علماء يتوصلون لحل أزمة النمور مع أهالي قرية هندية
آخر تحديث GMT 08:40:36
 فلسطين اليوم -

بعد تأذَيهم من موت العجول وأمهار الخيول

علماء يتوصلون لحل أزمة النمور مع أهالي قرية هندية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - علماء يتوصلون لحل أزمة النمور مع أهالي قرية هندية

علماء يتوصلون لحل أزمة النمور مع أهالي قرية هندية
نيودلهي - سلوى عمر

توصل علماء في مؤسسة حماية الطبيعة (إن سي اف) في كارناتاكا، إلى بضعة أفكار لحل مشكلة تغذية النمور على عجول "الياك" وأمهار الخيول، في منطقة كيببير في مدينة هيماشال براديش في الهند والذي أثار استياء القرويين. ووفقًا لصحيفة "الغارديان" البريطانية، فإن الحيوانات قيمتها زهيدة، كما أن التعويض المدفوع من الدولة لا يذكر، لدرجة أن أصحاب المواشي لا يكلفوا أنفسهم عناء تقديم شكاوى. وفيما لا يفعلوا شيئا لحل المشكلة، فإن عداء الناس للنمور الثلجية يمكن أن يغيرها.

ودخلت المؤسسة خلال عام 2001، في اتفاق مع السكان المحليين للمنطقة بمنع الماشية من الرعي في جزء من مراعيهم، وتعويضا لهم عن فقدان المراعي، ودفعت المؤسسة لهم 290 جنيهًا استرلينيًا أي نحو (20 ألف روبي هندية) سنويًا، مقابل استئجار 500 هكتار (1235 فدان) من المراعي. فعلى الأقل هذا الاجتزاء من الأراضي والأغنام الأزرق والوعل لا يجب أن تتنافس مع الحيوانات الأليفة. وبعد مرور عام، بدأت المؤسسة برنامجا للتأمين على الماشية، كي يتمكن القرويين من استرداد التعويضات عن خسائرهم، وقرر سكان القرية مقدار الزيادة السنوية التي سيدفعونها لكل نوع من الحيوانات.

وبمجرد جمع كافة الأقساط مرة واحدة في العالم، تتبرع المؤسسة بمرة واحدة ونصف هذا المبلغ لإنشاء رأس المال، وكان هناك قاعدة واحدة، التأمين الإجمالي المدفوع في العام يمكن أن يكون هناك أكثر من 60٪ من رأس المال.

ويتفقد عضوان من الفريق الذبيحة عندما تقتل النمور الثلجية عجلا أو مهرا، للتأكد من أن المالك لم يتحايل على النظام، وإذا كانت الحالة حقيقة، فإن الشخص المضار يتلقى المبلغ المؤمن عليه، وعلى الرغم من أن المبلغ لا يعادل القيمة السوقية الكاملة للحيوان، فإنها تلبي تطلعات الشعب.

بالإضافة إلى ذلك، فإن التحول في تزايد قيمة محاصيل البازلاء الخضراء بدلا الشعير التقليدي، واحتياجها للمزيد من القوى العاملة، دفع القرويين مرة أخرى لخفض حجم قطعانهم من الأغنام والماعز. ومع حيوانات أقل تنافسية ومنطقة مخصصة للرعي، تضاعفت أعداد الأغنام الزرقاء في غضون ثلاثة أعوام، وردت النمور الثلجية على ذلك بهجمات أقل على الحيوانات الأليفة. وفي عام 2004، زادت القرية من الاحتياطي إلى 1500 هكتار (3700 فدان).

وجلبت زيادة أكلات العشب البرية مشكلة أخرى وهي تلف المحاصيل، فاستأجرت "إن سي اف" اثنين من المزارعين لإبعاد الحيوانات عندما تقتري من الحقول، وعلى الرغم من. على الرغم من هذه الطريقة ناجحة في قرى أخرى، فإن لحراس في كييبر ليسوا حريصين على تأدية هذه المهمة، لذا قررت المؤسسة، في العام المقبل، توظيف مرشحين أكثر نشاطا كما اختبرت أيضا الأسوار الكهربائية الشمسية المؤقتة في الأوقات الحرجة في موسم النمو.

ويعد توقع التغييرات، ووضع الآليات بدلا من الاستفادة الحياة البرية دون أي تكلفة للقرويين هو جزء حيوي من الحفاظ على النمر الثلجي، ولم يتم إقرار هذه التجربة في الهند فقط، وإنما يجري تجربتها في عدد من البلدان الأخرى التي يعيش بها نمور برية ثلجية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يتوصلون لحل أزمة النمور مع أهالي قرية هندية علماء يتوصلون لحل أزمة النمور مع أهالي قرية هندية



GMT 08:10 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

باندا ضخمة تودع أميركا وتتجه إلى الصين بغرض التزواج والتكاثر

GMT 08:07 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

باندا ضخمة تودع أميركا وتتجه إلى الصين بغرض التزواج والتكاثر

GMT 22:31 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شبح طاعون القاتل يخيم على الصين عقب أكل أرنبًا بريًا

GMT 15:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع مستوى المياه عند سدود إسطنبول تُهدّد بخطر حدوث جفاف

GMT 15:58 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل أسترالي يستطيع أن ينجو من تمساح "ماكر" بعدما تصارع معه
 فلسطين اليوم -

بلمسات بسيطة اختارت الفستان الواسع بطياته المتعددة

أميرة السويد تُبهرنا من جديد بفستان آنثوي فاخر

ستوكهولم ـ سمير اليحياوي
مع كل اطلالة لها تبهرنا صوفيا أميرة السويد باختيارها اجمل موديلات الفساتين لتطل من خلالها بتصاميم راقية وتليق ببشرتها. وآخر هذه الاطلالة كانت حين اختارت الفستان الأسود الأنثوي والفاخر الذي جعل أناقتها محط أنظار الجميع. فلنتابع الاسلوب الذي اعتمدته صوفيا أميرة السويد لتطلعي عليها في حال اردت التمثل بأناقتها الاستثنائية، بلمسات فاخرة وبسيطة في الوقت عينه، اختارت صوفيا أميرة السويد الفستان الواسع المميز بطياته المتعددة وطوله المتناسق مع بعضه البعض الذي ينسدل بطرق برجوازية على جسمها. واللافت القصة الكلاسيكية الضيقة والمحدّدة من أعلى الخصر مع قصة الصدر على شكل V المكشوفة برقي تام. كما لفتنا قصة الاكمام الشفافة بأقمشة التول البارزة التي تجعل أناقتها متكاملة. واللافت ان صوفيا أميرة السويد نسّقت مع هذا الفستان الحذاء الكلاسي...المزيد

GMT 05:42 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

4 خطوات لارتداء ألوان الباستيل لمجاراة الموضة بطريقة صحيحة
 فلسطين اليوم - 4 خطوات لارتداء ألوان الباستيل لمجاراة الموضة بطريقة صحيحة

GMT 04:33 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة
 فلسطين اليوم - أفضل وقت لزيارة النرويج لعطلة سياحية اقتصادية وموفرة

GMT 05:34 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

10 أفكار مختلفة لاستخدام "ستيكر الحائط" في تزيين المنزل
 فلسطين اليوم - 10 أفكار مختلفة لاستخدام "ستيكر الحائط" في تزيين المنزل

GMT 05:50 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"
 فلسطين اليوم - أردوغان يكشف ما دار مع ترامب بشأن منظومة الدفاع الصاروخي "إس 400"

GMT 17:05 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كأس ديفيز لفرق التنس تنطلق في مدريد بنظامها الجديد

GMT 02:07 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو ريدة ومحمد فضل يكرمان متطوعي بطولة الأمم الأفريقية

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday