اكتشاف  طريقة جديدة لتزاوج الضفادع تسمى امتطاء الظهر
آخر تحديث GMT 07:47:30
 فلسطين اليوم -

في منطقة غاتس الغربية ذات التنوع البيولوجي

اكتشاف طريقة جديدة لتزاوج الضفادع تسمى "امتطاء الظهر"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - اكتشاف  طريقة جديدة لتزاوج الضفادع تسمى "امتطاء الظهر"

وضع التزاوج الفريد في ضفدع بومباي الليلي والذي يسمى "امتطاء الظهر"
نيودلهي - عدنان الشامي

اكتشف العلماء وضعًا فريدًا في التزاوج لدى ضفدع بومباي الليلي حيث يقوم بامتطاء ظهر شريكه بدلًا من احتضانه، ويعتقد أن هذا الوضع وضعًا فريدًا ضمن 6650 نوعًا من الضفادع التي وجدت في جميع أنحاء العالم، ما يجعل ذكر ضفدع بومباي كازانوفا البرمائيات، ويستوطن ضفدع Nyctibatrachus humayuni في منطقة غاتس الغربية ذات التنوع البيولوجي في الهند ولديه جلد منقط وأطراف قصيرة، وتعد هذه الضفادع واحدة من الضفادع القديمة التي تنوعت من 70 إلى 80 عامًا مضت ويمكن الأن مشاهدتها بأعداد كبيرة بعد غروب الشمس خلال موسم التكاثر، وقام فريق من العلماء من جامعة دلهي ومركز NCBS في بنغالور وجامعة مينيسوتا باكتشاف الوضع الفريد للتزواج لدى هذه الضفادع عند إجراء دراسة خلال موسم الرياح الموسمية في غاتس الغربية لأكثر من 40 ليلة بين عامي 2010 و2012.

اكتشاف  طريقة جديدة لتزاوج الضفادع تسمى امتطاء الظهر

وأطلق الفريق على الوضع " امتطاء الظهر" حيث يمتطي الذكر ظهر الأنثى ممسكًا بيديه في حد الفروع للحصول على الدعم، ويعد هذا الوضع غير مألوف لأن معظم ذكور الضفادع تحتضن الأنثى أثناء ممارسة الجنس، ومع ذلك يعتقد أن الذكر يطلق حيواناته المنوية على ظهر الأنثى أثناء امتطائها قبل أن يبتعد عنها، وبعدها تضع الأنثى البيض والذي يتم تخصيبه بالحيوانات المنوية التي تتقاطر إلى أسفل ظهرها المجعد ولذلك لا يوجد اتصال مباشر بين الجنسين أثناء وضع البيض والإخصاب، وعادة في الأنواع الأخرى تضع الإناث البيض أثناء الاحتضان بينما يطلق الذكر حيواناته المنوية لتخصيب البيض في هذه العملية، وذكر قائد الدراسة من جامعة دلهي البروفيسور إس دي بيغو أنه يعد ذلك سلوك مميز من الضفدع مع سلوك إنجابي لا مثيل له وهو سلوك فريد لعدد من الأسباب، ويعد هذا اكتشافًا هامًا لفهم البيئة التطورية وسلوك البرمائيات.

اكتشاف  طريقة جديدة لتزاوج الضفادع تسمى امتطاء الظهر

ولا ينتهي هذا السلوك النادر الذي وصف في مجلة PeerJ عند هذا الحد، وفي استعراض لقوة ضفدعة بومباي الأنثى فإنها تنادي على الذكر خلال موسم التكاثر، ويحدث ذلك في 25 نوعا من الضفادع في جميع أنحاء العالم في حين يأخذ الذكر زمام المبادرة لجذب الشريكة، وتعد المعارك بين الذكور المتنافسة أمر شائع بين ضفادع بومباي، وعندما يتطفل ذكر على منطقة ذكر أخر يتبع ذلك معركة حتى يجبر الضفدع الدخيل بقوة على مغادرة المنطقة، ولاحظ الباحثون أن الثعبان يأكل بيض ضفدع بومباي الليلي وهي المرة الأولى لتوثيق مثل هذه الملاحظة في الهند.
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف  طريقة جديدة لتزاوج الضفادع تسمى امتطاء الظهر اكتشاف  طريقة جديدة لتزاوج الضفادع تسمى امتطاء الظهر



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

الملكة ليتيزيا تخطف الأنظار بفستان ارتدته العام الماضي

مدريد - فلسطين اليوم
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019.وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أز...المزيد

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 03:09 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

"داعش" تفرج على فيديو تُحرض فيه على "حماس" الفلسطينية

GMT 14:37 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 06:56 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات

GMT 10:30 2016 السبت ,20 شباط / فبراير

أفضل الفنادق في جزر الكناري

GMT 00:25 2014 الأحد ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تحويل جزر فرسان جازان إلى وجهة سياحية عالمية

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 22:31 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

طرق بسيطة لتوظيف الألوان معًا في الديكور الداخلي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday