قنفذ يتخطى حجمه الطبيعي 3 مرات ويصبح شبيهًا بالكرة
آخر تحديث GMT 07:00:15
 فلسطين اليوم -

نتيجة لتناوله الكثير من الطعام

قنفذ يتخطى حجمه الطبيعي 3 مرات ويصبح شبيهًا بالكرة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - قنفذ يتخطى حجمه الطبيعي 3 مرات ويصبح شبيهًا بالكرة

القنفذ الكبير
لندن - ماريا طبراني

وصل قنفذ إلى ثلاث أضعاف حجمه الطبيعي، حتى بات شكله كالكرة، بعد أن أنقذه متطوعو الرفق بالحيوان في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي وعالجوه وأعادوا إليه الروح من جديد.

ويُعرف عن هذه الحيوانات سفرها لما يقرب من 2 كيلو متر كل ليلة للبحث عن الطعام، لكن هذا القنفذ الكبير قدم له الطعام في أطباق جاهزة، وما ساعده على تخزين الدهون هو أنه لا يتحرك كثيرا، لدرجة أصبح يعاني من سمنة مفرطة بشكل خطير.
 
ويقف حجمه الكبير عائقاً أمام التكور على نفسه على شكل كرة كاملة، على عادة القنافذ الطبيعية عند الشعور بالخطر ضد الثعالب، فوزنه الزائد يضيف المزيد من الضغط على أطرافه، وأخذه موظفو مركز إنقاذ الحياة البرية في كركيلاد لوضعه في نظام حمية صارم كي يخسر وزنه الزائد.

قنفذ يتخطى حجمه الطبيعي 3 مرات ويصبح شبيهًا بالكرة
 
ويعيش القنفذ الكبير في قفص كبير جدا، ووضع سريره في إحدى الزوايا فيما وضع مكان الطعام في الزاوية الأخرى، لإجباره على قطع المسافة الطويلة للحصول على طعامه، وينبغي أن يفقد وزنه من 1700 غرام إلى 650 غراما، قبل إطلاق سراحه وإرساله إلى البرية.
 
وذكرت المتطوعة في علاجه دارين سكوير "القنافذ تخزن الدهون للشتاء لأنها تعتمد على السبات، ولكن هذا القنفذ استفاد من الطعام وعدم القيام بأي مجهود لدرجة أنه خزن الكثير من الدهون، ويقف حجمه عائقا أمامه لحماية نفسه في البرية، وعندما سيطلق سراحه يجب أن يكون قادرًا على حماية نفسه".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قنفذ يتخطى حجمه الطبيعي 3 مرات ويصبح شبيهًا بالكرة قنفذ يتخطى حجمه الطبيعي 3 مرات ويصبح شبيهًا بالكرة



GMT 15:26 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة علمية حديثة تكشف التأثير السلبي للضوضاء على البرمائيات

GMT 08:10 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

باندا ضخمة تودع أميركا وتتجه إلى الصين بغرض التزواج والتكاثر

GMT 08:07 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

باندا ضخمة تودع أميركا وتتجه إلى الصين بغرض التزواج والتكاثر

GMT 22:31 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شبح طاعون القاتل يخيم على الصين عقب أكل أرنبًا بريًا
 فلسطين اليوم -

تحرص دائمًا على إبراز قوامها الرشيق من خلال ملابسها

إطلالات شبابية على طريقة جيجي حديد بالجينز مع الكنزة السويتر الفضفاضة

واشنطن ـ رولا عيسى
عندما نفكّر بالاطلالات الشبابية، فالدينيم هو أول ما يبادر الى أذهاننا، وتنجح جيجي دائماً في اعتماد أجمل الاطلالات بالجينز سواء مع الكنزة السويتر الفضفاضة، أو عندما تعتمد لوك الدينيم بالكامل، ولإطلالة مسائية شبابية، نسّقت جيجي السروال الجينز مع توب تكشف اكتافها وحذاء بكعب عالٍ.كما تشتهر جيجي بأسلوب الستريت ستايل، سواء الملابس الرياضية العصرية والكروب توب، والسراويل بأقمشة ونقشات وقصات مختلفة سواء الضيقة او الفضفاضة، لكنها تحرص دائماً على إبراز قوامها الرشيق من خلال اطلالاتها.وحتى فساتين السهرة التي تطلّ بها، تتميّز بالعنصر الشبابي والعصري. قد يهمك ايضا  جيجي وبيلا حديد يخطفان الأنظار بأزياء ربيع وصيف  جيجي حديد تختطف الأنظار بفستان باللون الأزرق الفاتح...المزيد

GMT 05:02 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار جديدة للديكورات باستخدام رفوف الكتب في مكتبة المنزل
 فلسطين اليوم - أفكار جديدة للديكورات باستخدام رفوف الكتب في مكتبة المنزل

GMT 17:18 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد البيضاوي يضمن منحة مالية مُغرية قدرها 250 ألف دولار

GMT 17:04 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فوزي لقجع "غاضب" بسبب تعادل أسود الأطلس أمام موريتانيا

GMT 08:06 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سونغ يتوقع فوز محمد صلاح بالكرة الذهبية في المستقبل

GMT 12:03 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

إيطاليا تكتسح أرمينيا بـ9 أهداف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 02:07 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو ريدة ومحمد فضل يكرمان متطوعي بطولة الأمم الأفريقية

GMT 17:05 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كأس ديفيز لفرق التنس تنطلق في مدريد بنظامها الجديد
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday