اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور
آخر تحديث GMT 13:02:09
 فلسطين اليوم -

الاهتزازات التي ينتجها ذكورها تلعب دورا مساعدا في التواصل مع الإناث

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور

أحد أنواع العناكب الراقصة
لندن - ماريا طبراني

اكتشف العلماء سبعة من عناكب الطاووس الراقصة، إلا أن أحدها وجد ميزة في نهج التزاوج لدى العناكب لأنه يحمل شكلا مميزا يشبه شكل الدبور على جسده، ويبلغ حجم المخلوق الصغير أقل من خُمس البوصة، ويتميز كل من العناكب السبعة بثماني أرجل مع ألوان مختلفة حول بطونها التي تظهر أثناء قيامهم بالرقص أملا في جذب الأنثى. إلا أن هذا النهج يعرضها للأكل في حال عدم قدرتها على إقناع الشريكة المحتملة.

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور

واكتشف هذه الأنواع عالما الأحياء يورغن أوتو وديفيد هيل في مواقع مختلفة على طول الساحل الجنوبي لأستراليا الغربية، ما يجعل عدد عناكب الطاووس الراقصة المعروفة 48 عنكبوتا، وبينها نوع غريب أسماه العلماء "مارتس فيسبا" بسبب الأنماط الغريبة على جسده التي تشبه الدبور، وأثناء الرقص يحرك هذا النوع بطنه من جانب إلى أخر في محاولة لجذب انتباه الأنثى.

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور
 
ويعتقد العلماء أن ذكر هذا النوع يحاكي الدبور الذي ربما يفترس العناكب، ما يعني أن ذكر هذا النوع من العناكب يمكنه جذب الأنثى مع تجنب التهامه، وربما يكون الدبور فريسة محتملة أيضا لأنثى العنكبوت ما يعني أن ذكر وأنثى هذا النوع من العناكب يواجهان الموت بشكل متساوٍ. وأضاف الدكتور أوتو " أنه شكل مثير للاهتمام ، ولكني أتساءل هل يشه هذا الشكل الدبور بالفعل في عين العنكبوت أم أنه مجرد خيال بشري، ولكن هناك 3 نقاط حمراء وهي تحاكي العيون الثلاث لدى الدبور، وربما يكون الدبور مفترسا لهذه العناكب ولذلك تهتم الأنثى بهذا الشكل" .

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور
 
وظل الدكتور أتو وزملاؤه يدرسون ويصورون عناكب الطاووس الراقصة لعدة سنوات،  وأصبحت لقطاته شهيرة على "يوتيوب" للعناكب وهي تلوح بأقدامها في محاولة لجذب انتباه شريكته، ووصف أتو وزملاؤه العناكب التي اكتشفوها في مجلة Peckhamia، وتعتبر العناكب الراقصة نوعا من العناكب القافزة التي تعيش عادة على الأرض أو في الشجيرات المنخفضة، ويحظى كل عنكبوت بسلسلة من الأجزاء الصغيرة حول بطونهم والتي تظهر عن رفع البطون أثناء الرقص للتزاوج أو للتنافس مع ذكر أخر، وتنطوي الرقصات على سلسلة معقدة من الحركات تشتمل على إطلاق أرجلها في الهواء وهز بطونها.
 
وكشفت بحوث حديثة أن الاهتزازات التي ينتجها ذكور العناكب تلعب دورا مساعدا في التواصل مع الإناث، ومن بين العناكب المكتشفة عنكبوت "مارتس بوبو" والذي هو بألوان الأحمر والأزرق والبرتقالي، ومع وجود عيني العنكبوت في الجزء العلوي من مروحته يبدو العنكبوت كما لو كان يحمل قناع على ضهره، وعبر الدكتور أوتو والدكتور هيل على هذه الأنواع أثناء البحث عن العناكب الملونة التي لقبوها باسم هوكي بوكي بسبب أدائها الراقص، وهناك نوع أخر من العناكب يدعى "مارتس لوباتس" ولديه آذان كبيرة على جانبي بطنه الزرقاء.
 
ووجد العلماء نوعين أخرين ذات ألوان زاهية هما "مارتس أستراليس" و"مارتس فالتس"، ويقول الدكتور أوتو " هناك أشكال مثيرة للاهتمام في العناكب ويتساءل المرء عن معناها ولماذا تطورت ولماذا تنجذب الأنثى لها، ولكن الوحيد الذي يمكنه إخبارنا بالسبب هو الأنثى"، وعثر على نوعين هما مارتس تسيلتس ومارتس ألبس وهما مختلفان في نهجهما، حيث لم يرفع الإثنان بطونهما أثناء رقص التزاوج، لكنهما يعتمدان على الأرجل لجذب الأنثى، حيث يحرك عنكبوت مارتس تسيلتس أقدامه الزرقاء بشكل سريع للغاية، وأشار أوتو إلى اندهاشه بسبب التنوع الموجود بين عناكب الطاووس الراقصة.
 اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور
وتابع أوتو " في البداية في عام 2008 صورت نوعا واحدا من هذه العناكب وبعدها صورت عنكبوت مارتس فولانس ثم توالت العناكب، وتتميز كل منهما بأنماط وأشكال مختلفة على جسده وسلوكيات مختلفة حيث يقوم بعض الأنواع بمد مغازلها، في حين ترفع عناكب أخرى القدم اليسرى فقط، بنيما يقوم عنكبوت فيسبا بلف بطنه من جانب إلى أخر، ويبقى هذا التنوع البديع مندهشا من العمل معها، ودائما تتساءل كيف سيبدو شكل العنكبوت القادم وماذا سيفعل".
 
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور اكتشاف سبعة أنواع جديدة من عناكب الطاووس الراقصة وأحدها يشبه شكل الدبور



 فلسطين اليوم -

تألقت بفستان من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى

أحدث إطلالات الملكة ليتيزيا الساحرة باللون "الليلكي" تعرفي عليها

مدريد ـ فلسطين اليوم
إطلالات الملكة ليتيزيا راقية وأنيقة بشكل دائم، وأحدث إطلالات الملكة ليتيزيا لم تكن مختلفة حتى ولو جاءت مكررة لكنها إختيار خالد ومميّز، وزين طقم من مجموعة دار كارولينا هيريرا Carolina Herrera لخريف وشتاء 2016 أحدث  إطلالات الملكة ليتيزيا فبدت مثالاً للأناقة والرقيّ خلال مشاركتها في حفل توزيع جوائز the Jaume I 2020 awards، في مدينة لونجا دي لوس ميركاديريس، واعتمدت الملكة ليتيزيا تسريحة الشعر المنسدل ومكياج ناعم. وتألقت الملكة ليتيزيا بفستان باللون الليلكي من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى أما التنورة فجاءت واسعة ووصلت إلى حدود الركبة، وزيّن الخصر حزام من القماش نفسه معقود بأناقة حول خصرها. وأكملت الإطلالة بمعطف واسع أنيق متناسق مع الفستان.   وما زاد أناقة احدث اطلالات الملكة ليتيزيا هو بطانة الفستان والمعطف التي أتت بدرجة لون أد...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 07:48 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 فلسطين اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 08:36 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"
 فلسطين اليوم - محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"

GMT 11:41 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 12:28 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يبعد مقدسيا عن المسجد الأقصى لخمس شهور

GMT 21:53 2015 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

البشرة السمراء تحتاج لألوان شعر تبرز جمالها

GMT 01:43 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

أفراح العرس في السودان لها طقوس ومورثات مختلفة

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 04:54 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

صور نادرة تُظهر حَمْل النجمة مارلين مونرو عام 1960

GMT 16:15 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

افضل عطور "جيفنشي" للتمتع بسحر وجاذبية في امسياتك الراقية

GMT 18:27 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج القولون
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday