اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور
آخر تحديث GMT 20:37:55
 فلسطين اليوم -
الرئيس عون: باسيل هو من يقرر اذا كان يريد البقاء في الحكومة وهو يقدر ظروفه وما من أحد يستطيع أن يضع فيتو عليه في نظام ديمقراطي وهو رئيس أكبر تكتل نيابي ترامب يقول إن واشنطن تراقب الشخص الثالث في ترتيب القيادة في تنظيم داعش بعد البغدادي وتعرف مكانه وزير الخارجية الأميركي يستنكر وقوع قتلى بين المتظاهرين نتيجة لقمع الحكومة العراقية للتظاهرات رئيس الوزراء العراقي" لا نقوم بالتعرض للمظاهرات طالما هي سلمية" رئيس الوزراء العراقي" ازداد النشاط الاقتصادي خلال عهد حكومتنا" وزير الخارجية الأميركي يدعو رئيس الوزراء العراقي إلى اتخاذ خطوات فورية لمعالجة المطالب المشروعة للمتظاهرين من خلال سن الإصلاحات ومعالجة الفساد رئيس الوزراء العراقي "هناك مغالاة في تحميل حكومة عمرها سنة ملفات الفساد" النائب العام المصري يصدر قرارا بشأن مواقع التواصل الاجتماعي السجن لمدة عام بحق متظاهرين رفعوا الراية الأمازيغية في الجزائر عون لوسائل إعلام لبنانية " لم نتلق ردا من المتظاهرين على مبادرة الحوار"
أخر الأخبار

الاهتزازات التي ينتجها ذكورها تلعب دورا مساعدا في التواصل مع الإناث

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور

أحد أنواع العناكب الراقصة
لندن - ماريا طبراني

اكتشف العلماء سبعة من عناكب الطاووس الراقصة، إلا أن أحدها وجد ميزة في نهج التزاوج لدى العناكب لأنه يحمل شكلا مميزا يشبه شكل الدبور على جسده، ويبلغ حجم المخلوق الصغير أقل من خُمس البوصة، ويتميز كل من العناكب السبعة بثماني أرجل مع ألوان مختلفة حول بطونها التي تظهر أثناء قيامهم بالرقص أملا في جذب الأنثى. إلا أن هذا النهج يعرضها للأكل في حال عدم قدرتها على إقناع الشريكة المحتملة.

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور

واكتشف هذه الأنواع عالما الأحياء يورغن أوتو وديفيد هيل في مواقع مختلفة على طول الساحل الجنوبي لأستراليا الغربية، ما يجعل عدد عناكب الطاووس الراقصة المعروفة 48 عنكبوتا، وبينها نوع غريب أسماه العلماء "مارتس فيسبا" بسبب الأنماط الغريبة على جسده التي تشبه الدبور، وأثناء الرقص يحرك هذا النوع بطنه من جانب إلى أخر في محاولة لجذب انتباه الأنثى.

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور
 
ويعتقد العلماء أن ذكر هذا النوع يحاكي الدبور الذي ربما يفترس العناكب، ما يعني أن ذكر هذا النوع من العناكب يمكنه جذب الأنثى مع تجنب التهامه، وربما يكون الدبور فريسة محتملة أيضا لأنثى العنكبوت ما يعني أن ذكر وأنثى هذا النوع من العناكب يواجهان الموت بشكل متساوٍ. وأضاف الدكتور أوتو " أنه شكل مثير للاهتمام ، ولكني أتساءل هل يشه هذا الشكل الدبور بالفعل في عين العنكبوت أم أنه مجرد خيال بشري، ولكن هناك 3 نقاط حمراء وهي تحاكي العيون الثلاث لدى الدبور، وربما يكون الدبور مفترسا لهذه العناكب ولذلك تهتم الأنثى بهذا الشكل" .

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور
 
وظل الدكتور أتو وزملاؤه يدرسون ويصورون عناكب الطاووس الراقصة لعدة سنوات،  وأصبحت لقطاته شهيرة على "يوتيوب" للعناكب وهي تلوح بأقدامها في محاولة لجذب انتباه شريكته، ووصف أتو وزملاؤه العناكب التي اكتشفوها في مجلة Peckhamia، وتعتبر العناكب الراقصة نوعا من العناكب القافزة التي تعيش عادة على الأرض أو في الشجيرات المنخفضة، ويحظى كل عنكبوت بسلسلة من الأجزاء الصغيرة حول بطونهم والتي تظهر عن رفع البطون أثناء الرقص للتزاوج أو للتنافس مع ذكر أخر، وتنطوي الرقصات على سلسلة معقدة من الحركات تشتمل على إطلاق أرجلها في الهواء وهز بطونها.
 
وكشفت بحوث حديثة أن الاهتزازات التي ينتجها ذكور العناكب تلعب دورا مساعدا في التواصل مع الإناث، ومن بين العناكب المكتشفة عنكبوت "مارتس بوبو" والذي هو بألوان الأحمر والأزرق والبرتقالي، ومع وجود عيني العنكبوت في الجزء العلوي من مروحته يبدو العنكبوت كما لو كان يحمل قناع على ضهره، وعبر الدكتور أوتو والدكتور هيل على هذه الأنواع أثناء البحث عن العناكب الملونة التي لقبوها باسم هوكي بوكي بسبب أدائها الراقص، وهناك نوع أخر من العناكب يدعى "مارتس لوباتس" ولديه آذان كبيرة على جانبي بطنه الزرقاء.
 
ووجد العلماء نوعين أخرين ذات ألوان زاهية هما "مارتس أستراليس" و"مارتس فالتس"، ويقول الدكتور أوتو " هناك أشكال مثيرة للاهتمام في العناكب ويتساءل المرء عن معناها ولماذا تطورت ولماذا تنجذب الأنثى لها، ولكن الوحيد الذي يمكنه إخبارنا بالسبب هو الأنثى"، وعثر على نوعين هما مارتس تسيلتس ومارتس ألبس وهما مختلفان في نهجهما، حيث لم يرفع الإثنان بطونهما أثناء رقص التزاوج، لكنهما يعتمدان على الأرجل لجذب الأنثى، حيث يحرك عنكبوت مارتس تسيلتس أقدامه الزرقاء بشكل سريع للغاية، وأشار أوتو إلى اندهاشه بسبب التنوع الموجود بين عناكب الطاووس الراقصة.
 اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور
وتابع أوتو " في البداية في عام 2008 صورت نوعا واحدا من هذه العناكب وبعدها صورت عنكبوت مارتس فولانس ثم توالت العناكب، وتتميز كل منهما بأنماط وأشكال مختلفة على جسده وسلوكيات مختلفة حيث يقوم بعض الأنواع بمد مغازلها، في حين ترفع عناكب أخرى القدم اليسرى فقط، بنيما يقوم عنكبوت فيسبا بلف بطنه من جانب إلى أخر، ويبقى هذا التنوع البديع مندهشا من العمل معها، ودائما تتساءل كيف سيبدو شكل العنكبوت القادم وماذا سيفعل".
 
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور



GMT 07:35 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

عشرات الحرائق تدمر مساحات شاسعة من الغابات في أستراليا

GMT 12:38 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على جثة سائح مفقود داخل أحد أسماك القرش في فرنسا

GMT 16:17 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

مليون مشاهدة لمقطع فيديو يظهر شعور قطة بـ”الخيانة”
 فلسطين اليوم -

المصور العالمي سيمون بروكتر يفتح لك خزانة ذكريات كارل لاغرفيلد

القاهره ـ فلسطين اليوم
الإبداع الأصيل يجعل من اسم صاحبه علامة وعلماً في ذاكرة التاريخ على مدار السنين حتى من بعد رحيله؛ واسم كارل لاغرفيلد واحد من الأسماء التي لمعت وستلمع في سماء عالم الموضة والأزياء لعقود مضت، ولعقود مقبلة أيضاً، وهذا ما يؤكده الاحتفاء بالمبدع الأيقوني في واحد من أشد عوالم الإبداع تنافسية وتميزاً.ففي أرجاء "لو رويال مونصو – رافلز باريس" الذي يُعد تحفة فنية معمارية بحد ذاته، ولمساته المخصصة للفنون من مساعد شخصي للفنون، وغاليري فني مخصص للمعارض الفنية، وممرات وأركان مزينة بمجموعة من أجمل الإبداعات الفنية أينما التفت، يضيف الفندق العريق علامة جديدة في تاريخه الفني العامر، باستضافة معرض الصور الفوتوغرافية النادرة التي تصور كواليس حياة كارل لاغرفيلد في عروض شانيل، التي يقدّمها المصور العالمي سيمون بروكتر لأول مرة."لا...المزيد

GMT 02:55 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 وجهات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها دبي وجزر الكناري
 فلسطين اليوم - 8 وجهات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها دبي وجزر الكناري

GMT 04:39 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
 فلسطين اليوم - "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 04:16 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو
 فلسطين اليوم - ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو

GMT 18:05 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 06:31 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

تنعم بأجواء ايجابية خلال الشهر

GMT 17:57 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 16:27 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

دجاج كريسبي بالزبادي اللذيذ

GMT 16:53 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

إليك أجمل إطلالات مدونة الموضة المحجبة دلال الدوب

GMT 04:17 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

طفلة تعاني من تشوهات خلقية تحمل قلبها خارج صدرها

GMT 15:16 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

مجموعة "Elie Saab" للخياطة الراقية لربيع 2019
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday