدينة ورزازات الواقعة بالقرب من الصحراء الكبرى في المغرب، لتوفير ما يقرب من نصف الطاقة الكهربائية في المغرب باستخدام الطاقة المتجددة بحلول عام 2020، ويأتي هذا المشروع في سياق طموحات المغرب في استخدام صحاريها غير المستغلة لتصبح قوة شمسية عالمية.

وعند اكتمال المشروع الذي سيكلف تسعة مليارات دولار، سيكون من أكبر مشاريع مولدات الطاقة الشمسية في العالم، وستنتهي المرحلة الأولى من المشروع الشهر المقبل، من خلال تركيب تكنولوجيا المرايا النادرة وغالية الثمن وغير المنتشرة حول العالم بعد ، وهي قادرة على مواصلة إنتاج الكهرباء حتى بعد غروب الشمس.

وعرفت إمكانيات الطاقة الشمسية في الصحراء لعقود عدة ماضية، وتحديدًا في أعقاب كارثة انفجار المفاعل النووي "تشرنوبل" في عام 1986، ويعتقد أن الصحاري تتلقى في ساعات قليلة ما يكفي من الطاقة لتسد احتياجات البشر لمدة عام كامل، ويكمن التحدي في نقل هذه الطاقة إلى المراكز السكنية.

ووضع المهندسون في المرحة الأولى والتي تسمى "نور" 500 ألف مرآة  في حوالي 800 صف تتبع الشمس أينما تتجه في السماء، وعند الانتهاء ستتمكن المحاطات الأربع في ورازازات من تشغيل مساحة كبيرة مثل العاصمة المغربية الرباط، وتوليد 580 ميغاواط من الكهرباء وهو ما يكفي لمليون منزل، وتستطيع المرحلة الأولى توليد 160 ميغاواط من الكهرباء.

وتعتقد وزير البيئة المغربية حكيمة شرم حايتي، أن تأثير الطاقة الشمسية على المنطقة في هذا القرن سيكون مثل تأثير إنتاج النفط في الماضي، وخصوصًا أن المغرب تستورد 94% من احتاجتها من الوقود الأحفوري من الخارج ، مما يمثله هذا من عبء على ميزانية الدولة.

وترتكز كل مرآة والتي يبلغ ارتفاعها 12 مترًا على مجموعة من الأنابيب الخاصة بنقل الحرارة والتي تبلغ 393 سليزيوس وتلتف لتصل إلى المحرك، وهناك تصل الحرارة إلى الماء لتولد البخار الذي يحرك توربينات توليد الطاقة، وتخزن الأنابيب الحرارة لمدة ثلاث ساعات بعد غياب الشمس، وبالتالي السماح بتوليد الكهرباء للمنزل في الليل.

ويؤكد القائمون على المشروع أن مرحلتي نور 2 ونور 3 المقرر افتتاحه في 2017 سيكون قادرًا على تخزين الطاقة لمدة تصل إلى ثماني ساعات، وبالتالي كهرباء لمدة 24 ساعة لسبعة أيام في الأسبوع من الطاقة الشمسية.

وبيّن مدير المشروع راشد البياض، أن التحدي الأكبر يكمن في إنهائه في الوقت المحدد، والتمكن من تغطية مدن الجنوب في المغرب والوصول موريتانيا.

وأشار إلى أن حلم ملك المغرب أن تصل الطاقة الشمسية من المغرب إلى مكة، وسواء تحقق هذا الحلم أم لا، فإن فكرة هذا المشروع وتنفيذه سيؤدي إلى استقرار هذه البلاد وما حولها، فالمحادثات مع تونس مستمرة، وتظل صادرات الطاقة في شمال البحر المتوسط هدفا رئيسيًا على الرغم من انهيار مشروع "ديزرتيك" في عام 2013 ، وهو المشروع الألماني لتزويد أوروبا بحوالي 15% من طاقتها المستهلكة من صحاري شمال أفريقيا بحلول عام 2050.

ويعتقد القائمون على المشروع بأنه من الممكن تصدير الطاقة لأوروبا، بدءا من إسبانيا ثم تمتد بعد بناء شبكة مناسبة، وتركز حكومة المغرب حاليًا على تلبية احتياجاتها من الطاقة من أجل التمتع باستقلال مواردها، وستشمل خطة العمل ذات يوم تحلية المياه، في بلد يعتبر فيه الجفاف مشكلة حقيقة، ويواصل العمال والمهندسون والتقنيون عملهم الدءوب في المشروع الذي ستطلق مرحلته الأولى بعد شهر.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بدء مشروع إنتاج الطاقة عن طريق الشمس في مدينة ورزازات المغربية بدء مشروع إنتاج الطاقة عن طريق الشمس في مدينة ورزازات المغربية



GMT 07:35 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

عشرات الحرائق تدمر مساحات شاسعة من الغابات في أستراليا

GMT 12:38 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على جثة سائح مفقود داخل أحد أسماك القرش في فرنسا

GMT 16:17 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

مليون مشاهدة لمقطع فيديو يظهر شعور قطة بـ”الخيانة”

GMT 14:30 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

امرأة تنقذ كلباً وترعاه لعامين ليرُدّ الدَّين ويقتلها
 فلسطين اليوم -

المصور العالمي سيمون بروكتر يفتح لك خزانة ذكريات كارل لاغرفيلد

القاهره ـ فلسطين اليوم
الإبداع الأصيل يجعل من اسم صاحبه علامة وعلماً في ذاكرة التاريخ على مدار السنين حتى من بعد رحيله؛ واسم كارل لاغرفيلد واحد من الأسماء التي لمعت وستلمع في سماء عالم الموضة والأزياء لعقود مضت، ولعقود مقبلة أيضاً، وهذا ما يؤكده الاحتفاء بالمبدع الأيقوني في واحد من أشد عوالم الإبداع تنافسية وتميزاً.ففي أرجاء "لو رويال مونصو – رافلز باريس" الذي يُعد تحفة فنية معمارية بحد ذاته، ولمساته المخصصة للفنون من مساعد شخصي للفنون، وغاليري فني مخصص للمعارض الفنية، وممرات وأركان مزينة بمجموعة من أجمل الإبداعات الفنية أينما التفت، يضيف الفندق العريق علامة جديدة في تاريخه الفني العامر، باستضافة معرض الصور الفوتوغرافية النادرة التي تصور كواليس حياة كارل لاغرفيلد في عروض شانيل، التي يقدّمها المصور العالمي سيمون بروكتر لأول مرة."لا...المزيد

GMT 02:55 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 وجهات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها دبي وجزر الكناري
 فلسطين اليوم - 8 وجهات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها دبي وجزر الكناري

GMT 04:39 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
 فلسطين اليوم - "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 04:16 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو
 فلسطين اليوم - ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو

GMT 13:12 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:27 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج القولون

GMT 09:43 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

أسعار العملات والذهب والفضة في فلسطين الأربعاء

GMT 05:32 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

"سيات ليون كوبرا" تُعدّ من أقوى 5 سيارات في السوق

GMT 10:49 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات ريسبشن رائعة و جذابة تبهر ضيوفك

GMT 16:19 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

النجم كريستيانو رونالدو يختار اسمًا مميّزًا لطفلته الرضيعة

GMT 07:47 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

دنيا سمير غانم تقدم استعراضات عالمها في "صاحبة السعادة"

GMT 04:18 2015 الإثنين ,05 تشرين الأول / أكتوبر

داليا جابر تدخل نشارة الخشب في صناعة الديكور المنزلي

GMT 01:45 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

المستشارة أنجيلا ميركل تواجه احتمالات الإطاحة بها
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday