متحف التاريخ الطبيعي شاهد على ذاكرة النباتات العمانيَّة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

يُعدُّ مرجعًا مفتوحًا للباحثين والعلماء في المنطقة

متحف التاريخ الطبيعي شاهد على ذاكرة النباتات العمانيَّة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - متحف التاريخ الطبيعي شاهد على ذاكرة النباتات العمانيَّة

النباتات العمانيَّة
مسقط - فلسطين اليوم

زيارة إلى متحف التاريخ الطبيعي في العاصمة العمانية، الذي يتبع وزارة التراث والثقافة، ويكشف عن مشروع نادر من نوعه في المنطقة، إذ جرى تخصيص حافظة متكاملة في صيغة علمية منظمة لذاكرة النباتات في البيئة العمانية بأنواعها المختلفة وعائلاتها وانتماءاتها البيئية وسط تضاريس تتميز بالاختلاف والتنوع الذي يقابله بالضرورة تنوع مماثل في نوعية وشكل وطبيعة وتاريخ النباتات في سلطنة عمان .

هنا تعيش مع التاريخ الطبيعي للكائنات النباتية، إذ "المستحفظ الوطني العماني" للأعشاب والنباتات الذي يضم أعدادًاً هائلة من العينات النباتية تتفاوت بين النادرة والشائعة، مشكّلة مرآة عاكسة للتعدد والتنوع البيئي والنباتي .

بدأ المستحفظ بنحو 800 عينة نباتية فقط، كان أهداها خبير أسترالي يدعى الدكتور جون مكونكي قبل 32 عامًا خلال زيارته إلى السلطنة ضمن فريق للمسح النباتي، ومنذ ذلك الحين راحت أعداد النباتات التي تحفظ للدراسة والأرشفة تتزايد، إلى أن وصلت العينات النباتية إلى أكثر من 13 ألف عينة، تشكل في جملتها مرجعا مفتوحاً للباحثين والعلماء، إلى جانب مجموعة أخرى من العينات التي تحفظ للدراسة، من بينها السراخس والطحالب البحرية، وهي أنواع من أعشاب بحرية، وخلايا من مجموعة الطحالب المائية والمستنقعات والفطريات وعشبة البحر، إذ يضم "المستحفظ" مئة وخمسة عشر من الفصائل النباتية، وستمئة وخمسة عشر نوعاً، وألفاً وستمئة وأربعة وثمانين صنفاً .

تُتّبع سياسة "المستحفظات العالمية" في تصنيف النباتات بالاستعانة بخبراء من مختلف الجهات والمؤسسات المحلية والعالمية، إذ يقسم المستحفظ حسب التقسيم العلمي إلى 5 مجموعات، من أهمها أحادية الفلقة، وأخرى ثنائية الفلقة وهو الطابع أو التصنيف المميز لمعظم النباتات البرية في السلطنة منها البقوليات وأشجار الغاف والسمر والسدر والاقنثيات والغافيات والغسوليات والقطيفيات، فضلاِ عن فطريات كبدية عبارة عن كائنات دقيقة جداً تعيش على الصخور في المناطق الرطبة تحت الأشجار ومعظمها غير ضار، إلى جانب بعض الفطريات الضارة التي جُمعت لأسباب التصنيف والدراسة والبحث .

يتعاون المستحفظ الوطني العماني للأعشاب والنباتات مع مؤسسة "دارون" البريطانية منذ سنوات عدة، مستهدفاً تصنيف الطحالب البحرية في محافظة ظفار التي تضم مجموعات كبيرة، إذ تم اكتشاف العديد منها لأول مرة معروفة باسم "الحزازيات"، والتي تعد المجموعة الخامسة في تصنيف المستحفظ حيث 806 عينات من الطحالب البحرية مقسمة إلى ثلاثة أنواع "الحمراء والخضراء والبنية" تكمن أهميتها العلمية في استخدامها لصناعة الغذاء والأدوية الطبية والمستحضرات المتنوعة، ويتم حفظها في خزانات عقب تجفيفها وتثبيتها على ورق أعد خصيصاً لهذا الغرض، إذ لا يتغير لونه، فضلاً عن احتوائه على نسب من المواد التكوينية للورق، حفاظاً على العينات، وتثبيت النباتات بالخيوط القطنية والأشرطة الصمغية، وتختلف كل طريقة حسب نوعية العينة المراد حفظها، ويخضع المستحفظ للتعقيم السنوي منعاً لانتشار الآفات التي تؤثر في النباتات، إلى جانب حفظه تحت درجة حرارة ورطوبة ثابتتين للحفاظ على العينات النباتية لأطول فتره ممكنة .

العينات النباتية المجففة تحفظ وترتب أبجدياً حسب العائلة والجنس في ملف واحد يحتوي كل منها على بطاقة تعريفية تضم الاسم العلمي بالعربية والإنكليزية، واسم العائلة أو الرتبة التي تنتمي إليها، ووصف عام لها ومكان وتاريخ والشخص الذي جمعها .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متحف التاريخ الطبيعي شاهد على ذاكرة النباتات العمانيَّة متحف التاريخ الطبيعي شاهد على ذاكرة النباتات العمانيَّة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 14:30 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 07:47 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شرفات مُبهجة ومميزة تعطي السعادة لمنزلك

GMT 10:03 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

"Des Horlogers" يعد من أفضل فنادق سويسرا

GMT 13:17 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الارصاد الجويه حالة الطقس المتوقعة اليوم

GMT 01:44 2015 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المقرنصات عنصر مهم من الفن المعماري والزخرفي الإسلامي

GMT 09:03 2020 الأحد ,22 آذار/ مارس

زلزال يضرب كرواتيا وأنباء عن وقوع أضرار
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday