علماء البيئة يعكفون على دراسة لهجات الدلافين حول جُزر تشانيل وويلز
آخر تحديث GMT 05:39:42
 فلسطين اليوم -

وضع سماعات مائية مزودة بذاكرة رقمية لتسجيل الضوضاء

علماء البيئة يعكفون على دراسة لهجات الدلافين حول جُزر تشانيل وويلز

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - علماء البيئة يعكفون على دراسة لهجات الدلافين حول جُزر تشانيل وويلز

الدلافين الويلزية
نيويورك ـ فلسطين اليوم

يعكففلسطين للإطلاع على جرائم الاحتلال" href="http://www.palestinetoday.net/environment/investigations/%D8%AF%D8%B9%D9%88%D8%A9%20%D8%AE%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%A6%D8%A9%20%D9%84%D8%B2%D9%8A%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86%20%D9%84%D9%84%D8%A5%D8%B7%D9%84%D8%A7%D8%B9%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AD%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%84.html"> خبراء البيئة على دراسة الأصوات الفريدة التي تصدرها الثدييات حول جزر تشانيل، قبالة سواحل جيرسي، لمعرفة ما إذا كانت مجموعات مختلفة تصدر أصوات مختلفة اعتمادًا على "لهجاتها" أم لا؛ حيث أقر العلماء أن الدلافين الويلزية لها لهجتها المتميزة، وسيتم وضع السماعات المائية أو "الهيدروفون" حول جيرسي لاستكمال الدراسة.

وبينما تعجز الدلافين بالفعل عن الحديث مع البشر، إلا أن العلماء اكتشفوا أن الدلافين تتشارك في لهجة إقليمية واحدة على الأقل مع البشر، وقد تم رصد الثدييات التي تعيش في سنفات في مناطق معينة قبالة سواحل البحرين يستقبل وزير خارجية المملكة المتحدة" href="http://www.palestinetoday.net/news/events/%D9%85%D9%84%D9%83-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D8%B1%D9%8A%D9%86-%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84-%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%AE%D8%A7%D8%B1%D8%AC%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%85%D9%84%D9%83%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9.html">المملكة المتحدة وهي تتواصل بأصوات فريدة.

وكان الخبراء أثبتوا بالفعل أن الدلافين الموجودة قبالة شواطئ ويلز تستخدم أصوات فريدة لتعريف أنفسهم لبعضهم البعض، وتعكف الآن مجموعة من علماء بيولوجيا البحار على دراسة الدلافين في المياة حول جيرسي لتحديد ما إذا كانت هذه اللهجات واسعة الانتشار أم لا.

وسيعمل باحثو قسم الأحياء البحرية في جمعية جيرسيس في جزر تشانيل على مقارنة الضوضاء التي تصدرها الدلافين الموجودة بجزيرة تشانيل مع تلك التي تصدرها الدلافين الموجودة في أي مكان آخر، وللقيام بذلك تم تصميم سماعات مائية "هيدروفون" وميكروفونات لوضعها في المياه حول جيرسي، موطن أكبر التجمعات من الدلافين المقيمة في المملكة المتحدة.

وستكون هذه السماعات مزودة بذاكرة رقمية مؤمنة لتسجيل الأصوات والضوضاء التي يقول العلماء إنها ستساعدهم على تعريف "أعداد وأنواع حركات" الثدييات.

وذكر غريس جيفريس من جمعية جيراسيس: المجموعات المختلفة سيكون لها لهجات مختلفة، وباستخدام هذه التسجيلات سنتمكن من فهم السلوكيات، حيث ستتغير ضغطاتهم اعتمادًا على الحالة التي يكونون عليها، سواء يأكلون أو يمرون فقط، وسنتمكن أيضًا من استخدام المعلومات لتعريف أنواع وفهم المجموعات المختلفة، ولذلك ستعطينا فكرة أفضل عن أعداد وسلوكيات وفي أي فترة يمرون أو يتعارضون بدلاً من وجود تقارير مشاهدات فقط، والتي مازالت مفيدة. 

وأضاف غيريس: سيتم تثبيت أول هيدروفون في منطقة مياه سانت كاثرين، التي تعتبر منطقة سائدة للدلافين، ويمكن أن نضع الثاني في أي مكان قبالة شمال الشاطئ، حيث يرى الناس الدلافين شائعة هناك، ولكن لم نقرر بعد موقع الهيدروفون الثاني. 

ويأتي هذا العمل استكمالاً لدراسة تمت العام 2007، والتي اكتشفت أن قرنة مكونة من 240 دولفين قبالة سواحل ويلز لديهم لهجة خاصة بهم، كما اكتشفوا أن صافراتها مختلفة عن الدلافين الأخرى حول الجزر البريطانية.

وأكد قائد المشروع البحثي "سيمون بيرو": إننا نتبنى بالفعل عمل قاموس من سلسلة متكاملة من الأصوات، فهناك الصافرات والنقرات، والنباح والآهات ووأصوات إطلاق الرصاص التي قد تستخدمها لصعق أعدائها، نحن نحاول الربط بين أنواع الصافرات للأنواع المختلفة من السلوكيات مثل البحث عن الطعام والراحة والتنشئة الاجتماعية والتواصل مع صغارها، وأحد الأماكن المميزة والحصرية للدلافين خليج كارديغان". 

واكتشف العلماء أن الدلافين البرية حول أفريقيا لها صافرات مميزة وواضحة، تسمى "صافرات التوقيع"، وتتبدل بين جماعات الدلافين عندما يلتقون في البحر ويستخدمون هذا النوع من الصافرات فيما بينهم كما يستخدم البشر الأسماء فيما بينهم.

وفي 2010 اكتشف العلماء الإيطاليين أن الدلافين تستخدم رشقات نارية صوتية لتوصيل الرسائل التي تتجنب بها الصراع في أوقات العنف الشديد مثل الصيد.

وذكر دكتور برنو دياز قائد الدراسة أن الرشقات النارية الصوتية تستخدم في حياة الدلافين للتواصل والحفاظ على وظيفة التسلسل الاجتماعي لكي تمنع الصراع البدني، ويمثل هذا حفاظًا على الطاقة.

وفي العام الماضي قالت الدكتورة دنيس هيرتزنغ ـ خبير الدلافين ومؤسس مشروع الدولفين الوحشي، أنها كانت تسبح في الكريبيان في آب/ أغسطس 2013 وسمعت أحد الكائنات ينطق كلمة "سارجازوم" وهي كلمة بحرية، واستخدمت مترجم للدلافين لترجمة الصفارات إلى دردشة، وتحول هذه الآلة أصوات الصفارات إلى كلمات، مثل الكلمة التي اكتشفتها هيرتزغ وهي تلعب مع الدلافين التي تدرستها منذ 25 عامًا.

ويأمل فريقها في استمرار الصافرات التي تكون مختلفة تمامًا عن الضوضاء الطبيعية التي يصدرها الدلافين، فعندما يقول الدولفين: "سارجاسوم" سمعت هيرتزغ ككلمة من خلال آلة الترجمة، إلا أنه ليس معروفًا ما إذا كانت الدلافين تقول الكلمة بنفس النطق أو تحاول الاتصال مع دلافين أخرى، لذلك لم يتم سماع كلمة "سارجسوم" إلا مرة واحدة فقط.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء البيئة يعكفون على دراسة لهجات الدلافين حول جُزر تشانيل وويلز علماء البيئة يعكفون على دراسة لهجات الدلافين حول جُزر تشانيل وويلز



GMT 18:49 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

زلزال بشدة 7.1 على مقياس ريختر يضرب سواحل إندونيسيا

GMT 06:50 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

كاميرات مراقبة ترصد "الفأر الغزال" لأول مرة منذ 25 عامًا

GMT 07:35 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

عشرات الحرائق تدمر مساحات شاسعة من الغابات في أستراليا
 فلسطين اليوم -

تألقت بسترة بنقشة المربعات مع سروال كلاسيكي

كيت ميدلتون تتخلّى عن فساتينها الراقية بإطلالة كاجوال

لندن ـ ماريا طبراني
تخلّت كيت ميدلتون عن فساتينها الراقية، لصالح إطلالة كاجوال خطفت بها الأنظار خلال حضورها برفقة الامير وليام مناسبة خيرية في مسرح المدينة الأبيض في "تروبادور" Troubadour. دوقة كمبريدج تألقت بسترة بنقشة المربعات من ماركة Smythe ثمنها £512 سبق أن إرتدتها للمرة الاولى في العام 2018، ونسّقتها هذه المرة مع سروال كلاسيكي بقصة A line باللون البرغندي من مجموعة Terell City ويبلغ سعره £225، وحزام أسود، ومع توب باللون الكريمي. وأكملت كيت إطلالتها الكاجوال والعملية، فتألقت بأقراط ماسية من ماركة Mappin & Webb يبلغ ثمنها حوالى £2,922، مع قلادة من المجموعة نفسها ويبلغ ثمنها حوالى £1,558. وأنهت كيت اللوك بحذاء من المخمل الأسود من ماركة Gianvito Rossi سعره £520. تنجح كيت ميدلتون من فترة إلى أخرى بالتخلي عن الفساتين والمعاطف الراقية لتعتمد إطلالات عملية أكثر ك...المزيد

GMT 04:13 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طريقة ارتداء الـ "ميدى سكيرت" في الشتاء
 فلسطين اليوم - تعرفي على طريقة ارتداء الـ "ميدى سكيرت" في الشتاء

GMT 03:51 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا
 فلسطين اليوم - نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا

GMT 04:18 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

5 نصائح لإدخال وتعزيز ضوء الشمس في منزلك
 فلسطين اليوم - 5 نصائح لإدخال وتعزيز ضوء الشمس في منزلك

GMT 05:30 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أسما شريف منير تنفجر في وجه متابعيها وتوجه لهم الاتهامات
 فلسطين اليوم - أسما شريف منير تنفجر في وجه متابعيها وتوجه لهم الاتهامات

GMT 08:30 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يورغن كلوب يتغزل في هدف محمد صلاح أمام مانشستر سيتي

GMT 08:16 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد صلاح يصرّ على الانضمام إلى منتخب مصر رغم إصابة الكاحل

GMT 19:12 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

بطلة الملاكمة البريطانية نيكولا أدامز تعلن اعتزالها

GMT 14:35 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

وزيرة الشباب والرياضة التونسية تشارك في مؤتمر الإبداع الدولي

GMT 07:35 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تيم يهزم ديوكوفيتش في مواجهة مثيرة ليبلغ الدور قبل النهائي

GMT 18:10 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

ستيفن كوري يأمل في تعافيه من الإصابة منتصف آذار

GMT 16:42 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

هاردن يقود روكتس لتجاوز بليكانز في دوري السلة الأميركي

GMT 16:26 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

كليبرز يهزم رابتورز بفارق 10 نقاط في دوري السلة الأميركي

GMT 14:54 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الغاء سباق استراليا في بطولة العالم للراليات بسبب الحرائق

GMT 16:17 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

هايوارد يغيب عن 19 مباراة لبوسطن سلتيكس في دوري السلة الأميركي

GMT 07:31 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إمبيد يقود سيفنتي سيكسرز لتجاوز كافاليرز

GMT 19:32 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

ميونخ الألمانية تستضيف بطولة أوروبية متعددة الرياضات في 2022

GMT 04:20 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

نادال في الصدارة في التصنيف العالمي للاعبي التنس

GMT 09:49 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد صلاح يصرّ على الانضمام إلى منتخب مصر رغم إصابة الكاحل
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday